(Mon - 23 Jan 2017 | 05:21:04)   آخر تحديث
 ::::   3 ملايين طفلاً أجبروا على النزوح من منازلهم .. أكثر من مليون طفل خارج المدارس.. و35 % معدل التسرب.. الخرساني: نستهدف عودة 50 ألف تلميذ للمدارس   ::::   أسماء الناجحين بمسابقة تعيين عدد من العاملين الدبلوماسيين في وزارة الخارجية   ::::   الغذائيات والنسيج يسيطران على توليفة صادراتنا.   ::::   الذهب بـ 17900 ليرة سورية للعيار 21 قيراط.. وتسهلات استقطبت المئات من الصاغة   ::::   برعاية السيدة أسماء الأسد.. انطلاق التصفيات النهائية لمنافسات الأولمبياد العلمي السوري   ::::   أعضاء جدد للمكتب التنفيذي.. وماهر نفيسة رئيساً لاتحاد حرفيي دمشق.. كلعو: الآبار الاحتياطية جاهزة.. ولجان مرتقبة للأحياء   ::::   مزاد سيارات الجهات العامة في دمشق يقفل اليوم بعد طرحه 225 مركبة ونسب المبيع تتجاوز 90%   ::::   في حلب.. ضبط ومصادرة 6 أطنان من الفروج المجمدة والمهربة وكميات كبيرة من الأدوية منتهية الصلاحية   ::::   ترقبوا.. العدل بصدد إحداث محاكم متخصصة بالجرائم الالكترونية   ::::   صدور نتائج مفاضلة منح الجامعات السورية الخاصة   ::::   رئيس الحكومة يكلف المهندس عمار محمد بإدارة المؤسسة السورية للتجارة   ::::   محافظ دمشق: مشروع /بكرا النا/ من 400 إلى 20 ألف طالباً حالياً بمختلف الأنشطة   ::::   تداولات بورصة دمشق 741ر36 مليون ليرة ومؤشر السوق ينخفض 72ر15 نقطة   ::::   اتفاق شامل حول كيفية معاملة المنشآت السياحية ضريبياً   ::::   180 ألف طالب وطالبة يواصلون تقديم امتحانات الفصل الدراسي الأول في جامعة دمشق   ::::   فساد في فرع نقابة الصيادلة بمحافظة حماة!! الصيدلية المركزية تربح 13000 ليرة فقط في عام .. ورئيس الفرع يفتتح صيدلية مخالفة !!..   ::::   مؤشر بورصة دمشق يرتفع 89ر42 نقطة وقيمة التداولات 869ر68 مليون ليرة   ::::   برنامج للتأهيل والتخصص الصيدلاني اعتبارا من 27 الشهر القادم   ::::   التجاري السوري يتحضر لتعيين نحو 900 عاملاً 
أرشيف ثقافة ومنوعات الرئيسية » ثقافة ومنوعات
الأب السوري بعدسة باسل الخطيب في وطن الإيمان بالأحلام
الأب السوري بعدسة باسل الخطيب في وطن الإيمان بالأحلام

"الليلة وعلى مدى ما يقارب الساعتين كنت أتابع فيلم الأب.. كنت متوحداً مع كل لحظاته الموجعة .. أتابع مصائر شخوصه، أوجاعهم، أحلامهم وانكساراتهم .. حزن عارم غمرني .. حزن بدده إصرار الأب على أن يحمل وطنه في قلبه"
بهذه العبارات وعن طريق صفحته الشخصية على موقع الفيسبوك عبر النجم أيمن زيدان عن حاله وحال جميع من كان في صالة سينما سيتي وهو يشاهد العرض الخاص لفيلم الأب برعاية من سيريتل في ثان تعاون لها مع مخرج الفيلم .. المبدع باسل الخطيب بعد فيلمه الأخير سوريون.
الفيلم الذي أنتجته المؤسسة العامة للسينما وأدى النجم زيدان بطولته أمام عدسة الخطيب والذي أهدى فيلمه لمدينة حلب وشهدائها من أبناء الجيش العربي السوري ومن مدنيين أبرياء وإلى المخرج الراحل مصطفى العقاد.
الأب فيلم يروي في أحداثه المتتالية محاولة تأمين ابراهيم عبد الله (أيمن زيدان) لخروج أهل قريته وعائلته إلى مكان آمن بعد أن وقعوا في قبضة تنظيم داعش الإرهابي ومنهم من يتمكن من الهروب سالكين بذلك طريقاً آخر ليواجهون أحداثاً دموية في محاولة النجاة فتفتح بذلك خطوطاً أخرى في القصة مع شخصيات متعددة.


