(Tue - 16 Oct 2018 | 19:26:22)   آخر تحديث
http://peife.gov.sy/
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
https://www.facebook.com/search/top/?q=%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%26%20tourism%20in%20syria
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

سيريانديز- مجد عبيسي شهدت العاصمة السورية دمشق عصر اليوم في فندق الداما روز لقاءاً اقتصادياً سورياً- روسياً كبيراً تحت عنوان القرم قاعدة لنمو العلاقات الروسية السورية، لبحث سبل التعاون وتنشيط العلاقات الاقتصادية وتذليل العقبات نحو تطوير التبادل التجاري مع جمهورية القرم. كان اللقاء بحضور كل من رئيس جمهورية القرم سيرغي أكسيونوف، ورئيس مجلس القرم الحكومي فلاديمير كونستانتينوف، والرئيس المشارك للمنظمة الاجتماعية الروسية "روسيا العملية" رئيس إدارة الصندوق "ندوة يالطا الاقتصادية الدولية أندري نزاروف. وتمثل الحضور من الجانب السوري بوزير الاقتصاد والتجارة الخارجية د.سامر خليل، ورئيس غرفة الصناعة سامر الدبس، ومحافظ اللاذقية إبراهيم السالم، وأمين سر غرف التجارة السورية محمد حمشو. وألقى الجانب السوري كلمات ترحيب بوفد جمهورية القرم لزيارته الأولى لسورية، وكيف جاء اللقاء استكمالاً للقاعدة الأساسية التي ستبنى عليها العلاقات السورية مع القرم خلال الفترة القادمة. وتحدث وزير الاقتصاد السوري عن مجمل اللقاءات التي جمعت الجانبين السوري والقرمي وما تم الاتفاق عليه من اتفاقيات ومذكرات تفاهم واللقاءات الحكومية، هي قاعدة للقطاع الخاص لينطلق للعمل على المستوى الثنائي بين سورية والقرم، وعلى المستوى الثلاثي بالتعاون مع روسيا الاتحادية. وأهم المجالات التي تم الاتفاق عليها: تم الاتفاق على تأسيس بيت تجاري سوري في جمهورية القرم، الذي سيكون نواة هامة للعملية التجارية السورية بمشاركة شركات من القطاع الخاص الراغبة باستهداف سوق القرم وروسيا الاتحادية بشكل عام. ولتسهيل عملية شحن البضائع وتحويل الأموال تم التطرق لكافة هذه المسائل حيث سيتم تأسيس شركة مشتركة للنقل البحري بين الحكومتين. وسيكون هناك خط شحن بحري منتظم بين مرافئ البلدين.. وجدير ذكره أن مرافئ القرم أقرب المرافئ الروسية للمرافئ السورية. كما تحدث محافظ اللاذقية حول بعض الاتفاقيات والتعاونات بين اللاذقية ويالطا، منها تجهيز موانئ اللاذقية لاستقبال كافة البضائع، وتوجيه المحافظة لمزارعي اللاذقية بالاعتناء بإنتاج الحمضيات تمهيداً للتصدير. عدا عن التطرق لموضوع السياحة بالساحل السوري لإقامة المنتجعات أسوة بيالطا. ومن جانبه أعرب أمين سر غرف الصناعة محمد حمشو في كلمته عن مسؤوليات القطاع الخاص تجاه الاتفاقيات، وكيف أن بعض الصناعات السورية ستلبي احتياجات سوق القرم، وتطرق إلى أن البيت التجاري بين البلدين سيكون نواة للخروج من أزمة العقوبات أحادية الجانب المفروضة على الجانبين، وأمل بتعزيز العلاقات بين الدول الصديقة، وبأن تصل الاتفاقيات بعد التوقيع للقطاع الخاص للقيام بواجباته اتجاه دعم اقتصاد البلدين. وعلى هامش اللقاء صرح وزير السياحة السوري بشر اليازجي لسيريانديز حول اللقاء بأنه هام جداً وسيشكل انطلاقة حول تعزيز العلاقات بين الجمهورية العربية السورية وجمهورية القرم، من خلال مذكرات التفاهم والاتفاقات التي ستتم. ومن الجانب السياحي نحن نعلم ما للسياحة من دور في التقارب ما بين الشعوب إضافة لدورها الاقتصادي، لذلك تم بحث التعاون خاصة بتعزيز التعاون ما بين الشركات السورية والشركات السياحية الموجودة في القرم. وقال انه حالياً يتم دراسة تشكيل شركة مشتركة لإقامة بعض المشروعات بين البلدين، إضافة إلى تعزيز التعاون فيما يخص التدريب الفندقي بين البلدين، إضافة إلى إقامة مهرجانات مشتركة. مضيفا ان النقطة المهمة جداً، لا بد من إيجاد برنامج إعلامي سياحي واقتصادي للترويج لمقومات البلدين لتعزيز التعاون، وتفعيل مذكرات التفاهم، وجزء أساسي منها إنشاء غرفة مشتركة لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

