(Fri - 21 Jul 2017 | 16:44:15)   آخر تحديث
محليات

يوسف: إنجاز المرحلة الأولى لمنطقة خلف الرازي نهاية العام الجاري

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

وزير التربية: جهود كبيرة لترشيح مدينتي دمشق وحلب على قائمة المدن المبدعة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   محافظ حلب: تدارك الخلل في عمل جمعيات الإغاثة ومحاسبة المقصرين   ::::   يوسف: إنجاز المرحلة الأولى لمنطقة خلف الرازي نهاية العام الجاري   ::::   حرف تقليدية ومعرض للزهور في مشاركة السياحة بمعرض دمشق الدولي.. يازجي: نعمل على تشجيع شيوخ الكار   ::::   أوجاع حمص الخدمية في عناية الحكومة.. خميس: توفير الكهرباء خلال المدة المطلوب وإنشاء مكتب يعنى بذوي الشهداء   ::::   اعفاء رئيس مجلس الشعب هدية عباس.. والسبب ؟؟   ::::   مبادرة نوعية لوزارة العدل في سجن دمشق المركزي.. الناصر: هدفنا الأكبر ضبط الحالات الشاذة بالإضافة إلى النفقات وتوفير الأمان   ::::   النفط تطيح بمصالح المتلاعبين في أسطوانات الغاز.. التعاقد على تأمين سدات بلاستيكية لمنع الاستغلال والمتاجرة.. الحسين لسيريانديز: إنجاز قوي وإجراءاتنا للصالح العام ولاتعنينا مصالح البعض!!   ::::   التجاري السوري: جميع الصرافات أصبحت مستهلكة وعمرها التشغيلي انتهى   ::::   تدخل السورية للتجارة خفف خسارة مربي الدواجن من 15 إلى 9 ليرات للبيضة   ::::   رحيل رجل الأعمال السوري وهيب مرعي   ::::   صفعة لمعتمدي الخبز .. قرار بتحويل المخصصات إلى صالات السورية للتجارة وعبر سيارات جوالة.. والسؤال: هل يطال محافظات أخرى غير حماة ؟؟   ::::   اليكم رؤية الصناعة حول قياس الأداء الإداري لكوادرها   ::::   مدير السورية للنقل والسياحة: لا إحصائيات دقيقة عن الأرباح وننتظر تقارير اللجان التفتيشية   ::::   أخطاء علمية قاتلة بطلها مكتبات وأكشاك «تسرح وتمرح» خارج حرم الجامعات وضحيتها الطلاب!   ::::   إيرادات عقارات الزراعة من 700 مليون ليرة إلى 7 مليارات ليرة !   ::::   مجلس الوزراء يطلب من السورية للتجارة شراء البطاطا من المزارعين   ::::   ختام فعاليات مهرجان القلعة والوادي 2017 بحضور مميز للاعلامية اللبنانية فيرا يمين والشاعر اللبناني نزار فرنسيس   ::::   وزير النفط: مستحاثة في معرض دمسق الدولي عمرها يتجاوز الـ 66 مليون سنة   ::::   تسويق 261 ألف طن قمح بعد حصاد 700 ألف هكتار   ::::   الادارة المحلية ستعيد النظر في استثماراتها.. مخلوف: لنكافح الفساد   ::::   طلاب الجامعات يجددون آمالهم بالمطالبة بدورة تكميلية تراعي الظروف التي يعيشونها 
أرشيف أخبار المال والمصارف الرئيسية » أخبار المال والمصارف
منح التسهيلات الائتمانية عبر المصارف العامة لايزال قيد صدور معايير «المركزي»

دمشق- سيريانديز

ضمن توجهات الحكومة الرامية إلى إعادة دوران عجلة الإنتاج والنهوض الاقتصادي في مدينة حلب بعد أن أصبحت خالية من أشكال الإرهاب، فقد بدأت أولى التحركات الحكومية لدعم بعض القطاعات الصناعية وخاصة الصناعات الحرفية منطلقة من المصارف العامة وبتوجيه من رئاسة مجلس الوزراء لإيجاد الصيغة المناسبة لمساندة أصحاب المهن الحرفية على إعادة ترميم ورشاتهم وبدء الإنتاج.
وضمن التوجه الحكومي

