(Thu - 20 Jun 2019 | 01:31:00)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
http://sic.sy/
محليات

استلام 248 ألف طن من القمح بزيادة 145 ألف طن عن الفترة نفسها من العام الماضي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

إطلاق خدمة /غير محكوم/ في المؤسسة السورية للبريد

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   إطلاق خدمة /غير محكوم/ في المؤسسة السورية للبريد   ::::   المركزي يواصل استبدال الأوراق النقدية المشوهة   ::::   32 مليون ليرة لترميم مبنى شركة كهرباء دير الزور   ::::   استلام 248 ألف طن من القمح بزيادة 145 ألف طن عن الفترة نفسها من العام الماضي   ::::   خبير يقترح إجراءات مستقبل الطاقات المتجددة   ::::   النداف يتراس اجتماعا خاصاً بـ /القمح/.. ماذا وجّه ؟   ::::   /الشمع الأحمر/ يطول عدة مخالفات جسيمة بأسواق دمشق   ::::   الحكومة لـ 5 وزراء.. أمامكم أسبوعين لوضع حوافز دعم وتشجيع الصناعات الدوائية   ::::   بعد اليوم.../ لا براءة ذمة/ في صرف قيم محصول الحبوب للفلاحين   ::::   الحكومة تقر الضوابط والأسس والمعايير الخاصة بمنح الإجازة الخاصة بلا أجر للعاملين في الدولة   ::::   وزير التربية يلغي نتيحة امتحان الرياضيات للتعليم الأساسي في مركزين امتحانيين في حماة ونقلهما   ::::   جامعة طرطوس بصورتها الكاملة بحاجة إلى 150 مليار ليرة … الدالي: بطء في إحداث كليات ومقرات جديدة للجامعة لنقص السيولة وعدم رصد الاعتمادات اللازمة   ::::   تمديد قبول طلبات إيقاف التسجيل في التعليم المفتوح لغاية 20 الجاري   ::::   وزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية بالحج والعمرة وأي نشاط بالاتفاق مع «الأوقاف»   ::::   مالية اللاذقية تخصص نافذة لتسجيل الموافقات الخاصة بعمليات البيوع   ::::   ضبط شركة حوالات مالية تمتهن الصرافة غير المرخصة بدمشق   ::::   دعم قطاع الدواجن بـ 3 مليارات ليرة.. رئيس الحكومة: جاهزون لتوفير التمويل اللازم   ::::   خميس يوافق على استكمال تعيين ( 3000 ) ناجحا في مسابقة المدرسين المساعدين من الفئة الثانية في وزارة التربية   ::::   التجارة الداخلية تعدل أسعار البنزين غير المدعوم   ::::   وزير الإدارة المحلية والبيئة يبحث مع السفير الكوري مجالات التعاون وسبل تعزيزها بين البلدين 
http://www.
http://www.
أرشيف من اللاذقية الرئيسية » من اللاذقية
مدير صحة اللاذقية : مشفى جبلة الجديد بسعة 200 سرير .. الأمور تسير لإعطاء أمر المباشرة بأسرع وقت .. وجمعية البستان سددت الأموال المطلوبة منها

سيريانديز - اللاذقية - تمام ضاهر

أكد مدير صحة اللاذقية د. عمار غنام لسيريانديز : إن دراسة مشفى جبلة الجديد جاهزة  ، وأن  الاتفاق التنفيذي بين الانشاءات العسكرية والخدمات الفنية متواصل بشكل حثيث ، وذلك بالتعاون مع القسم الهندسي بمديرية صحة اللاذقية .

وأضاف : بالنسبة للعقد هو قيد المتابعة بشكل شخصي من قبل السيد وزير الصحة ،  والسيد وزير الادارة المحلية والسيد محافظ اللاذقية .

وأضاف : كل هذه المتابعات جدية بهدف رصد الاعتماد ، وتصديق العقد من المجلس الاقتصادي ،  بحيث نتمكن من المباشرة بأقرب فترة ممكنة ، وبالنسبة  لجمعية البستان فقد سددت الأموال المطلوبة منها وأكثر قليلاً ، والأموال أصبحت في حساب وزارة الصحة كما أبلغنا من المحافظة.

وحول آخر مستجدات هذا الموضوع قال : في نهاية الشهر الماضي كانت لنا زيارة إلى وزارة الإدارة المحلية ، وأيضاً كان  السيد المحافظ عند وزير الإدارة المحلية ، وجرى التواصل مع السيد وزير الصحة ،  وإن شاء الله الأمور تسير باتجاه إعطاء أمر المباشرة بأسرع وقت ممكن .

وقال : إن المشفى الحالي يعمل بكامل طاقته ، لكن المبنى الموجود لا يكفي نهائياً سكان مدينة جبلة وريفها ،  وهم عانوا كثيراً خلال السنوات الماضية ، من غياب المبنى الرئيسي ، وإن شاء سيكون لهذا الجهد ثمار طيبة ، لأن المشفى المزمع إنشاؤه سيكون جيد جداً وبسعة 200 سرير ، ما ينعكس إيجاباً على الوضع الصحي للإخوة المواطنين في جبلة .

وفي سؤال لسيريانديز حول إجراءات مديرية الصحة لا سيما في موسم الصيف  الحالي أجاب د. غنّام : نحن منذ بداية الصيف نباشر حملات التوعية عبر مراكزنا الصحية ، بالتعاون مع المجتمع الاهلي في القرى والمدن ، والمنظمات الأهلية المحلية ، حتى نكافح الأمراض والأوبئة التي نسميها المنقولة عن طريق الماء والغذاء .

