(Wed - 26 Jul 2017 | 20:42:25)   آخر تحديث
محليات

تحصيل أكثر من 8 مليارات من أصحاب العمل المستفيدين من الاعفاءات وتنظيم 855 زيارة تفتيشية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

تعيين مدير جديد لمشفى الاطفال بحلب.. وانهاء تكليف مدير عام مؤسسة الصناعات الهندسية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   تعيين مدير جديد لمشفى الاطفال بحلب.. وانهاء تكليف مدير عام مؤسسة الصناعات الهندسية   ::::   تأهباً لمعرض دمشق الدولي.. وزير النقل يجول ليلاً على العمال المنتشرين لصيانة وتأهيل طريق المطار   ::::   الحكومة تحدد سعر صرف الدولار في الموازنة العامة للدولة لعام 2018 بـ 500 ليرة سورية.. حاكم المركزي لسيريانديز: منع الترشيد القسري للإنفاق.. ودعم للقطاع العام   ::::   تداولات بورصة دمشق 711ر13 مليون ليرة والمؤشر ينخفض 20ر22 نقطة   ::::   مدير عام مؤسسة الإسكان: ؤى لإعادة هيكلة المؤسسة.. تغطية فجوة التمويل مسؤولية الشركات العقارية وهيئة الإشراف على التمويل العقاري   ::::   الألق يعود إلى المناطق السياحية.. الوزير يازجي: بلودان 2017 انطلاقة لمهرجانات سياحية في جميع المصايف   ::::   مطالبات برفع سوية الواقع الخدمي في أحياء وشوارع المدينة   ::::   مشاركون في ورشة عمل: المصارف السورية تواكب تطور المصارف العالمية وتستخدم المعايير الدولية الأفضل   ::::   اقتصاديات التفوق   ::::   وفد روسي تجاري الى سورية خلال فترة معرض دمشق الدولي   ::::   القاضية الشماط تجتمع برؤساء فروع هيئة الرقابة والتفتيش.. إجراءات احترازية بحق المواطنين والعاملين.. وعقبات بنقص المفتشين والتجهيزات   ::::   تحصيل أكثر من 8 مليارات من أصحاب العمل المستفيدين من الاعفاءات وتنظيم 855 زيارة تفتيشية   ::::   أكثر من 582 مليون ليرة إيرادات شركة التوكيلات الملاحية حتى تاريخه   ::::   ميداليتان و 7 شهادات تقدير للفرق السورية المشاركة في الأولمبيادات العالمية للرياضيات والفيزياء   ::::   منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يتأهل لنهائيات آسيا في الصين   ::::   المواصلات الطرقية.. جبهات عمل مستمرة ومشاريع تنفذ بسوية عالية   ::::   مطالبات باستئناف منح القروض التعاونية وتوفير أراض لسكن محدودي الدخل وتأسيس جمعيات سكنية لمساعدة ذوي الشهداء   ::::   بتوجيه من الرئيس الأسد.. خميس يزور قاعدة مطار الشعيرات.. انتصارات الجيش العربي السوري هي أثمن ما يملكه الشعب السوري   ::::   توزيع مازوت التدفئة بوقت مبكر في ريف دمشق وتحسين واقع المياه في الكسوة   ::::   إيقاف أستاذ جامعي في طرطوس لمدة 3 أشهر نتيجة نسب النجاح المتدنية 
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
موسم الشهادات العجاف
موسم الشهادات العجاف

رسام محمد
وهكذا رسب نصف طلاب البكالوريا "شهادة التعليم الثانوي " في الامتحانات النهائية للعام الدراسي الحالي، فحسب النسب التي كانت وزارة التربية قد أعلنت عنها يوم الأحد الماضي فإن عدد المتقدمين كان لهذا العام حوالي 100 ألف طالبا وطالبة  وصلت نسبة النجاح إلى 55% أي أن عدد الراسبين يقارب النصف .. في نسبة قد تعد الأولى من حيث تدنيها خلال الأعوام الفائتة.
غداة إصدار نتائج هذا الموسم الامتحاني تعددت الآراء وكثرت التحليلات حول الأسباب التي أوصلت "منارات الغد" لهذه النتائج المحبطة لهم  ولأسرهم كأفراد وللمجتمع السوري عامة ..
لا يبدو أن هناك سبباً واحداً يمكن أن يبرز ليشرح لنا حقيقة هذا الواقع التعليمي السيء, بالتأكيد يجب  ألا نستثني الأزمة ومفاعيلها على الطلاب والأساتذة والوزارة أيضاً، إلا أن حال الطلاب ومعاناتهم خلال العام الدراسي والتي تتجاوز العوائق الأمنية لتصل إلى المنهاج الذي بقي يراوح في مكانه رغم كل المحاولات لتغييره ليتماشى مع التطورات اليومية في العالم.
فالمنهاج بحاجة للاقتراب من الواقع والبعد عن كم هائل من المعلومات والتي لا علاقة بالتطبيق، في وقت لابد من التأكيد على الحاجة الشديدة لمشروع السيد الرئيس في الإصلاح الإداري والذي يتصل اتصالا وثيقا بالتعليم باعتباره اللبنة الأساس في أي إصلاح وتغيير.
بالتزامن مع ذلك يرى فريق عريض بأنه يجب على اللجان المختصة بالمناهج أن تضع نصب أعينها هذا المشروع ليتم التخلص من الأشخاص الذين تنقصهم الخبرة والكفاءة في عملية تطوير المناهج واستقدام من هم قادرين  على ربطها بالحياة وسوق العمل، فالطالب لا يحتاج للكثير من المعلومات التي تضيق بها الكتب كما ذهن الطالب، حيث وصلنا إلى زمن "غوغل" وأخواته فيكفيك أن تضع أي كلمة على محركات البحث حتى يعطيك آلاف المعلومات والتي تزودك بكل ما يلزم عما تريده و أكثر.
إذا نحن بحاجة إلى أن نزود الطالب بالمهارات والمعلومات الأساسية لطرائق التفكير وفتح الآفاق أمام العقل.
وإذ نبارك لمن نجح وتفوق ، لابد من القول لمن لم يحالفه النجاح أن هذا لا يعني أنك قد فشلت  فأنت لا تتحمل المسؤولية لوحدك ,يكفيك أعباء معلومات لا طائل منها لا في هذا الزمن ولا في بقية الأزمنة..
بل لابد لوزارة التربية من تحمل الجزء الأكبر من المسؤولية بكادرها التدريسي ومديرياتها المخولة بتطوير المناهج والتي بكل تأكيد تحتاج لتطوير تفكيرها وخبراتها والاضطلاع على تجارب الدول الأخرى مع مراعاة خصوصية مجتمعنا وما يحتاجه في عملية البناء القادمة.

syriandays
السبت 2017-07-08
  10:24:30
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=52351
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
https://www.facebook.com/www.syriatourism.org/
http://www.sisc.sy/
http://sic.sy/
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com

شام fm في ذكرى انطلاقتها العاشرة.. يوسف: سبب النجاح هو احترام عقل المواطن ..وكل ما نحتاجه موجود في المدرسة الرحبانية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

الألق يعود إلى المناطق السياحية.. الوزير يازجي: بلودان 2017 انطلاقة لمهرجانات سياحية في جميع المصايف

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©