(Mon - 28 May 2018 | 07:20:02)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/search/top/?q=%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%26%20tourism%20in%20syria
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

خطة إسعافية لتأهيل المراكز الصحية في ريف حمص الشمالي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

مصدر عسكري: الأشخاص الذين ظهروا في صور أثناء إلقاء القبض عليهم لقيامهم بالسرقة في إحدى المناطق المحررة ليسوا من المؤسسة العسكرية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   حرب على الملخصات والنوط الجامعية في «حقوق دمشق» وتشكيل لجنة لملاحقة المكتبات المتاجرة والطلاب المتواطئين   ::::   مصدر عسكري: الأشخاص الذين ظهروا في صور أثناء إلقاء القبض عليهم لقيامهم بالسرقة في إحدى المناطق المحررة ليسوا من المؤسسة العسكرية   ::::   4.3 مليار ليرة أرباح كابلات دمشق خلال عام   ::::   585 مليون ليرة سورية إنفاق السوريين على التدخين «يومياً»   ::::   مشفى الأسد الجامعي بدمشق يعلن عن حاجته للتعاقد مع 50 طبيبا بمختلف الاختصاصات   ::::   50 مليار ليرة لإعادة الخدمات الأساسية للمناطق المحررة   ::::   وعود بإعادة دراسة قرار إلزام المفصولين والمستنفدين بدفع رسوم «الموازي»   ::::   قانون بإعفاء الصناعيين والحرفيين المخصصين بمقاسم في المدن الصناعية من رسوم تجديد رخص البناء   ::::   مشروع التنمية الريفية في المنطقة الشمالية الشرقية يعاود نشاطه   ::::   عقد لشراء 3 آلاف جرار زراعي من إيران   ::::   أوتستراد حمص-حماة في الخدمة خلال أسابيع قليلة   ::::   يازجي: التخطيط لأربعة مشاريع سياحية ووتوقيع عقود استثمارية جديدة لتوظيف الاستثمارات   ::::   الرئيس الأسد يشكل اللجنة القضائية العليا للانتخابات   ::::   الكهرباء تشن حملة شاملة لمكافحة الاستجرار غير المشروع للطاقة   ::::   وزير الصناعة: إعادة تقييم للمؤسسات والماعمل ومعالجة العمالة الفائضة ونقص العمالة   ::::   الرئيس الأسد يستقبل لافرنتييف.. روسيا شريكة بالانتصارات في سورية والتي لن تتوقف حتى القضاء على آخر إرهابي   ::::   الليمون السوري يهرب إلى لبنان بـ 200 ليرة ويعود بـ 700 ليرة ؟!!.. والفلاح /قلبه من الحامض لاوي/ !   ::::   33 مركزاً لاستلام محصول القمح هذا العام.. ولجنة لوضع آلية للتسويق   ::::   السماح باستيراد عربات الأطفال والمكيفات المنزلية وقطع تبديلها   ::::   الاستثمار واختراع الدولاب   ::::   عضو مجلس الشعب فاديا ديب لـ وزير المالية: أنصحك بقراءة قانون_الضرائب ؟!!.. 
http://www.
http://www.
أرشيف رئيس التحرير الرئيسية » رئيس التحرير
الكرامة والانتاجية ..ثنائية«صناعة سورية» !!!
الكرامة والانتاجية ..ثنائية«صناعة سورية» !!!

