(Mon - 13 Jul 2020 | 16:23:21)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
http://www.
محليات

تعاون بين محافظة دمشق ومدير الاونروا في سورية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

توضيح مهم من صحة اللاذقية حول (كورونا)

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   السيطرة على حريق اندلع في جمعية حفظ النعمة الخيرية في باب مصلى بدمشق   ::::   سورية تتخطى ال 400 اصابة بفايروس كورونا   ::::   الاعلان عن قائمة (شام) المرشحة لانتخابات مجلس الشعب 19 الجاري   ::::   أستاذ في الاقتصاد ينتقد زميله وزير المالية ! عذراً وزير المالية الاعتراف بالخطأ فضيلة ؟   ::::   التربية : امتحان المواد التخصصية في الثانوية المهنية مكملة للتدريبات العملية   ::::   تعاون بين محافظة دمشق ومدير الاونروا في سورية   ::::   ضبط 28 طن من المواد المعاد تصنيعها في معمل لإنتاج المقبلات المعدة للقلي في ريف دمشق   ::::   وزارة المالية تخرج عن صمتها وتنشر بيانا حول تصريف الـ 100 دولار أو ما يعادلها من العملات الأجنبية   ::::   قرار يخص السوريين العالقين في الخارج.. ؟   ::::   غدا افتتاح السوق الشعبي الدائم في مدينة جرمانا   ::::   أضرار القطاع السياحي جراء كورونا خلال اجتماع للجنة منظمة السياحة العالمية   ::::   قحف يوضح حقيقة التعيينات الجديدة .. وعضو قيادة مركزية في البعث يفاجئه بتعليق فيسبوكي خارج السرب ؟!   ::::   توضيح مهم من صحة اللاذقية حول (كورونا)   ::::   22 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة حالتين   ::::   بعدة طوابق وخلال مدة قصيرة ..مرآب أسفل حديقة الطلائع في المزة   ::::   اعفاء مشرف مخبز القنيطرة وغرامات مالية لعدد من المخابز   ::::   الوزير البرازي يعفي مدير المؤسسة السورية للمخابز ويكلف زياد هزاع بدلا عنه   ::::   أكثر من 5 آلاف ضبط تمويني في دمشق خلال نصف عام   ::::   2700 مخالفة نظافة في 6 أشهر   ::::   90% من المواطنين زاد استهلاكهم من الخبز.. مديرا مخابز دمشق وريفها لسيريانديز: الانتاج جيد 
http://www.
أرشيف أخبار اليوم الرئيسية » أخبار اليوم
معاون سابق لوزير الصحة يطلق نداء تحذير .. د سماق :المعركة الصحية ضد الوباء تدار بعقلية التحدي أو سوء التقدير !!
معاون سابق لوزير الصحة يطلق نداء تحذير .. د سماق :المعركة الصحية ضد الوباء تدار بعقلية التحدي أو سوء التقدير !!
دمشق- سيريانديز منذ قليل تم الإعلان عن 15 إصابة بالكورونا وبذلك تجاوز عدد الإصابات 121 حالة، بالأمس تم تسجيل 20 إصابة، قبله 16...الخ.. هل تسجيل هذه الأعداد الغير القليلة من الحالات ،والتي أصبحت بشكلٍ يومي، يعتبر سببًا كافيًا لرفع معظم القيود..؟!..هذا أولاً. وثانيًا: عندما فرضت القيود وحظر التجول، كانت الإصابات محدودة تقارب حالة واحدة كل عدة أيام. فهل من المعقول أنه في الوقت الذي يرتفع فيه الخط البياني للحالات باتجاه الذروة أن تقوم دائرة القرار بالتصدي للكورونا بالغاء الإجراءات الإحترازية والوقائية..؟!.. ثالثًا : ألا يوحي ماتقدم بأن المعركة الصحية ضد الوباء تدار بعقلية التحدي، أو سوء التقدير..؟!.. ثالثًا: مايقال أن الإصابات وافدة مع المغتربين من الخارج، يؤسس لحالة عداء تجاه المغتربين، رغم أن عودتهم حق لهم إنساني ودستوري، وهي ليست سابقة، فكل دول العالم تعيد مواطنيها بتنظيم رحلات جوية خاصة، سّيما أن بعض الدول تقوم بترحيل الأجانب عن أراضيها-فالوطن ليس ملكًا للمقيمين فقط-. فمايقال حول ذلك غير مقبول..!!. رابعاً: هل نحن على يقين أن الداخل خالٍ تمامًا من الكورونا..؟؟!!. ومن أجل الركون والإطمئنان لسلامة البلاد من الجائحة، هل تم إجراء مسح شامل أو جزئي على شكل تحاليل وتحري عن الحالات بين السكان..؟!.. أعتقد أنه من المبكر جدًا الإطمئنان إلى ذلك..!!. خامسًا : لنفرض أن المرض وافد، ألا يختلط القادمون مع ذوويهم حتى في أماكن الحجر.؟!، أو على الأقل ألا يختلطون مع المشرفين على مراكز الحجر هذه؟!، وهؤلا المشرفون ألا يختلطون بدورهم بأهلهم وأقاربهم بعد انتهاء دوامهم؟!. حسنًا، حتى لو تجاهلنا كل ذلك، ألا يختلط المريض مع السليم من المحجورين أنفسهم أثناء فترة الحجر نفسها؟؟!!.. هنا يسود اللا منطق...!!. سادسًا : في دول العالم تم اللجوء إلى الحجر المنزلي، عند من لا تظهر لديه أعراض، فلا يوجد دولة تستطيع تأمين مراكز حجر لجميع القادمين، ويتم تغريم من ينتهك الحجر المنزلي بمبالغ مالية كبيرة.. وقد جاءت النتائج مشجعة جداً، وهي دول متقدمة، لماذا لا نحاول الإستفادة من التجارب الناجحة للآخرين..؟!!.. شئ يثير الاستغراب..!!!.. سابعًا: يتم تفكيك القيود تحت عناوين عديدة ملخصها: أن الناس لازم تبحث عن رزقها و حرام، وعجلة الاقتصاد يجب أن تدور، هذا صحيح، ولكن أليس صحيحًا أيضًا،أن تتُخذ إجراءات بفرض إرتداء الكمامات والكفوف..؟!.والحفاظ على مسافة المتر أو المترين بين الناس في الأسواق والمحلات التجارية والمصاعد والباصات..؟!..ومنع الإزدحام...والاستمرار في منع الأراكيل في حال افتتاح المقاهي ( وفقًا لقانون سابق)..الخ.. ؟!.على الأقل في مرحلة صعود الخط البياني للاصابات..؟!. أليس من الصواب مراقبة ومتابعة ذلك مع العقوبات والتغريم كمعظم دول العالم..؟!. والحد من حالة الفلتان الصحي الذي تشهده أسواقنا..؟!.رغم التأكيد المستمر على ضرورة الإلتزام في وسائل الإعلام، وفي القرارات الحكومية، التي تصلح لسكان من الملائكة وليس من البشر....!!!!... صدق أو لا تصدق أن استمرار الحالة الراهنة يُنذر بعواقب وخيمة في زمن الوباء المنفلت من عقاله..!!..
من صفحة الدكتور أسامة سماق معاون سابق لوزير الصحة
الثلاثاء 2020-05-26
  12:04:54
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

في زمن التحول.. الصحافة لاتموت

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

فتح مطار دمشق الدولي خلال أيام....وتوقعات بقبول تحاليل الـPRC من كل البلدان دون تخصيص

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©