(Thu - 28 May 2020 | 13:39:04)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://sic.sy/
محليات

السيطرة على حريق اندلع في منطقة الربوة بدمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

شطب السجل التجاري لشركتي الفا للحماية والحراسة و فالكون للمنظومات والخدمات الامنية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

#شفاء حالتين من الإصابات المسجلة بفيروس #كورونا في سورية مايرفع عدد حالات الشفاء الى 43

 ::::   السماح للمطاعم بالعمل لتقديم الطلبات الخارجية دون تحديد وقت للإغلاق   ::::   السواح يخفف من أوهام قانون قيصر : على عتبات حقولنا ومعاملنا سيقف القياصرة مهزومين   ::::   الصحة: الالتزام وعدم التراخي من أسس التصدي لفيروس كورونا.. وعودة عدد من القطاعات لاتعني التراخي.. ؟   ::::   الذهب مستمر بارتفاعه والغرام يرتفع 2000 ليرة   ::::   أجنحة الشام تتحدى الأسعار وتخفض نحو 70%   ::::   الوزير البرازي يتفقد عدداً من المخابز ومراكز استلام الحبوب وصالات السورية للتجارة بحلب   ::::   البرلازي يلتقي الأسرتين التموينية والزراعية في حلب.. ويؤكد.. مؤسساتنا على الخط الأول في مواجهة الحرب الاقتصادية   ::::   الصحة تعلن تسجيل 20 إصابة جديدة بفيروس كورونا بين السوريين القادمين من الخارج   ::::   تسجيل 16 إصابة جديدة بفيروس كورونا بين القادمين من 4 دول.. وشفاء 4 حالات   ::::   صمت وزارة التربية... فرعن المدارس الخاصة.. فهرب الأهالي نحو الدروس الخصوصية !   ::::   وزير الصحة يوضح حقيقة ماحصل في مرفأ طرطوس   ::::   السيطرة على حريق اندلع في منطقة الربوة بدمشق   ::::   القاضي الشرعي الأول ب‍دمشق: الأحد أول أيام عيد الفطر السعيد   ::::   إعلامي ينصح وزير الصناعة على خلفية قرار (أهلين ببعضنا) !!   ::::   شطب السجل التجاري لشركتي الفا للحماية والحراسة و فالكون للمنظومات والخدمات الامنية   ::::   أجنحة الشام تحدد70الف ليرة ثمن تذكرة الطائرة من وإلى القامشلي أكثر من نصفها تذهب للسورية للطيران ؟!   ::::   أجنحة الشام تعلن عن تسيير رحلتين إلى ستوكهولم وفرانكفورت خلال الفترة بين 29 آيار و2 حزيران   ::::   ضبط احد المخابز يهرب الدقيق وقت الافطار في حماة 
http://www.
أرشيف أخبار السوق الرئيسية » أخبار السوق
عشية عيد الحب.. الدب الأحمر بـ 6000 والوردة بـ 2000 ليرة !! فماذا يكون ثمن الحب!؟

سيريانديز- دريد سلوم

جرت العادة أن يتم الاحتفال بعيد الحب أو كما يسميه البعض عيد العشاق في 14 شباط من كل عام، وربما راح بالبعض أن اعتبروه عيداً رسمياً يجري خلاله مراسم الاحتفال الذي يجب أن يليق بالمناسبة باعتبارها تمر في كل عام وليوم واحد فقط، دون السؤال لماذا نحتفل بعيد الحب في يوم واحد ونترك باقي أيام السنة دون احتفال أم أن الحب فقط في 14 شباط ،نحن نعلم وتعلمون رمزية هذا اليوم نسبة إلى قصة القسيس فالنتين الذي كان يعيش أيام حكم الامبراطور الروماني كلاوديس الثاني أواخر القرن الثالث الميلادي، والذي أعدم القسيس فالنتين سنة 270 م ، لأنه عارض أوامر الإمبراطور الداعية إلى منع عقد أي قران لأنه لاحظ أن الشباب العزاب أشد صبراً في الحرب من المتزوجين الذين غالباً ما يرفضون الذهاب إلى المعارك، إلا أن فالنتين كان يعقد الزيجات في كنيسته سراً احتراماً منه لمشاعر العشاق والمتحابين إلى أن افتضح أمره، واقتيد للسجن وأعدم بعدها.

