(Mon - 27 May 2019 | 13:51:46)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
http://sic.sy/
محليات

أكثر من 93 ألف مقعد مدرسي للمدارس المتضررة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

مجلس الوزراء: خطوات استباقية لمواجهة الحرائق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

وزير التربية: الوزارة استطاعت تأمين وسائل النقل للمراكز الكبيرة، حيث سيتم نقل 5500 طالب من ريف حلب إلى المراكز الامتحانية في مدينة حلب وتأمين الطعام لهم لمدة شهر كامل

 ::::   محمد السواح يستقيل من رئاسة اتحاد المصدرين ويعلن عدم ترشحه للدورة القادمة..   ::::   40 منشأة جديدة هذا الشهر في منطقة العرقوب الصناعية بحلب   ::::   مجلس الوزراء: خطوات استباقية لمواجهة الحرائق   ::::   وزير التربية: قرارات بتعيين ما يقارب 8000 فرصة عمل من الفئة الثانية.. والانتهاء من المناهج الجديدة   ::::   «المالية» تتوقع إقبالاً واسعاً من أصحاب «المقاهي» لعقد اتفاقيات «الإنفاق الاستهلاكي»   ::::   اجتماع عمل تخصصي لوزير النقل مع ادارات وفروع قطاع السكك الحديدية   ::::   الحرارة والأعشاب اليابسة وأعقاب السجائر تشعل عشرات الحرائق في دمشق وريفها   ::::   تضرر نحو 3600 دونم من محصول الشعير في الحسكة جراء الحرائق   ::::   جولة تفقدية على سوق الميدان بدمشق وتنظيم عدد من الضبوط بحق المخالفين   ::::   وزير الاتصالات: عودة خدمات الانترنت والاتصالات الأرضية بين /حماة والسلمية/   ::::   فقط 12 مطعماً في دمشق تلقى مخالفات في رمضان … البلخي: انخفاض عدد المخالفات حالياً واختلاف الأسعار بين المناطق   ::::   إخماد ستة حرائق بريف القنيطرة الشمالي   ::::   تحديد مقدار صدقة وفدية الصيام ونصاب زكاة المال النقدي للعام الحالي   ::::   صدور نتائج الاختبار الوطني للغات الأجنبية الخاص بمسابقات التوظيف   ::::   مشروع نوعي لأتمتة المشافي الجامعية وربطها الكترونياً   ::::   وحدات الجاهزية والطوارئ في وزارة النقل تستعرض في افتراضية هبوط اضطراري لطائرة ركاب   ::::   السورية للتجارة تتدخل إيجابياً بسوق اللحوم   ::::   اللجنة الوزارية المكلفة متابعة الواقع الخدمي في درعا تتفقد نسب تنفيذ المشاريع   ::::   خميس لنائب وزير الخارجية الهندي: نرحب بمشاركة الشركات الهندية في مرحلة إعادة الإعمار 
http://www.
http://www.
أرشيف صحافة وإعلام الرئيسية » صحافة وإعلام
الإبراهيمي وعثرات «الساعة الأخيرة»
علي قاسم

تطفو مشكلات «الساعة الأخيرة» دائما على السطح، وتحضر في كل مرة لتكون قارب الهروب من الاستحقاق، كانت هي ذاتها قبل أن ينعقد المؤتمر وبقيت كذلك بعد ان انطلق، وها هي تحول دون انطلاق الجلسات المقررة وتنسف صباح كل يوم ما اتفق عليه مساءً.

في المواجهة المفتوحة مع هذه المشكلات المصطنعة لساعة «الحاجة»، لم يفلح المبعوث الأممي الأخضر الإبراهيمي في تقديم إجابات مقنعة على أكثر الأسئلة إلحاحاً، والتي أثارتها الالتباسات الحاصلة في اليوم الأول من جولة القاعات، ولم تسعفه دبلوماسيته في تلوين إجاباته بما يكفي كي تغطي على المساحات الفاصلة بين الصورة التفاؤلية التي حاول إضفاءها وبين الواقع الذي ينحو باتجاه مختلف.‏

ورغم أننا لم نكن ننتظر من الأخضر الإبراهيمي أن يقدم كشف حساب مفصل عن ما جرى وما يجري خلف الكواليس، وسنأخذ بحجته على انها جزءٌ من دوره في تخطي العقبات وتذليل الصعوبات خارج الأضواء، لكن ذلك لا يمكن اعتماده ذريعة تقتضي المداورة وغضّ النظر عن الأطراف التي تعرقل، وكانت سبباً في إضاعة يوم نعتقد أن كل ساعة فيه مهمة وضرورية، والأخطر أنه لم يقدم بالأمس ما يكفي من ضمانات لئلا تتكرر الصورة ذاتها اليوم وإن اختلف الإيقاع أو لغة التبرير.‏

