(Mon - 23 Apr 2018 | 05:43:08)   آخر تحديث
http://www.savingbank-sy.com/
http://syriandays.com/dhl.pdf
https://www.facebook.com/search/top/?q=%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%26%20tourism%20in%20syria
محليات

افتتاح 4 صالات للسورية للتجارة لتوزيع المواد الغذائية في دوما

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

خميس يلتقي أعضاء مجلس الشعب عن مجافظة الرقة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   مصالحة بين الغربي وتجار سوق الهال   ::::   افتتاح 4 صالات للسورية للتجارة لتوزيع المواد الغذائية في دوما   ::::   المصرف التجاري يستأنف منح القروض والتسهيلات الائتمانية   ::::   خميس يلتقي أعضاء مجلس الشعب عن مجافظة الرقة   ::::   مجلس الشعب يحدد مكان وموعد الامتحانين التحريري والشفوي للمسابقة المعلن عنها سابقا   ::::   الرئيس الأسد يتقبل أوراق اعتماد راشد كمال سفيرا لباكستان لدى سورية   ::::   المحامون يحتفلون على /الفيس بوك/ فقط .. والنقيب: عيد المحامين بدعة !!   ::::   تركيب محطة لتحويل الكهرباء باستطاعة 125 ميغا فولت في محطة التيم بدير الزور   ::::   وزير النقل: يمكن لأي مواطن تنفيذ معاملته في مديريات النقل من أي محافظة   ::::   /السورية للتجارة/ تستجر فائض حقول البطاطا..وتبيعه في صالاتها ب a`` ل س للكغ   ::::   يوم لسورية في منتدى يالطا الاقتصادي الدولي.. فرصة مهمة لعرض الخارطة الاستثمارية لمشاريع إعادة الإعمار   ::::   800 مستورد ورجل أعمال في معرض للصناعات الغذائية التصديرية أيار المقبل   ::::   صدور أسماء الناجحين في الامتحان التحريري لمسابقة الفئة الثانية بوزارة التربية   ::::   مــالـية دوما إلى الـعمل قريـبـاً... فـريق عمل مالي لإعـادة التأهيل والترميم والملفـات بخيــر   ::::   مصدر عسكري: سورية لم تتعرض لأي اعتداء خارجي الليلة الماضية   ::::   الإدارة المحلية تبدأ بتشكيل المجالس المحلية في الغوطة الشرقية   ::::   اعتداء ارهابي على محطة ضخ القنطرة وانقطاع المياه عن 200 ألف مواطن بريف حماة   ::::   أجنحة الشام للطيران الراعي الذهبي للمشاركة السورية في النهائي العالمي للمسابقة البرمجية الجامعية   ::::   /أطفال الشوارع/ أحد مفرزات الأزمة و250 متطوعا لمناصرتهم.. 
http://www.
http://www.
أرشيف محليات الرئيسية » محليات
آليات لتسهيل عودة الأهالي إلى الريف الشرقي بحلب ومطالبات بتأهيل البنية التحتية وتأمين المحروقات وصيانة الطرقات

حلب- سيريانديز

ناقشت اللجنة الوزارية المكلفة متابعة مشاريع إعادة الإعمار والبناء بحلب المشاريع الخدمية والإنمائية المنفذة وواقع ومراحل المشاريع الجاري تنفيذها إلى جانب ما تم إقراره من خطط وبرامج للبدء بإعادة التأهيل والإعمار في الريف الشرقي الذي أعاد الجيش العربي السوري إليه الأمن والاستقرار وتحسين الواقع الخدمي والزراعي تمهيداً لعودة الأهالي
إلى مناطقهم وقراهم.

وقدم المشاركون في الاجتماع الذي عقد في القصر البلدي بمبنى المحافظة اليوم عدة مداخلات تمحورت حول ضرورة إيلاء الاهتمام المطلوب بالريف الشرقي من خلال آليات عمل مدروسة ومتوازنة تهدف إلى إعادة تأهيل البنية التحتية وتوفير مستلزمات وأدوات العملية الإنتاجية الزراعية وخاصة ما يتعلق بتوفير مياه الري وتأمين المحروقات وإعادة تأهيل وصيانة المدارس والمراكز الصحية والأفران.

وطالبوا بتفعيل الوحدات الإدارية ومجالس المدن وإصلاح شبكات الكهرباء والمياه والاتصالات والصرف الصحي وصيانة الطرقات وتفعيل دور الوحدات الشرطية بما يحافظ على الأمن والأمان في الريف عموماً.

ونوه وزير الأشغال العامة والإسكان رئيس اللجنة المهندس حسين عرنوس خلال اجتماعه مع مديري المؤسسات الخدمية والشركات الإنشائية في المحافظة بأهمية ما أنجز من مشاريع خدمية وتنموية حتى الآن والتي ساهمت بشكل ملموس بعودة الحياة الطبيعية لهذه المدينة الصامدة وخاصة ما يتعلق بصيانة وإعادة تأهيل البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والصرف الصحي والاتصالات والطرقات وصيانة المدارس والأفران وإعادة تشغيلها مبيناً أن الحكومة تولي الاهتمام والدعم الكبيرين لإعادة حلب إلى سابق ألقها وذلك عبر تنفيذ المزيد من المشاريع وفق الأهمية والأولوية.