مدة إضافية لطلاب الماجستير وتسوية أوضاع الطلاب المنقطعين في التعليم المفتوح

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   600 مطم في دمشق و225فندقاً.. كريشاتي: متوسط الأجور في القطاع السياحي الخاص بين 60 و100 ألف ليرة.. نجاتي: نتوقع ازدياد الطلب مستقبلاً على موظفي مكاتب السياحة والسفر   ::::   تعاون بين الصحة والصليب الأحمر في مجالات تشخيص وعلاج داء السكري واللاشمانيا   ::::   اللجنة الاقتصادية تمدد العمل بالاعفاء من رسوم المرافئ بنسبة 75% على الصادرات الزراعية   ::::   مدة إضافية لطلاب الماجستير وتسوية أوضاع الطلاب المنقطعين في التعليم المفتوح   ::::   مجلس الوزراء: تطوير مركز نصيب الحدودي مع الاردن والمنطقة الحرة.. وفريق متخصص لمتابعة مجالس المحافظات والمدن والبلدات   ::::   آخر /فنات/ الاتصالات.. دراسة حجب المكالمات الصوتية والفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي   ::::   بعد تراخي المحاكم .. نقابة المحامين تطلب تطبيق القانون والوزارة تستجيب بتعميم.. السكيف: لم يصلنا أي قرار ..؟!   ::::   صدور تعليمات القيد والقبول في المعاهد التقانية لمفاضلة ملء الشواغر   ::::   الرئيس الأسد يؤكد للجعفري أهمية النهوض بالعلاقات التاريخية السورية العراقية وتعزيزها   ::::   قانون بإعفاء العمال المكتتبين على مشروع سكن العاملين في الدولة من احتساب مدد تأخير سداد الأقساط الشهرية   ::::   السورية للتجارة توقع عقداً مع الثروة السمكية لاستجرار أسماك المشط.. علي: تجربة التربية المكثفة في الأقفاص العائمة الأولى في سورية   ::::   جلسة مجلس الوزراء لم تنعقد اليوم.. وتأجيل مجلس التخطيط إلى الأسبوع القادم   ::::   صحة درعا: 250 مليون ليرة لإعادة إعمار المؤسسات المتضررة   ::::   دراسات لتنظيم مناطق السكن العشوائي في دمشق   ::::   جرعة تفاؤل للمستنفذين.. الرسالة وصلت.. ولكن!   ::::   مهندسون لم يباشروا عملهم في مديرية الخدمات الفنية باللاذقية.. لماذا التأخير..؟!   ::::   حملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي تكسر حاجز الخوف لدى الكثيرات   ::::   أكثر من 570 ألف عامل مسجلين في التأمينات الاجتماعية من القطاع الخاص 
http://www.
أرشيف أخبار المال والمصارف الرئيسية » أخبار المال والمصارف
دولار السوق بـ 470 ليرة .. من خلق هذه الفجوة ؟؟
المركزي يمول المستوردين بدولار 436 ليرة .. وخبير لـ«سيريانديز»: الحاكم وضع المستوردين أمام مفترق طريق .. ولا علاقة لسعر السوق بقرارات المركزي
خاص- سيريانديز- سومر إبراهيم
ما إن أصدر حاكم مصرف سورية المركزي القرار رقم 7 لهذا العام برفع سقف تصريف الحوالة إلى 5 آلاف دولار شهريا، والتراجع عن قرار تجميد صرف الحوالات الشخصية لـثلاثة أشهر ليصار إلى رفع كل الإجراءات الاستثنائية التي وضعت على صرف الحوالات، وبذلك قرر مصرف سورية المركزي إنهاء العمل بإجراءات اتخذت لمواجهة مضاربات رفع سعر الصرف لمستويات غير مبررة خلال الفترة الماضية، حتى ارتفع الدولار في السوق السوداء بفعل المضاربين حتى وصل إلى 480 ليرة لتخلق فجوة جديدة بين السعر الرسمي والسوق بلغت 46 ليرة واليوم نجد أن الفجوة تقلصت حوالي 10 ليرات وهذا قد يخلق حالة من عدم الاستقرار في سعر الصرف وبالتالي التعاملات المتعلقة به.