في الاعترافات الجزئية التي قدمها، والإشارات الضمنية، تكمن المعضلة الفعلية وهي معضلة متحركة وتصلح للاستخدام كلما استدعت الحاجة ذلك، ومن غير المعقول أن تبقى قنبلة موقوتة في يد ما سمي اصطلاحا بالمعارضة ترميها في وجه المبعوث الأممي حين تنحشر في الزاوية، أو حين يُطلب منها ذلك، أو صاعقاً متفجراً تضغط عليه عندما تفشل في استفزاز الوفد العربي السوري، أو حين تعجز عن تمرير شروطها مسبقاً وإن اختلفت الصياغة أو تغيرت.‏

ضمن هذا المعيار لا يمكن التعويل على الجهد الذي يقوم به المبعوث الأممي وحده، ولا يكفي اقراره بالصعوبات والمعرفة المسبقة بها كي يتجاهل عملية التملص التي بدأت قبل الجلسة الافتتاحية وتتواصل حلقاتها بعدها.‏

لسنا بوارد سرد الكثير من الملاحظات القائمة، ولا بتعداد الأسباب الكامنة وراء التعطيل المتعمد، والخرق الفظ لما تم الاتفاق عليه في اليوم التحضيري الطويل، وما سبقه من تعهدات وضمانات، ولا باستعراض العوامل التي يتعاطى بها ممثلو الجهات الداعمة للإرهاب كقاعدة بيانات لتعطيل المؤتمر، إذ هي متاحة للجميع، ولا نعتقد أنها غائبة عن ذهن المبعوث الأممي وهو في صورة أدق تفاصيلها.‏

لذلك، فإن ما يجري في العلن لا يبتعد كثيراً عما يدور في الكواليس، بل يشكل في جوهره إسقاطاً مباشراً وفورياً لكثير مما يجري في الغرف المغلقة، ونتيجة لأوامر العمليات المتحركة، التي تصل تباعاً من داعمي الإرهاب ورعاته، وقد كشفت التفاصيل المتلاحقة عن الغرف الملحقة والمعدة لتصنيع مشكلات ربع الساعة الأخير.‏

ما يعنينا فعلاً، أننا في سورية لم نعتد على الإقامات الدائمة في الفنادق الفخمة، ولا نريد من اعتادها من أصحاب «اللكنات» غير السورية وممن أدمنوا النطق بلسان غير سوري ولا تستهوينا المنابر والصور الإعلامية، ولدينا الكثير مما نحتاج إلى عمله دون تأخير، وأن كل تسويف ومماطلة هي في نهاية المطاف إطالة لعمر الأزمة، وهو ما يدركه المبعوث الدولي والأطراف الأخرى التي أوكلته، على مانعتقد.‏

وما نعمل عليه هو سلوك الطريق باتجاه العودة إلى دمشق، والسير نحو الحوار الذي يجب أن يحتضنه الوطن، تحت مظلة ثوابته وسيادته واستقلالية قراره، ولهذا كان الموقف واضحاً بأن ما يجري لا يمكن أن يُنتج حواراً، ولا يدخل في إطار الحرص على إنجاح المؤتمر، بقدر ما هو تعمّد واضح وصريح للتسويف والمماطلة ممن يشعر بقرب انتهاء صلاحية اقامته في تلك الفنادق، وفقدان أهليته لحديث المنابر.‏

اليوم، لحظة الاختبار الفعلي بعد طول مماطلة وتسويف، حيث باتت مشكلات «الساعة الأخيرة» قربة مثقوبة لا تنفع ولا طائل منها، ولن يكون بمقدور المبعوث الدولي ولا الدول الداعمة للإرهابيين ورعاتهم أن يتملصوا من الاختبار، بافتعال المشكلات أو إغماض العين عنها كل مرة بعد ان باتت «اسطوانة مشروخة» فاقدة لجدواها ومعناها.‏

a.ka667@yahoo.com ‏

الثورة
السبت 2014-01-25
  00:33:35
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

الوزير سارة: العمل جار على تعديل قانون الإعلام

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

فقط 12 مطعماً في دمشق تلقى مخالفات في رمضان … البلخي: انخفاض عدد المخالفات حالياً واختلاف الأسعار بين المناطق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©