أيمن قحف
في لقائها وفد منظمة العمل الدولية منذ أيام، حرصت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل السيدة ريمه قادري على ايصال فكرة- قد لا تبدو ذات علاقة بمهمته المتعلقة بأسوأ أشكال عمالة الأطفال- ولكنها في الحقيقة ذات علاقة بكل شيء في سورية؟!!
قادري قالت بوضوح:"خلال خمس سنوات ونصف من الأزمة تغير الكثير، لكن لم تستطع كل هذه الحرب أن تغير أمرين في شخصية المواطن السوري وكذلك الحكومة السورية وهما(الكرامة والانتاجية)!!..."
بدت الدهشة على وجوه الوفد، وكان لافتاً أن تتحدث الوزيرة بهذا الأمر أمام وفد سينقل بدقة ما تقوله!
الربط بين الانتاجية والكرامة ليس عفوياً ولا اعتباطياً، فكرامة الإنسان هي أثمن ما يملك، وسورية وشعبها بلد ذو كرامة شاء من شاء وأبى من أبى، ولكن الحفاظ على الكرامة يتطلب بالضرورة الحفاظ على الانتاجية، فالحياة الكريمة لها مقومات ومتطلبات لا تتوفر إلا بوجود إنتاج..
لقد صمدت سورية في وجه أزمة تنهار بسبب أقل وأقصر منها امبراطوريات لأنها صاحبة كرامة وحافظت على الانتاجية..
الحكومة تتلمس هذا الطريق جيداً، فتراها تعطي اهتماماً لافتاً للقطاع الانتاجي العام والخاص، وبدأت بتوفير مستلزمات النهوض من تذليل العقبات البيروقراطية لتأمين التمويل وتسهيل بيئة الأعمال الانتاجية و إعادة الحياة للمنشآت المتوقفة وصيانة المتعطل منها وزيادة كفاءة ما هو قائم..
القطبة المخفية ،والتي كان لها الأثر الأعظم في صمود اقتصادنا وبقاء الانتاج،هي القطاع غير المنظم، وما يقوم به الفلاح البسيط والحرفي البسيط وربات البيوت والمنشآت الصغيرة، وهي في معظمها قطاعات بعيدة عن "العين والقلب"!!لا دعم ولا تمويل ولا تنظيم ولا حتى رقابة ،لكنها قدمت الكثير من الانتاج وأمنت العديد من فرص العمل..
أعتقد أن الأولوية اليوم لا بد أن تكون لدعم المشاريع الصغيرة والمتناهية الصغر، وتنظيم قطاع الظل ،ليس بقصد إرباكه ،بل بقصد مساعدته وتوسيع أفق عمله ونجاحه..
لدينا المؤسسات التمويلية:مصارف عادية ومصارف تمويل صغير وجهات مانحة وغيرها،ولدينا هيئة تنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي لا بد من تفعيلها و إطلاقها،وربما يكون مكانها الصحيح في نفس مكانها القديم المرتبط بسوق العمل..لدينا المجتمع الأهلي الذي يمكنه لعب دور فعال في تعزيز العمل التنموي وزيادة الانتاجية ونشر ثقافة التنمية بدل المعونة..
على الحكومة أن تعي جيداً أن معظم الانتاجية تأتي من القطاع الخاص الوطني،والنسبة الكبيرة من المنشآت الصغيرة والقطاع غير المنظم،وبالتالي الأمر يحتاج للتفكير بمنطق الأب الذي يحب جميع أولاده وليس فقط القطاع العام الذي لا يمكنه القيام بكل شيء وحده..
إن الحديث عن الكرامة يقتضي حفظ كرامة المستثمر من خلال احترام دوره واعطائه ما يلزم للاستمرار والتوسع. والعامل في القطاعات المختلفة بتحسين دخله ولا سيما بتحسين الانتاجية..
ولعل من الأولويات رفع القيود عن تمويل القطاعات الانتاجية،فالحديث عن قرض تشغيلي بخمس ملايين ليرة أمر يبدو مضحكاً في زمن باتت عشرة آلاف دولار لا تشتري آلة تغليف!!
المصارف لديها المال،والمنتجون لديهم الامكانية والسوق بحاجة كل شيء والقرار بيد الحكومة اليوم لتعزز هذه الثنائية الجميلة:الكرامة والانتاجية..

عن بورصات وأسواق
الأربعاء 2016-11-30
  16:24:22
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

ناظم عيد يكشف «السر العقاري»؟!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

يازجي: التخطيط لأربعة مشاريع سياحية ووتوقيع عقود استثمارية جديدة لتوظيف الاستثمارات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©