وبالعودة إلى مابدأنا به وكوننا اليوم نعيش مظاهر هذا اليوم التي باتت بحاجة لتوقف وتفكر وتمعن نظراً للبهرجة الغير مبررة التي تتم بها ومن خلالها، فإنه لابد من الوقوف والحديث مطولاً حول ظاهرة باتت تجتاح مجتمعنا وربما فكرنا الراقي وباتت تستحوذ على اهتمام الصغير والكبير وقريباً المقمط بالسرير لما يصاحبه هذا اليوم من ضجة إعلامية عبر وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي المختلفة.

وبالنظر إلى سعي المحتفلين من إظهارٍ للمشاعر الرومانسية واللفتات الرقيقة والتعبير عن الحب بمفهومة الضيق جداً والذي ربما يكون مفتعلاً فقط للاندماج في المناسبة ومايتبعها من طقوس وعواطف حميمة شكلاً وباردة ضمناً،إضافة لتبادل الهدايا والورود الحمراء وارتداء الألوان الحمراء وقيام أصحاب محلات الحلويات بصنع حلويات حمراء يكثر بها رسم القلوب الحمراء وبيع الدببة ناعسة العيون والمعبرة عن الحب والعشق،لابد أن نتوقف قليلاً وقفة محارب ضد المفهوم الضيق للحب نعم أنه ضيق في حال بقينا نخصص يوم واحد فقط للاحتفال بالحب لأن الحب موجود في كل يوم ولايحتاج لمناسبة ليذكرنا بأهلنا وأصدقائنا ورفاقنا وزملاء العمل والدراسة وغيرهم ممن يستحقون الحب، ولا نحتاج ليوم لنزيد من غلة التجار والمتاجرين حتى في الحب ليزيدوا من خزائنهم من خلال استغلال هذا اليوم واستجلاب كل مايوحي بطقوس هذا اليوم من قلوب حمراء ليس فيها من الحرارة سوى لونها وأسعارها الكاوية والأمر ذاته ينطبق على الدببة الحمراء والورود الحمراء وعلب الهدايا الحمراء وغيرها من وسائل التعبير وسلب الجيوب،إذ وصل سعر الدب الصغير ذي اللون الأحمر للــ 6 آلاف ليرة والورد الحمراء لـ2000 ليرة والقلب الأحمر بحجم الكف للــ5000 ليرة عدى عن استعداد الكافيات لإعداد قائمة تتضمن سعر خاص لهذا اليوم وهذا يختلف من مكان لآخر بحسب المكان والموقع وطبيعة المحبين.

إن الحب ليس محصور بالحبيبين العاشقين فقط، والحب كلمة من حرفين إلا أنها تحمل معاني كثيرة وكبيرة جداً لايسعنى من خلال بضعة أسطر أن نعطيها حقها ولكن نستطيع القول أنه لطالما أننا مقتنعون بوجود الحب وطالما أنه حقيقة لايمكن العيش بدونها لماذا لاننطلق لنحب بعضنا بعضاً  في وقت نحن بأشد الحاجة للحب لأن هذا هو الحب الحقيقي بمفهومة العام والذي لايقدر بثمن ولايكلف أي ثمن سوى صدق المشاعر والنوايا الطيبة لأنه ملاذنا ومخلصنا من كل مانمر به وهو الحب الذي يستحقه كل السوريين وهو مايجب أن يكونوا عليه.

 

 

سيريانديز
الأحد 2016-02-14
  15:01:54
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

خالد العبود يفجر مفاجأة بمقال مثير للجدل : ماذا لو غضب الأسد من بوتين ؟!!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

أجنحة الشام تتحدى الأسعار وتخفض نحو 70%

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©