السبت 2018-07-06 17:40:41 السياحة والسفر
الشواطئ المفتوحة تعود إلى طرطوس بعد مطالبات كثيرة

سيريانديز

تأمين شواطئ مفتوحة تتوافر فيها الخدمات اللازمة ولا سيما في فصل الصيف مطلب تحقق لمرتادي الشواطئ في محافظة طرطوس وذلك في موقع القسم الغربي من مخيم الكرنك على شاطئ المدينة إضافة لشاطئ الأحلام وعمريت.

مجلس المدينة أعلن أنه حدد القسم الغربي من مخيم الكرنك على شاطئ المدينة كشاطئ مفتوح بمساحة قدرها 24 ألف متر مربع تعود ملكيته للمجلس وتم اختياره كشاطئ مجاني لعموم المواطنين وتجهيز الموقع بشكل كامل ويضم “ملاعب رياضية وملاعب أطفال ودورات مياه عامة ومشالح أدواش ومظلات” إضافة إلى 9 منقذين كما تم تكليف فوج إطفاء طرطوس بوضع زورق دائم أمام المجمع وحالياً أصبح بالاستثمار فعلياً حيث يؤمه يومياً مئات المواطنين.

الشواطئ المفتوحة لاقت استحساناً من الزوار حيث أشارت “أم محمد” التي جاءت مع اسرتها في زيارة للمحافظة للاستمتاع بالبحر إلى أن الشواطئ المفتوحة ستوفر مكاناً مناسباً لقضاء العطلة أو الإجازة في أجواء مناسبة وأسعار مقبولة.

وذكر المواطن “علي أحمد” أن التكاليف المرتفعة في المنتجعات والمطاعم على شاطئ مدينة طرطوس دفعته لعدم زيارتها مع أفراد أسرته معبراً عن تفاؤله بالشواطئ المفتوحة لما ستوفره من تكاليف لم يكن أصحاب الدخل المحدود قادرين على تأمينها.

وأكد رئيس مجلس مدينة طرطوس “محمد زين” أن رسم الدخول إلى المجمع 100 ليرة للفرد مع إعفاء الأطفال دون السبع سنوات إلى جانب وجود “كافيتريا” ضمن الموقع تتم دراستها من قبل مجلس المدينة لوضعها بالاستثمار ضمن حدود المساحة المخصصة لها فقط دون أي إضافات ليترك الموقع بشكل كامل مجانياً مؤكداً أن “الكافيتريا” ليس لها أي ميزات سياحية وأسعارها تناسب المواطنين من ذوي الدخل المحدود.

ٍ جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2018