خبير اقتصادي أكاديمي رفض ذكر اسمه قال لـ «سيريانديز» أنه وفي الأساس وبتصريح سابق للحاكم قال أن القرار ١٦٠٢ مؤقت وبعد فترة سيتم إلغاؤه وكان القرار قد صدر للجم المضاربة وبالفعل كان هناك محاولة لإغراق السوق بالدولار حين وصل السعر إلى ما دون ٤٠٠ ليرة مما خلق تخوف لدى المجتمع فسارعت للتصريف ورفع الطلب على الليرة السورية لتشكيل ضغط سيولة على المصارف فأتى القرار ١٦٠٢ للجم ذلك ومنع التوجه للدولرة، إضافة إلى سعيه لسياسة انكماشية بطرح الليرة السورية، أما بالنسبة لارتفاع السعر فليس للقرار الجديد الذي أنهى القرار ١٦٠٢ أية علاقة، منوهاً أن الموضوع قد يتعلق بالمضاربين وللتصدير الأخير دور كبير بذلك فمن مصلحة المصدر أن يرتفع السعر حيث حقق ربح إضافي ٤٠ ليرة سورية فعند توقيع العقود كان السعر ٤٤٠ والاسبوع الماضي ٤٨٠ ليرة واليوم 470ليرة لذلك المضاربة تكمن بهذه النقطة.
وتابع الخبير: المركزي بهذه الحالة مجبر على قبول وتصريف الحوالات أو تسليمها نقداً بالدولار، حيث يضمن طرح الدولار بالسوق أي بهدف زيادة العرض بالسوق لخلق توازن، وهذا الأمر سيدفع المركزي لرفع سعره، وفي الحقيقة فإن رفع وتخفيض السعر هو أداة تستخدم لتنفيذ سياسة نقدية، فعلى المركزي مسؤولية كبيرة تجاه إدارة الكتلة النقدية المتداولة بالسوق، إن كان لجهة العرض أو الطلب.
وحول السماح للمستوردين بتمويل مستورداتهم بسعر 436ل.س من قبل المصارف العاملة في القطر المسموح لها التعامل بالقطع الأجنبي مع لحظ أن المبلغ الممكن بيعه مرتبط بالمستندات المطلوب تمويلها وبالحدود التي يسمح بها مركز القطع التشغيلي للمصرف الممول.
أوضح الخبير أن الحاكم وضع المستوردين أمام مفترق طريق إما أن يتم الكشف عن المستورد الحقيقي ويستفيد من التمويل بالقطع عن طريق المصارف، أو عليهم تحمل الضغط بسعر الدولار، وبهذه الحالة سيفقد المستورد ميزة المنافسة نتيجة ارتفاع تكلفة سعر الدولار، وأيضاً استطاع الحاكم من خلال السياسة والأدوات التي استخدمها أن يرفع من أرصدة مركز القطع التشغيلي لدى المصارف لتتمكن من تمويل المستوردات، بسعر ٤٣٦ للدولار وبهذه الحالة سيجبر السوق على اللحاق بسعر المركزي بفارق بسيط وهي حالة صحية، ومن نتائجها: الحد من التهرب الضريبي، لأن التهرب الضريبي سيدفعه المستورد بفرق سعر الدولار، ضغط تكلفة المواد المستورد، وانعكاس ذلك على أسعار السوق، ورفع قدرة الدخل على الاستهلاك ولكن بنسبة ضئيلة، وحصر سعر الليرة السورية بهوامش ضيقه بالنسبة للدولار ، وتحقيق وفر قطع للمركزي يستطيع من خلاله البيع للمصارف، وقوننة استلام الحوالات وتصريفها بإطار الرقابة المصرفية، وحصر نسبة لا بأس بها من الكتلة النقدية المتداولة وخلق قاعدة بيانات للحوالات الواردة وكتلة السيولة بالسوري التي تحتاجها للتصريف وهذا عامل مساعد لوضع سياسة نقدية ويسهل اختيار استخدام أدوات السياسة النقدية، وإعادة دور المصارف إلى السوق الاقتصادية وخلق آلية لربط مؤسسات الصرافة وشركات الحوالات بالمصارف، والحد من انتشار الكاش لضبط عملية عرض السوري بالأسواق ، والمحافظة على ثبات السعر، ولكن السؤال : هل سيكون التمويل فقط للمواد الغذائية والأساسية أم أن التمويل سيكون شاملاً.
 
 
 
 
 
 
الأحد 2018-01-07
  11:57:26
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

عبد اللطيف عمران يضيء على بعض خفايا اجتماع اللجنة المركزية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

600 مطم في دمشق و225فندقاً.. كريشاتي: متوسط الأجور في القطاع السياحي الخاص بين 60 و100 ألف ليرة.. نجاتي: نتوقع ازدياد الطلب مستقبلاً على موظفي مكاتب السياحة والسفر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©