(Sun - 16 Jun 2019 | 19:15:09)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
http://sic.sy/
محليات

طفلة تعود من غيبوبتها بعد أربعين يوماً في مشفى الأطفال باللاذقية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

لجنة لتقديم الدعم والتسهيلات لانتقال الجامعات الخاصة إلى مقراتها الأساسية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

مصدر عسكري: انفجار احد مستودعات الذخيرة التابعة للجيش غربي دمشق بسبب امتداد النيران المشتعلة بالاعشاب والنباتات اليابسة بالقرب منه.

 ::::   لجنة لتقديم الدعم والتسهيلات لانتقال الجامعات الخاصة إلى مقراتها الأساسية   ::::   الموافقة على تخفيض التعرفة الزراعية لاستجرار الطاقة الكهربائية   ::::   خميس يوافق على استكمال تعيين ( 3000 ) ناجحا في مسابقة المدرسين المساعدين من الفئة الثانية في وزارة التربية   ::::   طفلة تعود من غيبوبتها بعد أربعين يوماً في مشفى الأطفال باللاذقية   ::::   مصدر عسكري: انفجار أحد مستودعات الذخيرة غرب دمشق   ::::   الإسكان: تخصيص المرحلة الأخيرة من السكن الشبابي بمدينة الديماس الجديدة العام القادم   ::::   السورية للتجارة بصدد استيراد 100 ألف طن من السكر.. الاسماك بعد اللحوم في صالاتها   ::::   التجارة الداخلية تعدل أسعار البنزين غير المدعوم   ::::   بشرى لمن يرغب من المسرحين بالعمل لدى جهات القطاع العام والخاص   ::::   وزير الإدارة المحلية والبيئة يبحث مع السفير الكوري مجالات التعاون وسبل تعزيزها بين البلدين   ::::   الثاني من تموز القادم امتحان اللغة الأجنبية للقيد في درجة الدكتوراه بجامعة دمشق   ::::   سيريانديز ترصد حالة جرت في إحدى مدارس العاصمة وتضعها برسم وزير التربية   ::::   اللص ترامب يعزم سرقة أموال «الفوز»   ::::   أعمال إعادة تأهيل محطة الشريعة لتحويل الكهرباء تشارف على الانتهاء   ::::   ارتفاع أسعار الذهب   ::::   تحديد موعد اختبار اللغة الأجنبية للقيد في الماجستير بجامعة حماة   ::::   صرف مليار و695 مليون ليرة من قيم الحبوب المسوقة في الحسكة   ::::   مراكز جديدة لإصدار البطاقة الذكية بالقنيطرة وريف دمشق   ::::   السياحة تستعد للمشاركة في معرض دمشق الدولي بحرف تقليدية ونشاطات ترفيهية   ::::   السورية للحبوب في حماة تستلم أكثر من 28 ألف طن من القمح   ::::   الجيولوجيا تدرس تعديل القانون الناظم لعمل المقالع 
http://www.
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
نحن والاسعار والحكومة.. !!

رسام محمد :
سمعت أحد المواطنين يقول مبتهلا بعد رفع سعر المازوت والخبز والغاز «إلهي يحرسا من العين ويديم علينا الحكومة »مستذكراً قول الشاعر والكاتب الكبير محمد الماغوط في مسرحية «غربة»
فقلت له محاولة التبرير: هذه أزمة ونحن في حالة حرب، فقال: أجل هو كذلك، ولكن بعد مرور أربع سنوات اكتشفت أن هذه الأزمة تصيب «ناس دون ناس» والحرب تأخذ من ناس يستحقون وتعطي لناس لا يستحقون، فقد بدأنا نشعر أن الوطن لناس دون غيرهم.
وأعقب قائلا قبل زيادة الأسعار المباركة والمفاجئة كنا نقول أن الدولة هي الأم الحنون و تمنحنا الكثير من خلال الدعم وإن كان باهتا، وفي أسوأ الأحوال لا تسرقنا ومن سرقنا هم أخوة لنا في الوطن، حينما كانوا يشترون المواد بسعرها الرسمي من الدولة، ويحتكرونها ومن ثم يبيعونا اياها بأسعار مضاعفة .
و أنهى كلامه بأنيناً يثقب الإذن والقلب والروح، فالمواطن إما أن يسرق أو يموت جوعا وبردا ولا يستطيع أحد أن يلوم رجلا مهما فعل عندما يرى أولاده يرتجفون بردا أو يتضورون جوعا.
نحن أعتدنا على الصفعات، ولكننا كنا نطمح لعقلنة هذه الصفعات، ونقبل بتلقيها لكن على مراحل ودفعات، وبحنو الأم ودفئها، مع زيادة الأسعار كنا بحاجة الى زيادة مضاعفة للرواتب والأجور، وحكومتنا الرشيدة العتيدة اختارت أسوأ توقيت لتتحفنا بهذا القرار.
كيف للمواطن أن يستطع الصمود في وجه ارتفاع الأسعار الذي لا يرحم ؟
ماذا نقول للشاب الذي تواجهه متطلبات الحياة الكثيرة وأصبح أكبر طموح لديه  أن يؤمن أجور المواصلات وقوت يومه. والامر الأخطر من كل ذلك ولا أعتقد أن  الحكومة غافلة عنه أن البرد والجوع إضافة الى الفلتان الأمني  يؤدي  إلى ارتفاع معدلات الجريمة والسرقة والهجرة وتضاؤل المحبة والرحمة.
فيا أيها الوزراء :
ألم يكن بالإمكان أفضل مما كان ؟
يا أيها السادة وياأصحاب المعالي أطفئوا مكيفات بيوتكم وسياراتكم قليلا وانزلو الى الحارات والملاجئ والمدارس وانظرو الى ما يحدث فيها ..هو الموت يزحف وأمراض تتفشى وأصبح في وطني لونان الأسود والأحمر
فماذا تنتظرون؟ الشارع لا ثقة له بما تقولون والجميع يقول «لو كانت هذه الزيادة في الأسعار سيصحبها وفرة في المواد لحمدنا الله وشكرنا الحكومة »
ولكن الأسعار تضاعفت اعتبارا من اليوم، فالمواطن دفع اليوم أجرة الباص مئة ليرة بفارق الضعف عن أمس .
البارحة  ولأول وهلة خلت أنه  الأول من نيسان وأن الحكومة تمازحنا بعيد الكذب ولكن تذكرت أن بيننا وبين نيسان شتاءا لا نعرف كيف ستمضي أيامه وساعات برده وجليده ولا حلول تلوح في الأفق فما عسانا فاعلون سوى الدعاء
"الهي يحرسا من العين ويديم علينا الحكومة "
 

سيريانديز
الثلاثاء 2015-01-20
  21:30:20
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

سياسات تطفيش وزارية.. للإعلام..!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

السياحة تستعد للمشاركة في معرض دمشق الدولي بحرف تقليدية ونشاطات ترفيهية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©