وكشف الوزير عرنوس عن أن قيمة مجموع العقود المصدقة والمخصصة لإعادة الإعمار في حلب بلغت حتى الآن 25 مليار ليرة وبنسبة تشكل 50 بالمئة من مجموع ما تم صرفه من قبل لجنة الإعمار على مستوى سورية مشيراً إلى أن المبلغ قابل للزيادة وفق الأهمية والحاجة المطلوبة للمرحلة القادمة.

ودعا عرنوس إلى استنفار الجهود والطاقات وكل الإمكانات للبدء فوراً بإعادة تأهيل كل مناطق الريف المطهر من الإرهاب وتسهيل عودة الأهالي إلى منازلهم ومناطقهم واستثمار أراضيهم الزراعية لافتا إلى ضرورة تشكيل فرق وورشات عمل بالتنسيق والتعاون بين جميع المؤسسات الخدمية والشركات الإنشائية واللجان في الريف للعمل فوراً على ترحيل الأنقاض وفتح الشوارع وصيانة المدارس والمراكز الصحية والمباني الحكومية والوحدات الإدارية وتأمين وتوفير كل مستلزمات واحتياجات العملية الزراعية والإنتاجية.

وبين عرنوس أنه تمت الموافقة على رصد مبلغ 250 مليون ليرة لإنشاء نواة قاعدة خاصة بتوفير وتأمين كل مستلزمات وأدوات الإنتاج الزراعي والري في الريف الشرقي موضحاً أن كمية الأنقاض التي تم ترحيلها حتى الآن من مدينة حلب بلغت مليونا ومئة ألف متر مكعب وهو إنجاز تحقق في مدة زمنية قياسية.

من جانبه دعا وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف إلى تفعيل عمل الوحدات الإدارية ومجالس المدن في الريف لتباشر عملها ودورها في إعادة تأهيل البنية التحتية والنهوض بالواقع الخدمي مبدياً استعداد الحكومة والوزارة بتأمين وتوفير الدعم اللازم والمطلوب لتنفيذ المهام المناطة بعمل هذه الوحدات داعياً الجميع للعمل الميداني ومتابعة كل المشاريع وتلبية احتياجات الأهالي وبما يؤمن لهم حياة كريمة وعزيزة.

وشدد الوزير مخلوف على ضرورة وضع برامج وخطط واضحة وفق الأولويات والحاجة الملحة والعمل بروح الفريق الواحد وتسريع وتائر العمل والإنجاز وإيلاء القطاع الزراعي اهمية كبيرة كونه يشكل الرافد الحقيقي والأساسي لعودة كل أشكال الحياة الطبيعية للريف.

بدوره لفت وزير السياحة المهندس بشر اليازجي إلى أهمية أن تكون عملية الإعمار والتنمية متكاملة ومتوازنة من خلال الاعتماد على القطاع الزراعي وتأمين مصادر المياه ومستلزمات العملية الزراعية للأهالي في تلك المناطق داعياً إلى إطلاق أفكار ومبادرات جديدة تسهم في تحقيق تنمية شاملة ونهوض حقيقي على المستويات كافة التجارية والسياحية والاجتماعية والاقتصادية وإعادة تفعيل الوسط التجاري في المدينة والإسراع بإنجاز المخطط التنظيمي الجديد لما له من أهمية كبيرة في رسم مستقبل مدينة حلب الواعد.

من جانبه قدم محافظ حلب حسين دياب شرحاً وافياً عن مجمل المشاريع المنفذة والجاري تنفيذها لتحسين الواقع الخدمي والمعيشي في المدينة والريف وتلبية احتياجات المواطنين وتسهيل عودتهم باقصى سرعة إلى مناطقهم وقراهم.

وبين المحافظ أنه ما زال هناك المزيد من الأعمال التي تستدعي مضاعفة الجهود وتنسيقها بين المعنيين لإنجازها ضمن الشروط والمعايير والمدد الزمنية المحددة مؤكداً أن المحافظة تواصل جهودها على مدار الساعة لاستكمال المشاريع والتحضير للبدء الفوري بالتدخل في مناطق الريف لإعادة تأهيله وبما يضمن عودة الحياة الطبيعية له.

بدوره أكد أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار أهمية الإسراع بتنفيذ المشاريع الخدمية والإنمائية في الريف لتسريع عودة الأهالي إلى مناطقهم مشيراً إلى أن فرع الحزب وبالتنسيق مع محافظة حلب وأعضاء مجلس الشعب يعمل على توفير وتأمين كل متطلبات واحتياجات الأهالي وإيجاد الحلول السريعة والناجعة لمجمل الصعوبات التي تواجه عملية إعادة الإعمار والبناء.

حضر الاجتماع عدد من أعضاء قيادة فرع حلب للحزب ورئيسا مجلسي المحافظة والمدينة وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وأعضاء مجلس الشعب عن المدينة والريف ومعنيون.

 
سيريانديز
الإثنين 2017-07-10
  09:50:24
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

صحيفة رسمية تهاجمها بشدة وتطرح تساؤلات حول قدرتها على النجاح في الاصلاح الاداري....«التنمية الإدارية» تمتنع عن تثبيت ذوي الشـهداء وتفرض عقوبات بحق البعض!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

بالتعاون مع أجنحة الشام للطيران غاردينيا الطفولة تكرم الأمهات والمعلمات في مجمع دمر الثقافي.

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©