(Thu - 17 Oct 2019 | 21:03:27)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://escan.gov.sy/
http://sic.sy/
محليات

شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسه

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

افتتاح سوق السقطية بمدينة حلب القديمة بعد إعادة تأهيله

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   نداف ومخلوف يطلعان على الواقع الخدمي في الحسكة وجهود مواجهة الظروف الناشئة عن العدوان التركي   ::::   أسعار المطاعم لم تعد محررة !   ::::   افتتاح سوق السقطية بمدينة حلب القديمة بعد إعادة تأهيله   ::::   تراجع أسعار الذهب   ::::   شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسه   ::::   مصادر جامعية: لا يتم تفصيل اختصاصات على مقاس أحد في مسابقة الدكتوراه !   ::::   /عملتي قوتي/ في غرفة صناعة دمشق.. الدبس يؤكد أن مبادرة دعم الليرة تسير بقوة.. وحمشو يحذر.. ؟   ::::   الجمعية السورية لحوادث الطرق تدخل على خط انتقاد وزارة النقل.. ؟   ::::   بخبرات وطنية.. السورية للنفط تعمل على تأهيل عدة آبار في البادية التدمرية   ::::   وزير الأشعال العامة والإسكان: دراسة تأمين مساكن لأسر الشهداء والجرحى بمختلف المحافظات   ::::   إدراج سورية ضمن قائمة البلدان التي تتمتع بالامتيازات الجمركية للاتحاد الاقتصادي الأوراسي   ::::   فتح التسجيل المباشر لحائزي الثانوية-الفرع الأدبي للقبول في التعليم الموازي   ::::   إنفاق أكثر من مليار ليرة على المشاريع الاستثمارية في حسياء الصناعية   ::::   أكثر من 90 ألف طن قطن تقديرات الإنتاج للموسم الحالي   ::::   طرح 15 مشروعاً سياحياً للاستثمار في اللاذقية   ::::   تأهيل 3 وحدات سكنية في مدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية بحماة   ::::   برسم وزارة التربية ..هل ستلحظون اختصاص مناهج وطرائق التدريس في مسابقتكم ؟   ::::   وزارة الزراعة.. وعرقلة ملف الطاقات المتجددة !   ::::   اتفاق لإعارة 75 قطعة أثرية سورية من ضمنها 12 منحوتة تدمرية إلى المتحف الوطني بسلطنة عمان   ::::   تعديل اسم وزارة التعليم العالي لتصبح /وزارة التعليم العالي والبحث العلمي/ 
http://www.
أرشيف صحافة وإعلام الرئيسية » صحافة وإعلام
والاعتراف المتأخر...؟! دي ميستورا

سيريانديز -  د تركي صقر

 سألني معدّ نشرة أخبار المسائية في قناة العالم الإخبارية: هل تصريح المبعوث الأممي دي ميستورا بأنّ الرئيس الأسد جزء من الحلّ قد تمّ من دون إيحاء من واشنطن؟ لم أتردّد في القول إنّ مثل هذا التصريح المنعطف لا يمكن أن يتمّ من دون رضى الإدارة الأميركية وذلك لأسباب عدة في مقدمها أنّ ما من مبعوث أممي على الغالب إلا ويتلقى توجيهاته الأساسية من الخارجية الأميركية هذا أولاً، ثانياً إنّ التصريح المدوّي جاء خارج النصّ أي خارج سياق التصريحات المعروفة لدي ميستورا ومن سبقه من المبعوثين الدوليين، لذلك يقتضي العودة إلى المرجع في البيت الأبيض، ثالثاً وهو الأهم، أنّ هذا التصريح يلغي كلّ ما سبقه من تصريحات أدلى بها أوباما وجميع القادة الغربيين حول تنحي الرئيس بشار الأسد، كشرط لأي حلّ للأزمة السورية وأنّ الأسد جزء من المشكلة وليس جزءاً من الحلّ وهذا سبب كافٍ لأخذ الموافقة الصريحة عليه من واشنطن.

