(Thu - 28 May 2020 | 15:08:58)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://sic.sy/
محليات

السيطرة على حريق اندلع في منطقة الربوة بدمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

شطب السجل التجاري لشركتي الفا للحماية والحراسة و فالكون للمنظومات والخدمات الامنية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

#شفاء حالتين من الإصابات المسجلة بفيروس #كورونا في سورية مايرفع عدد حالات الشفاء الى 43

 ::::   السماح للمطاعم بالعمل لتقديم الطلبات الخارجية دون تحديد وقت للإغلاق   ::::   السواح يخفف من أوهام قانون قيصر : على عتبات حقولنا ومعاملنا سيقف القياصرة مهزومين   ::::   الصحة: الالتزام وعدم التراخي من أسس التصدي لفيروس كورونا.. وعودة عدد من القطاعات لاتعني التراخي.. ؟   ::::   الذهب مستمر بارتفاعه والغرام يرتفع 2000 ليرة   ::::   أجنحة الشام تتحدى الأسعار وتخفض نحو 70%   ::::   الوزير البرازي يتفقد عدداً من المخابز ومراكز استلام الحبوب وصالات السورية للتجارة بحلب   ::::   البرلازي يلتقي الأسرتين التموينية والزراعية في حلب.. ويؤكد.. مؤسساتنا على الخط الأول في مواجهة الحرب الاقتصادية   ::::   الصحة تعلن تسجيل 20 إصابة جديدة بفيروس كورونا بين السوريين القادمين من الخارج   ::::   تسجيل 16 إصابة جديدة بفيروس كورونا بين القادمين من 4 دول.. وشفاء 4 حالات   ::::   صمت وزارة التربية... فرعن المدارس الخاصة.. فهرب الأهالي نحو الدروس الخصوصية !   ::::   وزير الصحة يوضح حقيقة ماحصل في مرفأ طرطوس   ::::   السيطرة على حريق اندلع في منطقة الربوة بدمشق   ::::   القاضي الشرعي الأول ب‍دمشق: الأحد أول أيام عيد الفطر السعيد   ::::   إعلامي ينصح وزير الصناعة على خلفية قرار (أهلين ببعضنا) !!   ::::   شطب السجل التجاري لشركتي الفا للحماية والحراسة و فالكون للمنظومات والخدمات الامنية   ::::   أجنحة الشام تحدد70الف ليرة ثمن تذكرة الطائرة من وإلى القامشلي أكثر من نصفها تذهب للسورية للطيران ؟!   ::::   أجنحة الشام تعلن عن تسيير رحلتين إلى ستوكهولم وفرانكفورت خلال الفترة بين 29 آيار و2 حزيران   ::::   ضبط احد المخابز يهرب الدقيق وقت الافطار في حماة 
http://www.
أرشيف تحقيقات الرئيسية » تحقيقات
أسواق السويداء تنادي: من سيشتري حلويات العيد؟؟ العيد يسأل: هل آتي أم ما زالت قلوب السوريين مغلقة..ومن سيفتح لي الباب..؟؟

السويداء-سيريانديز- ديانا باكير
في محافظة السويداء أشرقت الأسواق لتستقبل عيد الأضحى..ولكن وجوه الناس تنطق بمائة كلمة وعيونهم ترنو للسماء تستغفر ربها، منهم من أحنت ظهورهم غلاء الأسعار ومنهم من فقد فرحة العيد بعد أحداث 9/4 في السويداء أما من تبقى فلن يشتري لنفسه حتى حذاء جديد فأطفالهم هم الأولوية..
يقول تاجر الملابس " حاتم أبو فخر " لسيريانديز: " لم نشهد في في هذا العام إقبالا كبيرا على الشراء للعيد، فكل ما يحدث من خلف واجهة الزجاج فقط لربما جيوبهم لم تحثهم على الشراء"، وأضاف أيضا :" إذا قارنا هذه السنة الإقبال على الشراء فسنلاحظ الفرق بين هذه السنة والسنوات السابقة بما يعادل الخمسين بالمائة تقريبا، فالسنة الماضية البيع في اليوم الواحد كاد يتجاوز الأربعين ألف ليرة أما في هذه السنة لم يتعد العشرة آلاف ل.س البيع في اليوم الواحد..".، وهذا ما أكده أغلب تجار السوق حول قضية فارق الإقبال على الشراء .


