(Wed - 26 Apr 2017 | 15:44:45)   آخر تحديث
http://www.
محليات

مشروع مرسوم تشريعي لإحداث المؤسسة السورية للحبوب.. رئيس الحكومة يعفي مدير عام مؤسسة الحبوب

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

الزراعة تنجز المرحلة الأولى من خارطة الحزام البيئي للزيتون بالاعتماد على نظام المعلومات الجغرافي GIS

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس يصدر بلاغا بتعطيل الجهات العامة الأحد والاثنين القادمين بمناسبة عيد العمال

 ::::   الزراعة تنجز المرحلة الأولى من خارطة الحزام البيئي للزيتون بالاعتماد على نظام المعلومات الجغرافي GIS   ::::   مشروع مرسوم تشريعي لإحداث المؤسسة السورية للحبوب.. رئيس الحكومة يعفي مدير عام مؤسسة الحبوب   ::::   تحضيرات لعقد اللجنة المشتركة السورية العراقية في أيار القادم   ::::   عطلة الاحد والاثنين القادمين   ::::   ملف المخطوفين ضمن المكتب الخاص لوزير العدل وليس مكتب المفقودين...!!   ::::   هل تدخل البندورة موسوعة /غينيس/ !! ارتفاع وصل اليوم إلى 700 ليرة وربما الخيار على الطريق؟   ::::   رئيس الحكومة يوجه بمعالجة وضع العدادات الكهربائي في سوق وادي بردى والزبداني ومضايا وسرغايا   ::::   وزير النقل: مشاريع قيد التنفيذ بطرطوس وأخرى جارٍ متابعتها.. والعمل على إنجاز السكن الشبابي   ::::   مروة لسيريانديز: كسب جديد في الوقت لفرع حبوب اللاذقية و تفريغ 7200 طن حبوب في يوم عمل واحد.   ::::   كانت معدة لذبح إناث وذكور خارج المسلخ.. ضبط بايكة أغنام بمبنى سكني بالرمل الجنوبي باللاذقية   ::::   بعد زيادة عدد أيام التداول الأسبوعية إلى خمسة… تداولات بورصة دمشق 157ر13 مليون ليرة   ::::   إجراءات لإقامة مراكز تنموية في ريف عدد من المحافظات   ::::   النفط تتأهب للموسم الجيد   ::::   الاقتصاد تتابع تحضيرات إقامة معرض دمشق الدولي قريباً.. الخليل: ملتقى اقتصادي حقيقي   ::::   حركة بيع خجولة في سوق الذهب والغرام 21 قيراط 19500 ليرة.. جزماتي : انتخابات اتحاد الحرفيين يوم الأحد القادم   ::::   استجرار 822 مليون ليتر مازوت و770 مليون ليتر بنزين هذا الشهر.. النفط: سدات بلاستيكية على إسطوانات الغاز لمنع التلاعب   ::::   مرسوم بإعفاء المدينين لدى الشركة السورية للاتصالات من الفوائد والأجور الأخرى المترتبة عليهم إذا بادروا إلى تسديد ديونهم لغاية 31-12-2017   ::::   السبت القادم انطلاق معرض التوظيف وفرص العمل الثاني / جوبكس/   ::::   وزير الاعلام: مؤسساتنا تعاني من النمطية.. ولن ننترك الإعلام يتحول إلى مسرح ! 
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
وزارة السياحة ترعى حفلاته ودار الأوبرا تستقبله وسانا تروج له.. ماذا يحتاج أكثر ليكون نجما؟!!
وزارة السياحة ترعى حفلاته ودار الأوبرا تستقبله وسانا تروج له.. ماذا يحتاج أكثر ليكون نجما؟!!

دمشق- سيريانديز

ربما كانت صحيفة الأخبار محقة عندما تحدثت عن اقتحام مغنّو الملاهي خشبة دار الأوبرا في دمشق، لدرجة لم يعد مستغرباً فيها أن يكرّم يسر دولي (1990 ــ الصورة) مسبوقاً بلقب "الشاعر الكبير"، وكيف تسلل اسم هذا الفتى إلى "ملتقى كلمات" الذي انطلق أمس برعاية وزارة السياحة في "قاعة المتنبي" (فندق داما روز).