إنّ ما قاله دي ميستورا يفاجئ بل يصدم من خدّرتهم أقوال أوباما وهولاند وكاميرون وأمراء وملوك العروش العرب بأنّ أيام الأسد معدودة؟ قالوها طوال السنوات الأربع، فهل سيخجلون من أنفسهم ومن مواطنيهم ومن كلّ من سمعهم بعد تصريحات دي ميستورا الذي يمثلهم أكثر مما يمثل الأمم المتحدة؟ وماذا سيقولون بعد أن أنهار جبل الأكاذيب وذهبت أدراج الرياح غيوم التضليل والتلفيق السوداء كلها التي دفعوها فوق السماء السورية؟ ماذا سيقولون لشعوبهم التي بدأ الإرهاب المدعوم من قبلهم يرتدّ إليها ويلدغها في عقر دارها؟

نقول: ما الذي جرى حتى يعترف دي ميستورا اليوم بما كان ينكره بالأمس؟ هل هي يقظة ضمير وصحوة وجدان من القوى التي أرادت الشرّ بسورية واستخدمت كلّ الوسائل لتدمير الدولة الدستورية وإسقاط رئيسها؟

بالتأكيد لم يأتِ هكذا تصريح عن طيب خاطر من دي ميستورا ومن يقف وراءه، وهو ما كان ليكون لولا أن شهد الميدان السوري تغييرات جذرية ناجمة عن صمود القيادة السورية وصبرها الاستراتيجي، وناتجة عن امتلاك الجيش العربي السوري زمام المبادرة على كلّ الجبهات، فالتصريح بمفرداته القليلة ما هو إلا انعكاس تامّ لما يجري على الأرض السورية من تقدم ونجاح لم يعد في إمكان أعداء الدولة السورية نكرانه والاستمرار في تجاهل الوقائع والحقائق الساطعة على الأرض.

لا نتجاوز الواقع إذا قلنا أنّ تصريح دي ميستورا يكتسب أهمية خاصة كونه جاء في ظلّ ارتباك أميركي وتخبط غربي تجاه التعاطي مع ظاهرة «داعش» والتنظيمات الإرهابية الأخرى، وفي ظلّ فشل ذريع للتحالف الدولي الذي تقوده واشنطن في القضاء عليها أو الحدّ من شرورها أو وقف ارتداداتها إلى قلب أوروبا وأميركا، فيما بدأت الأوساط السياسة والديبلوماسية الغربية توجه أصابع الاتهام إلى حكوماتها جراء سياساتها الخاطئة تجاه الإرهاب مؤكدة أنه لا يمكن مواجهة الإرهاب مواجهة حقيقية وجدية وصادقة إلا بالتنسيق مع القيادة السورية والاعتماد على قدرات الجيش السوري وخبراته، وهو الذي أثبت جدارة مدهشة في محاربة الإرهاب. كما لا يمكن النظر إلى إقرار دي ميستورا المزلزل لأصدقاء أمريكا وعملائها من المعارضات السورية البائسة بعيداً مما يجري من تقدم لمحور المقاومة في اليمن والبحرين والعراق وفلسطين وسورية ولبنان والملف النووي الإيراني، بالتوازي مع تراجع ملحوظ في السطوة الأميركية على امتداد المنطقة.

على أية حال، ليس هناك ما يمنع من التفاؤل بتصريح دي ميستورا، رغم أنه جاء متأخراً لكن على طريقة أن تأتي متأخراً خير من أن لا تأتي أبداً، كما لا يمنع من الحذر والحيطة حول ثبات دي ميستورا على تصريحه. فقد اعتدنا على تقلب التصريحات وتناقضها من أمثاله حسب الظروف والمعطيات والأوامر الصادرة من البيت الأبيض، إضافة إلى أنّ ما طرحه حول تجميد القتال في حلب لم يكن نقياً وصافياً ومن دون ألغام… لكننا لن نرحل بعيداً في عالم النوايا وسنقرأ بحسن نية ما جاء في أقواله مصحِّحين لدي ميستورا أنّ الرئيس الأسد

الإثنين 2015-02-16
  14:49:30
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

95 بالمئة من طلبة كلية الإعلام لا يرغبون “بالصحافة”!
السياحة والسفر

أسعار المطاعم لم تعد محررة !

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©