لم تكن شخصية الأب محصورة بمعناها الحرفي فلم تقتصر أبوّة شخصية ابراهيم على أفراد أسرته فحسب بل على كل فرد في القرية فكانت غايته حماية الوطن وحماية الثقافة الوطنية والإصرار على المواجهة حتى لو بالموت .. وهذا ما توضح أكثر للمشاهد في الدقائق الأخيرة من الفيلم وطبعاً لم تكن شخصية ابراهيم هي الشخصية الوحيدة في الفيلم التي مارست دور البطولة والغيرة على القرية وأهلها بل تعددت هذه الشخصيات وأبدع مؤدوها كعلاء القاسم، عامر علي، رنا كرم، وحلا رجب .. ولا ننسى أبداً إتقان يحيى بيازي وجمال شقير لتأديتهما دور قياديين في التنظيم الإرهابي.


الصورة كانت كما العادة .. صورة فنية غاية في الجمال، مليئة بالأحاسيس المرهفة والمؤثرة وأضفت الموسيقى التصويرية للموسيقار سمير كويفاتي أثراً هاماً وفعالاً في إيصال هذا التأثير للمشاهد.
سبق عرض الفيلم تكريم من سيريتل لأسرة العمل ومن بينهم الطفل يامن حيدر واحد من سكان إحدى القرى التي تم التصوير فيها والذي بترت ساقه على أيدي الإرهابيين .. الطفل الذي لفت اهتمام الخطيب ليصنع له خطاً درامياً في الفيلم.
حضر العرض عدد كبير من الإعلاميين والقنوات الإعلامية والفنانين وكان لنا بعض اللقاءات ..
الأستاذ علاء القاسم تكلم عن الفيلم قائلاً: " أهم مافي الفيلم أنه وثيقة ستبقى وتصل مع الزمن لأجيال قادمة تخبرهم ما حصل في بلدنا خلال سنوات الحرب الدامية ورسالة لكل العالم ليروا حقيقة مايجري في سورية الحبيبة".


الفنان عامر علي حدثنا عن أدائه لشخصية غسان قائلاً: " أحببت شخصية غسان واستمتعت بأدائها .. فهو غسان الضابط، الطبيب والأهم أنه إنسان بسيط محب .. شخصية أديتها بكل حب وإخلاص وهذا ما كان يفعله كل العاملين في الفيلم".
وعن دعم سيريتل ورعايتها للأعمال الفنية _ الدعم الذي شكره جميع الحضور وأكدوا على تقديرهم واحترامهم لما تقوم به في هذا المجال _ وضح لنا السيد ابراهيم برهوم مدير وحدة الشركات وكبار العملاء في الشركة عن سبب دعمها للأعمال الفنية بقوله: " ما نؤمن به ونعمل لأجله في سيريتل هو أن نكون جزء حقيقي وفاعل في المجتمع السوري بكل المجالات والنواحي الحياتية وانطلاقا من هذا المبدأ .. سيريتل تعمل على دعم الفن السوري ونجومه للتشارك وإياهم الفرح والنجاح".
نهايةً وبكل اختصار .. فيلم الأب عمل سينمائي يؤكد أن الانسان والفنان السوري سيظل مصراً على أن يمارس ثقافة الحياة بإصرار مدهش.

سيريانديز
الجمعة 2016-12-23
  14:16:55
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©