وفي الوقت الذي تسخر فيه الكثير من الصفحات بيسر دولي... نجد أن وكالة سانا الرسمية الرزينة كانت أول من روج له منذ أكثر من عام عندما كتبت أن إحساسه المرهف و قربه من الوجدان العام بالإضافة إلى خروجه عن النمطية مكنّه من حجز مكان خاص به بين الشعراء الجدد رغم أنه ابتعد عن الاساليب المتداولة للانتشار الجماهيري مكتفيا بوسائل التواصل الاجتماعي ليسجل حضوره المتميز في اوساط الشباب متحولا الى ما يمكن وصفه بحالة شعرية أثبتت خصوصيتها من خلال اكثر من عشرة آلاف إعجاب يسجله المنشور الواحد للشاعر الشاب.

وبالعودة إلى بدء، فإن الزميل خليل صويلح كتب في الأخبار:"لا شك أن صاحب "على قلقٍ كأن الريح تحتي" قد احتج في قبره على ما آل إليه الشعر من احتضار وسوقيّة وابتذال. لفتنا لقب الشاعر الكبير، ففتشّنا عن معلومات تدلنا إليه، وإذا به "مطشوش" بغزارة في صفحات التواصل الاجتماعي واليوتيوب كأحد شعراء المرحلة الأفذاذ. ورغم أن عدد متابعيه على صفحته في الفايسبوك قد تجاوز 142 ألفاً، إلا أنه يتسم بالتواضع الجّم فهو يقول "لست بشاعر، أظنُّ أني فقط أكتب مشاعر"، لكن هيهات أن تنطلي هذه الفلسفة على معجبيه، خصوصاً أنه افتتح الملتقى بقصيدته "مايا" التي ما انفكّت "تتمدد" في تضاريس قلبه مثل عاصفة "داعش" حسب قوله. ويا لهول الأقدار حين نكتشف أن مايا هي حبيبته، وقد كانت على مقربة خطوات من المنصة، ما أجج تصفيق الجمهور"

ويتساءل أحدهم ساخراً: "هل هناك صلة قرابة بين يسر دولي والنعجة المستنسخة دوللي؟"، وتنصح إحداهن أن يكّرم هذا الشاعر من قبل جمعية "المرأة الذكية"، أو من "ألبسة ولانجري المحبة" وثالث" احذروا يسر دولي ومشتقاته". لكن "شاعر الأسيتون" حسب بعض توصيفاته، لا يلتفت إلى هذه التعليقات المغرضة، فهو"باقٍ ويتمدّد"!

في مقابلة معه على إحدى المحطات الإذاعية، أشار إلى أن الشعر لم يعد يحتمل عبارات مثل "يا سيدتي" غامزاً من نزار قباني لمصلحة ما يكتبه هو على غرار" يا كبير يا مصغرني/ يا أهم الناس يامهمشني"، بالإضافة إلى معلّقات أخرى نجدها في مدوّنته"حكي فاضي".

على المقلب الآخر، سنقع على حملة مضادة تسخر من هذه الظاهرة لتضعها في باب الإفرازات السلبية للحرب التي قلبت الموازين الثقافية وفتحت الباب على مصراعيه لمتسلقي الشعارات الوطنية، وتحويلها إلى باب رزق على هيئة جمعيات وملتقيات وأندية ثقافية.

 

سيريانديز
الأحد 2016-10-16
  10:22:48
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.sisc.sy/
https://www.facebook.com/www.syriatourism.org/
http://sic.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com

وزير الاعلام: مؤسساتنا تعاني من النمطية.. ولن ننترك الإعلام يتحول إلى مسرح !

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

وزيرالسياحة يصدر قرارا بإحداث مديرية التخطيط والدراسات السياحية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©