(Mon - 23 Jan 2017 | 05:20:16)   آخر تحديث
 ::::   3 ملايين طفلاً أجبروا على النزوح من منازلهم .. أكثر من مليون طفل خارج المدارس.. و35 % معدل التسرب.. الخرساني: نستهدف عودة 50 ألف تلميذ للمدارس   ::::   أسماء الناجحين بمسابقة تعيين عدد من العاملين الدبلوماسيين في وزارة الخارجية   ::::   الغذائيات والنسيج يسيطران على توليفة صادراتنا.   ::::   الذهب بـ 17900 ليرة سورية للعيار 21 قيراط.. وتسهلات استقطبت المئات من الصاغة   ::::   برعاية السيدة أسماء الأسد.. انطلاق التصفيات النهائية لمنافسات الأولمبياد العلمي السوري   ::::   أعضاء جدد للمكتب التنفيذي.. وماهر نفيسة رئيساً لاتحاد حرفيي دمشق.. كلعو: الآبار الاحتياطية جاهزة.. ولجان مرتقبة للأحياء   ::::   مزاد سيارات الجهات العامة في دمشق يقفل اليوم بعد طرحه 225 مركبة ونسب المبيع تتجاوز 90%   ::::   في حلب.. ضبط ومصادرة 6 أطنان من الفروج المجمدة والمهربة وكميات كبيرة من الأدوية منتهية الصلاحية   ::::   ترقبوا.. العدل بصدد إحداث محاكم متخصصة بالجرائم الالكترونية   ::::   صدور نتائج مفاضلة منح الجامعات السورية الخاصة   ::::   رئيس الحكومة يكلف المهندس عمار محمد بإدارة المؤسسة السورية للتجارة   ::::   محافظ دمشق: مشروع /بكرا النا/ من 400 إلى 20 ألف طالباً حالياً بمختلف الأنشطة   ::::   تداولات بورصة دمشق 741ر36 مليون ليرة ومؤشر السوق ينخفض 72ر15 نقطة   ::::   اتفاق شامل حول كيفية معاملة المنشآت السياحية ضريبياً   ::::   180 ألف طالب وطالبة يواصلون تقديم امتحانات الفصل الدراسي الأول في جامعة دمشق   ::::   فساد في فرع نقابة الصيادلة بمحافظة حماة!! الصيدلية المركزية تربح 13000 ليرة فقط في عام .. ورئيس الفرع يفتتح صيدلية مخالفة !!..   ::::   مؤشر بورصة دمشق يرتفع 89ر42 نقطة وقيمة التداولات 869ر68 مليون ليرة   ::::   برنامج للتأهيل والتخصص الصيدلاني اعتبارا من 27 الشهر القادم   ::::   التجاري السوري يتحضر لتعيين نحو 900 عاملاً 
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
«هديل» وأخواتها الخمسة !!
«هديل» وأخواتها الخمسة !!
خاص سيريانديز- رولا سالم 
كانت محافظة حمص قبل اندلاع الأزمة أول محافظة لا يوجد فيها أي متسول، خالية تماماً من المتسولين، ولكن دفعت الأزمة  عدد من المواطنين للتسول كوسيلة للعيش في ظل عوامل كثيرة منها افتقاد البعض لعمله الذي كان يعتاش منه
وعليه، لم تكن حادثة الطفلة هديل قاروط التي توفيت  إثر الضرب الذي تعرضت له من قبل والدها، الحادثة الوحيدة على مدى خمس سنوات من استمرار الحرب الطاحنة التي انتشرت كالنار في الهشيم، لتلتهم معها جسد هذه الطفلة البريئة.
 هديل أثارت الرأي العام في سورية وحمص على وجه الخصوص، وأشعلت صفحات التواصل الاجتماعي ، فالطفولة كانت وما زالت تحتاج للرعاية الخاصة في ظل الظروف التي لجأ فيها ضعاف النفوس لاستغلال براءة الأطفال وزجهم في أعمال لم ولن تكن لأمثالهم , فالقاتل «والد هديل» لم يعجبه المبلغ الذي جنته يداها الصغيرتان طوال النهار من التسول، فما كان منه إلا أن قام بضربها حتى الموت, ولأن المجتمع السوري لا يقبل بمثل هذه الأفعال
 ولم تقف وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل مكتوفة الأيدي جراء ما حصل مع الطفلة هديل وقامت عبر مديريتها الموجودة في محافظة حمص بالتواصل مع والدة الطفلة هديل والقيام بزيارة لعائلتها المقيمة في حي المهاجرين حيث تم الاستفسار من والدتها عن ملابسات الحادث والسبب الذي أدى إلى وفاتها وتم تقديم المساعدة اللازمة لهم، وتبين أن لدى هديل خمسة أشقاء ستقوم مديرية الشؤون الاجتماعية في حمص بتسجيلهم بإحدى المدارس ليتلقوا التعليم المناسب ، كما يتم العمل على تأمين فرصة عمل للأم ولولدها الأكبر
 وفي السياق أكدت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل أنها ملتزمة بحماية أبنائها من كل أشكال أسوأ العمالة التي تطالهم ومنها ظاهرة التسول التي تعمل الوزارة على مكافحتها مع الجهات المختصة والمجتمع الأهلي، وأكدت الوزارة تنسيقها الدائم مع الجمعيات الأهلية لدمج الأطفال في مجتمعهم وتدريبهم وتعليمهم 
وكانت الوزارة طلبت من مديريتها في محافظة حمص تفعيل دور مكتب مكافحة التسول لديها وتكثيف جهودها في رصد الحالات المشابهة لحالة الطفلة هديل، والتنسيق مع من يلزم من الجمعيات الأهلية للحد من ظاهرة التسول وحمايتهم من الاستغلال من قبل أي جهة
 
سيريانديز
الثلاثاء 2016-12-20
  16:18:59
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©