وأضاف :  نتابع في هذا الامر ، ونجهز الاحتياطي على هذا الأساس ،  ونباشر بحملات التوعية بالتنسيق مع التموين والمياه والصرف الصحي ، وكنا قد طلبنا عقد المجلس الصحي الفرعي ، وعرضنا فيه الاحتمالات الممكنة والواجب توقعها والاعداد لها ومنعها قدر الإمكان ، وكان التجاوب كبيراً من الزملاء في المجلس الصحي الفرعي  ، والسيد المحافظ أصدر قرار بتشكيل لجنة للتنسيق حول سلامة المياه بين الصحة والصرف الصحي ، ومع مؤسسة المياه ، للرقابة على سلامة المياه .

مشيراً إلى التوجيه لمديرية التموين للانتباه البالغ للأطعمة خاصة ، وللتحرك والتنسيق مع الصحة في عدة مواضيع منها الأسماك والخضار والأطعمة المكشوفة وسواها .

وقال : إن وزارة الصحة تمدنا بكل ما يلزم بهدف تحري هذه الاوبئة ، إن كانت الكوليرا والتي نتخوف منها نظراً لوجودها في كل دول الإقلبم ، ولله الحمد لم يسجل لدينا  شيء ، وبالنسبة للإسهالات الصيفية نحن لدينا برنامج إبلاغ وإنذار مبكر عليها  ، وثمة 10 حالات إسهال عابرة في مشافينا ، والالتهابات المعوية عادية ، والمسحات المأخوذة كانت سلبية .

وبالنسبة للأدوية والعلاجات قال : بالنسبة لمقومات المعالجة  المطلوبة كالسيرومات والأدوية فهي جاهزة ،  ولا مشكلة في هذا الأمر ، وسيارات الإسعاف منتشرة في كافة أرجاء المحافظة في مواقع ثابتة ،  ويمكن اللجوء لها عن طريق الهاتف والنداء 110 .

مضيفاً :  فرق التقصي والترصد موجودة في كل منطقة ، وتتابع المنطقة محلياً ومع المخاتير ، ومع السيد مدير المنطقة كونه هو المسؤول وفق قانون الإدارة المحلية عن السلامة العامة في منطقته ، ونتابع معهم في كل شيء : المياه والطعام الحالات التي ترد من بعض القرى ، وأحياناً ترد حالات من بعض القرى ونحن نتأكد منها ، ونظلم الإبلاغ والإنذار شامل لكافة أرجاء المحافظة وهو جهاز دقيق .

وقال : بناء على ما ذكر ،  لم تظهر أية حالات تجاوزت عتبة الإنذار لدينا ، ونحن في كل مرض توجد لدينا عتبة إنذار نستجيب بسرعة بمجرد بلوغ هذه العتبة ، وأن قسماً من هذه الأمراض تكون عتبة الإنذار حالة واحدة ، بمجرد ظهورها نعتبر أنه تم بها إطلاق الإنذار ، كالكوليرا وهي إسهال مائي حاد ، وحالة واحدة تطلق الإنذار وبالتالي تتوجه فرقنا إلى المنطقة ، أيضاً  الشلل الحاد الرخو حالة واحدة  فقط تطلق الإنذار ، بينما الحالات الأخرى تتعلق بمعدل الحدوث خلال الأسبوع .

وحول ما قيل على وسائل التواصل الاجتماعي إبان موجة الحر التي ضربت المنطقة مؤخراً  قال : الناس تخلط بين ضربة الشمس والسحايا ، ونحن ننبه من هذا الموضوع ،  لا توجد أية حالات التهاب سحايا وبائية ، ونحن ننبه الإخوة عبر المراكز الصحية والبروشورات ، وعبر الصحفيين المهتمين بهذا المجال الهام في الصحة العامة ، وذلك  من التعرض لفترة طويلة للشمس من دون إماهة أو وقاية  ، ونحرص على شرب كمية كافية من المياه ، وقاية الرأس من أشعة الشمس بشكل مباشر .

وفي حال الإصابة بضربات الشمس لا سيما للمصطافين في اللاذقية قال : ضربة الشمس هي أمر بسيط  وقابلة للوقاية بسهولة عبر وقاية الرأس وشرب كمية كافية من المياه ، نعمل على موضوع التوعية في هذا الموضوع خاصة أوقات الحر الشديد بين 11 و3 ظهراً ، وهي فترة ذروة الحرارة والشمي تكون أكثر عمودية ، والناس يعبرون عنها بقولهم : الشمس حدة .

ضربة الشمس العادية تسبب صداعاً وتجفاف شديد وارتفاع حرارة ونحن ننصح بمراجعة المشفى بهدف إجراء إماهة للمريض ، ونضع كمادات الثلج ، ويتحسن المريض هنا بسرعة .

وعن أنشطة المديرية خلال هذه الفترة من العام قال : حالياً كنشاط داخلي ضمن المديرية لدينا تتبع تنفيذ خططنا الإدارية والعلمية والعملية ونتدارس مع رؤساء الدوائر ما الذي تم تنفيذه ، مع جولاتنا مستمرة على كافة القطاعات واستثمار مواردنا بالشكل الأمثل ، أما بالنسبة للأنشطة الخارجية ، وبعد الانتهاء من حملة متابعة المتسربين وتعزيز اللقاح الروتيني ثمة نشاطين علميين واحد في مشتى الحلو بين 24 و-25 الشهر الحالي ، والخميس كان هناك مؤتمر أطباء الاسنان ، ولدينا أيضاً مؤتمر الإدارة في بداية شهر 9 .

سيريانديز
السبت 2016-08-06
  07:14:51
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

سياسات تطفيش وزارية.. للإعلام..!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

وزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية بالحج والعمرة وأي نشاط بالاتفاق مع «الأوقاف»

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©