وأكدت مصادر مصرفية أن مديري التسليف في المصارف العامة عقدوا اجتماعاً مؤخراً بدعوة من المصرف الصناعي الذي تلقى توجيهاً من وزارة المالية لبحث إمكانية مساندة أصحاب المهن الحرفية على النهوض بنشاطاتهم مجدداً، وقد اجتمع مديرو التسليف في المصرف التجاري وناقشوا كل الإمكانات المتاحة لتقديم الدعم اللازم لأصحاب الورش الحرفية، كما تم طرح أفكار عديدة عن طرق تمويلهم مادياً بما يتناسب مع واقع التمويل لدى المصارف العامة.

كما أن مديري التسليف رحبوا بفكرة التمويل، وفي الوقت نفسه رأوا أن إعادة منح بعض المنتجات المصرفية الإقراضية المتوقفة سيساعد كثيراً في النهوض بواقع الصناعة في مدينة حلب التي تعد عاصمة الاقتصاد السوري، مشيرة -والحديث للمصادر- إلى أنه خلال الاجتماع لم يتم التطرق إلى فكرة طرح منتجات جديدة، بل كانت هناك قناعة بأن تمويل أصحاب المهن والحرف يمكن أن يتم عبر المنتجات المصرفية التي تقدمها المصارف حالياً فيما لو أتيحت لهم فرصة تفعيلها بعد توقف دام أكثر من ثلاث سنوات.
وأوضحت المصادر أن التوجيه بهذا الخصوص خصت به وزارة المالية المصرف الصناعي لأنه المصرف المتخصص في تمويل المشاريع الصناعية، ولديه الخبرة الكافية في إدارة نوع كهذا من التمويلات، لكن واقع المصرف الصناعي اليوم قد لا يسمح له بمنح قروض كبيرة نظراً لكبر حجم ملف ديونه المتعثرة، مع الإشارة إلى أن المصرف حصل مؤخراً على وديعة من المصرف التجاري السوري قيمتها مليارا ليرة وبفائدة مخفضة لا تتجاوز 3% وذلك في إطار موافقة وزير المالية الدكتور مأمون حمدان للمصارف العامة على دعم سيولة المصرف الصناعي عبر ودائع سنوية قابلة للتجديد.
ويبقى التصور الذي توصل إليه مديرو التسليف بخصوص مساندة أصحاب الورش والمهن لحرفيي حلب تسوده الضبابية نظراً لمحدودية النشاط المصرفي في المصارف العامة لجهة التمويل والإقراض، مع العلم أن مصرف سورية المركزي يقوم بدراسة ضوابط محددة وموحدة لمنح التسهيلات عبر المصارف العامة، تعتمد على معايير منها مدى كفاية رأس مال المصرف، وحجم ديونه وسيولته، وغيرها من المحددات التي تسمح لكل مصرف من المصارف العامة أن يتخذ قراراً بالإقراض وفقاً لإمكاناته المتاحة من دون الرجوع إلى مجلس النقد والتسليف، على اعتبار أن كل مصرف سيكون مسؤولاً عن قراراته بهذا الخصوص ضمن المعايير التي سيتم اعتمادها قريباً، ونوقشت أواخر العام الماضي مع مديري التسليف في المصارف العامة في مصرف سورية المركزي.

تشرين
الأربعاء 2017-01-11
  13:40:52
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=52351
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
https://www.facebook.com/www.syriatourism.org/
http://www.sisc.sy/
http://sic.sy/
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com

شام fm في ذكرى انطلاقتها العاشرة.. يوسف: سبب النجاح هو احترام عقل المواطن ..وكل ما نحتاجه موجود في المدرسة الرحبانية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

حرف تقليدية ومعرض للزهور في مشاركة السياحة بمعرض دمشق الدولي.. يازجي: نعمل على تشجيع شيوخ الكار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©