(Mon - 18 Feb 2019 | 19:54:34)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب القدامى في المعاهد التقانية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

وفاة شخصين وإصابة سبعة في حادثين على طريق دمشق بيروت

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   قريباً تخفيض عدد السلع المستثناة من الاتفاقية السورية- الإيرانية   ::::   الوزير خربوطلي : سنكافح جميع أشكال الفساد بوضع مؤشرات اداء لكل مؤسسة   ::::   إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب القدامى في المعاهد التقانية   ::::   عودة مقسمي الهاتف في زملكا وحرستا إلى الخدمة   ::::   23 آذار امتحان طب الأسنان الموحد   ::::   أكثر من 40 ألف طالب يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح في جامعتي دمشق والبعث   ::::   استجابة لما نشرته /سيريانديز/.. إجراءات تطول فرن المخبز الاحتياطي.. ولكن ؟!   ::::   مشهد غريب.. يتحدى قرار وزير التموين ؟!   ::::   معرض (صنع في سورية) للألبسة والنسيج.. منصة لعرض جودة المنتج السوري   ::::   أكثر من 13 مليار ليرة سورية قيمة التصدير عبر معبر نصيب خلال شهرين.. سيصل الاكتتاب هذا العام إلى 100ألف شقة   ::::   21 شركة سورية تشارك في معرض الغذاء العالمي (غلف فود) في دبي   ::::   مركز القياس والتقويم يجري الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد   ::::   إخماد حريق بمدينة عدرا الصناعية والأضرار مادية   ::::   ورشات الكهرباء باشرت على الفورعمليات إصلاح محطة توليد محردة بعد تعرضها لاعتداء إرهابي   ::::   لمصلحة من؟!   ::::   300 شركة بمعرض “صنع في سورية” للألبسة والنسيج..   ::::   جولة لوزير الصناعة في حماة شملت معمل الأحذية وشركتي السكر والبصل..   ::::   البضائع التركية المهربة تؤثر على السوق الداخلية.. الدبس: تكوين صناعات ضخمة للإسمنت والحديد والألمنيوم والزجاج   ::::   تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي   ::::   إخماد حريق ضمن مستودع في كلية الحقوق   ::::   ارتفاع أسعار الذهب بفعل هبوط الدولار 
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
صرخات المواطنين ترتفع والجهات المعنية تصم آذانها عن حلول النقل.!. مواطن يحتاج لاربع ساعات للوصول إلى منزله ؟!
صرخات المواطنين ترتفع والجهات المعنية تصم آذانها عن حلول النقل.!. مواطن يحتاج لاربع ساعات للوصول إلى منزله ؟!

خاص-سيريانديز-دريد سلوم

أربع  ساعات كاملة  استغرقت رحلة أبو علي وهو عائد إلى منزلة الكائن في حي ال86 خزان ،رحلة لم تكن موفقة لجهة الظفر بمكرو (مهاجرين صناعة) في بداية المطاف إذ اضطره الأمر الوقوف في كراج (السيدة زينب) لمدة تزيد عن الساعتين كاملتين من الـ 12,45 دقيقة ظهراً حتى الثالثة تماماً في ظل غياب تام لاي مكرو على هذا المحور؟!

حتى تمكن أخيراً من وضع موطأ قدم في القادم الجميل والمكتظ بالركاب صاحب القارمة الحمراء (مهاجرين-صناعة) مع العلم أنه حين فكر باللجوء إلى تكسي تقله حتى البرامكة كانت التسعيرة والشرط هي ألف ليرة وإلا ممنوع الصعود!!! ، لتبدأ عندها معاناة جديدة في البرامكة إذا اضطر للوقوف لساعة ونصف الساعة في البرامكة بانتظار مكرو مزة جبل 86 خزان وهو المفقود بالمطلق من البرامكة كون أصحاب هذا الخط  يضربون كل القوانين بعرض الحائط،واتخذوا  لأنفسهم موقفا عند بنايات الـ14 واكتفوا به معتبرين انهم اسياد لارقيب عليهم.
ماعاناة أبو علي اليوم في رحلته التي استغرقت أكثر من أربع ساعات في حين أنها لو تيسر الأمر لن تحتاج أكثر من نصف ساعة ،يعانيها الجميع، والسؤال الذي يحير كل من التقيناهم وسألناهم عن هذا المحور كان وبالإجماع، لماذا لايوجد اهتمام حكومي بهذا الشأن، ولماذا التقليل من أهمية الأمر؟!،ف

ي حين رأي البعض ان موضوع  التزام مكرو باصات ال86 خزان غير قابل للحل ربما أو يتم الحل بالترضية إذ تاتي الضابطة وتذهب خلال ساعة ويتم ذلك قبل ساعات الذروة أي في الفترة التي يكون فيها كافة المكروباصات منشغلين في عقودهم وروضاتهم التي تكفيهم بدون عمل !!

وهنا أنبرى أحدهم قائلاً: لماذا لاتقوم الحكومة بالتعميم على كافة جهاتها العامة بمنع التعاقد مع حافلات الركوب العامة؟ متسائلاً : أليست حافلات ركوب عامة وهي بذلك تخرج عن مهامها ،فضلاً عن كونها ستلبي تلك العقود في ساعات الذروة تحديداً ما سيشكل أزمة نقل.ولماذا لايتم تثبيت ضابطة في الموقع لإلزام جميع المكروات بالنزول إلى البرامكة وتلبية حاجة الركاب وهو الخط الحقيقي والفعلي والمرسوم من قبل المحافظة ! أم انه بالفعل كما يقال أن أغلب حافلات هذا الخط هي مملوكة لعناصر وربما ضباط في المرور!.مضيفاً بأننا انتصرنا عسكريا وسياسياً وعلى كافة ارهابيي العالم فهل يعقل ان تعجز الحكومة عن حماية مواطنيها من بعض السائقين ممن لايحترمون القانون ولا المواطن!
إن الطرح السابق صورة حقيقية مؤلمة لمسناها وشهدناها اليوم في منطقة البرامكة وهي معاناة سمعنا عنها كثيراً وبالفعل باتت بحاجة للحل ونعتقد من كوننا سلطة رابعة مرآة تعكس الواقع أن الحل يجب أن يكون قريباً لان لمعة الحزن والألم التي رأيناها في عيون المنتظرين ومناشداتهم للحل تستحق ان يكون هناك تحرك جدي حقيقي ينعكس بإجراءات رادعة تعيد البهجة لمواطنين لم يروى مكرو مزة 86 خزان في البرامكة منذ اكثر من عام.

سيريانديز
الثلاثاء 2018-09-24
  12:39:49
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

صحيفة حكومية : احباط واستياء من دورات التنمية الادارية للمعاونين والمديرين

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©