(Tue - 19 Feb 2019 | 13:33:32)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

الخطيب يتحدث عن آخر مستجدات الاتصالات والانترنت.. حل مشكلة انقطاع الشبكة في الأرياف

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

وفاة شخصين وإصابة سبعة في حادثين على طريق دمشق بيروت

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   الخطيب يتحدث عن آخر مستجدات الاتصالات والانترنت.. حل مشكلة انقطاع الشبكة في الأرياف   ::::   الجمارك تضبط اليوم محلات تجارية تبيع بضائع مهربة في 5 محافظات   ::::   الوزير خربوطلي : سنكافح جميع أشكال الفساد بوضع مؤشرات اداء لكل مؤسسة   ::::   إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب القدامى في المعاهد التقانية   ::::   عودة مقسمي الهاتف في زملكا وحرستا إلى الخدمة   ::::   23 آذار امتحان طب الأسنان الموحد   ::::   أكثر من 40 ألف طالب يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح في جامعتي دمشق والبعث   ::::   استجابة لما نشرته /سيريانديز/.. إجراءات تطول فرن المخبز الاحتياطي.. ولكن ؟!   ::::   مشهد غريب.. يتحدى قرار وزير التموين ؟!   ::::   معرض (صنع في سورية) للألبسة والنسيج.. منصة لعرض جودة المنتج السوري   ::::   أكثر من 13 مليار ليرة سورية قيمة التصدير عبر معبر نصيب خلال شهرين.. سيصل الاكتتاب هذا العام إلى 100ألف شقة   ::::   21 شركة سورية تشارك في معرض الغذاء العالمي (غلف فود) في دبي   ::::   مركز القياس والتقويم يجري الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد   ::::   إخماد حريق بمدينة عدرا الصناعية والأضرار مادية   ::::   ورشات الكهرباء باشرت على الفورعمليات إصلاح محطة توليد محردة بعد تعرضها لاعتداء إرهابي   ::::   لمصلحة من؟!   ::::   300 شركة بمعرض “صنع في سورية” للألبسة والنسيج..   ::::   جولة لوزير الصناعة في حماة شملت معمل الأحذية وشركتي السكر والبصل..   ::::   البضائع التركية المهربة تؤثر على السوق الداخلية.. الدبس: تكوين صناعات ضخمة للإسمنت والحديد والألمنيوم والزجاج   ::::   تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي 
http://www.
أرشيف أخبار اليوم الرئيسية » أخبار اليوم
تل الأشعري الأثري لم يسلم من جرائم الإرهاب… عمليات حفر وتخريب ونهب لسوياته الأثرية
تل الأشعري الأثري لم يسلم من جرائم الإرهاب… عمليات حفر وتخريب ونهب لسوياته الأثرية

سيريانديز

تل الأشعري في منطقة حوران.. أيقونة أخرى تعرضت للنهب والتخريب من قبل تنظيمات إرهابية نفذت اعتداءاتها الممنهجة بأمر من مشغليها وفي مقدمتهم كيان العدو الإسرائيلي على كنوز أثرية تحكي عراقة الحضارة السورية وعمق وجودها الإنساني.

على بعد نحو 16 كم غرب مدينة درعا يقع تل الأشعري بإطلالته الجميلة على وادي اليرموك الغني بالمناظر الطبيعية الخلابة وشلالات المياه الصغيرة كاميرا سانا جالت في التل ورصدت حجم التخريب ووثقت الاضرار التي تعرض لها من التنقيب غير الشرعي والتخريب لسوياته الاثرية ونهب محتوياته من قبل التنظيمات الإرهابية على مدار سبع سنوات قبل تحرير المحافظة من الإرهاب بفضل بطولات وتضحيات الجيش العربي السوري.

رئيس دائرة آثار درعا الدكتور محمد النصر الله يوضح لمراسلة سانا في درعا أن تل الأشعري تعرض للاعتداءات بالمواد المتفجرة والحفر بالآليات الهندسية الثقيلة والتنقيب بادوات متعددة من قبل مجموعات متخصصة في التخريب مضيفا.. إن سويات التل تعرضت لأضرار كبيرة.

ويشير النصر الله إلى أن البحث عن اللقى الأثرية وبيعها وسرقة محتويات التل من فخاريات وبرونزيات ومدافن وتهريبها الى دول الجوار كانت أبرز أهداف المجموعات الإرهابية على مدار السنوات السبع الماضية.

ويبين النصر الله أن تل الأشعري يعود للالف الثالثة قبل الميلاد وأهميته لا تقل عن مدينتي ماري وإيبلا وهو إحدى مدن الديكابولس الذي أنشأه الامبراطور الروماني بومبي عام 64 قبل الميلاد وضم عشر مدن من أهم مدن منطقة بلاد الشام اضافة إلى أن التل يحوي مسرحا أثريا في الحافة الغربية منه بقطر /50/ مترا يتسع لسبعة آلاف متفرج ويعد متحفا في الهواء الطلق إلا أن الاعتداءات التي تعرض لها خلال السنوات الماضية ذهبت بكثير من محتوياته وغيرت من ملامحه التي حافظ عليها الاف السنين.

ويلفت إلى أن آخر بعثة تنقيب أثرية في تل الأشعري كانت في عام 2010 حيث اكتشفت 3 آلاف قطعة اثرية متنوعة ما بين قطع فخارية وأسرجة وأدوات برونزية و21 مدفنا يعود 16 منها لعصر البرونز الوسيط والأخرى للفترة الرومانية وبعدها توقفت جميع أعمال التنقيب بسبب سيطرة الإرهابيين على بلدة الأشعري ومنعهم لأي جهة كانت من الوصول اليها.

أهالي المنطقة كانوا شهودا على الاعتداءات والنهب واعمال الحفر ويؤءكدون للمراسلة أن اشخاصا غرباء كانوا يأتون برفقة وحماية الإرهابيين يقومون بأعمال الحفر والنبش خلال السنوات الماضية وعثروا على بعض اللقى وباعوها غير ابهين بقيمتها التاريخية وأهميتها كدليل على حضارة المنطقة وإرثها الإنساني.

وتعاملت التنظيمات الإرهابية مع المواقع والمدن الأثرية في سورية بطريقتين الأولى عبر تجارة وتهريب القطع الأثرية التاريخية من أجل تأمين مصادر تمويل إضافية والثانية تدمير الآثار التي لم يستطيعوا بيعها أو تهريبها الى خارج سورية ومثالها تدمير تنظيم “داعش” في الـ 20 من كانون الثاني من العام الماضي واجهة المسرح الروماني والتترابيلون في مدينة تدمر الأثرية وفي الـ 14 من أيار من العام ذاته دمر التماثيل والقطع الاثرية التي تم العثور عليها في موقع دورا أوروبوس أو الصالحية الاثري غرب مدينة البوكمال بريف دير الزور.

 

سيريانديز
الأحد 2018-08-05
  16:07:25
إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

صحيفة حكومية : احباط واستياء من دورات التنمية الادارية للمعاونين والمديرين

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©