راتب المواطن لا يكفي
وفي الانتقال من التاجر إلى الزبون..أوضحت " أم عمر " ـمواطنة سورية ـ: " كيف للمواطن أن يتحمل؟؟! حتى العيد لم بعد له لذته كالسابق، افتتاح المدارس منذ الفترة القليلة السابقة أضعف القدرة الشرائية لدى العائلات ذات الدخل المحدود، فكيف راتب الشهر سيكفي لكل هذه المشتريات من لوازم المدرسة ولوازم العيد!!؟؟.. " وأضافت أيضا عما يتعلق بالمساندة والعون.." دور المؤسسات الاستهلاكية كبيرا جدا في ظل هذه الظروف، فأسعار بضائع المؤسسات أقل بكثير عن سعر السوق.. والإقبال عليها كبير نظرا للغلاء الشديد في المحلات الأخرى.. "..، أنهت " ام عمر " حديثها وأكملت طريقها بحرقة، لم تكن هي الوحيدة التي عانت من مشكلة افتتاح المدارس وقدوم العيد في نفس الشهر بل العديد من الأسر فاضت جيوبهم بالأوكسجين بعد شراء حاجات الطالب للمدرسة لربما اللباس المدرسي هو لباس العيد أيضا
نحاول أن نضيء على دور مؤسسات التدخل الايجابي(الاستهلاكية-الخزن-سندس)لكن بيروقراطية المديرين التي تتطلب موافقات عليا ليتحدثوا عن دورهم الطيب في خدمة المواطن جعلتنا لا نتمكن من الحديث إليهم!!


..!! جريمة الأسعارضحيتها المواطن
أكدت معظم الناس في الأسواق أن الأسعار تتأرجح من محل للآخر بمعنى أقرب القطعة التي تباع في محل معين يختلف سعرها عن المحل الثاني ليكون المحل الثالث أعلى من السعرين السابقين بحجة المصدر الإيطالي او التركي للقطعة مثلا أو ارتفاع الدولار " سلاح التاجر ".. فالتجار لا يتعاونون مع المواطن بل يتعاونون مع بعضهم البعض وهنا تكمن المشكلة.. لعل الحل لها الرقابة المشددة على أسعار البيع لضمان حقيقة الأرقام التي يعرضها البائع للزبون والتي تكون في أغلب الأحيان أرقاما خيالية يصعب على المواطن البسيط تحملها!!
دمعت العيون في أيلول _ في أحد الزواريب نادتني عيون طفلين يبيعان العلكة بثياب أهلكتها الطرقات، ليضعني الفضول أمامهما استفسر كيف سيقضيان العيد؟!.وكانت الإجابة :" هنا..هنا سنقضي العيد بنفس المكان ونفس الملابس ننتظر العيدية من الأحباب علنا نتمكن شراء علبة علكة جديدة ونبيعها بعد العيد.. " ورقو الأصفر شهر أيلول كما عبرت السيدة فيروز.. بهذا العام لم يرحم أيلول..ارتقاء الخمسين شهيدأً..افتتاح المدارس وغلاء الأسعار سلب المعنى الحقيقي لانتظار العيد، لتبقى ذكريات العيد قبل الخمس سنوات تدور في الأذهان لتقول بهمس " كل عام وأنتم بخير ".....
 

syriandays
الإثنين 2015-09-21
  18:24:20
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

خالد العبود يفجر مفاجأة بمقال مثير للجدل : ماذا لو غضب الأسد من بوتين ؟!!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

أجنحة الشام تتحدى الأسعار وتخفض نحو 70%

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©