(Mon - 24 Apr 2017 | 17:21:35)   آخر تحديث
http://www.
محليات

محافظ ريف دمشق من الزبداني: عودة الأهالي إلى منازلهم في المدينة والورشات تعمل لإعادة الخدمات وإصلاح البنى التحتية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

اتحاد غرف السياحة يعد بقرارات جديدة قريباً ويمد يد العون لمكاتب وغرف السياحة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

مصادر: مرسوم بحل مجلس مدينة حماة

 ::::   مرسوم بإعفاء المدينين لدى الشركة السورية للاتصالات من الفوائد والأجور الأخرى المترتبة عليهم إذا بادروا إلى تسديد ديونهم لغاية 31-12-2017   ::::   اتحاد غرف السياحة يعد بقرارات جديدة قريباً ويمد يد العون لمكاتب وغرف السياحة   ::::   مشروع ترشيد الطاقة الكهربائية يستهدف 1500 منزل في مدينتي الحسكة والقامشلي   ::::   محافظ ريف دمشق من الزبداني: عودة الأهالي إلى منازلهم في المدينة والورشات تعمل لإعادة الخدمات وإصلاح البنى التحتية   ::::   السبت القادم انطلاق معرض التوظيف وفرص العمل الثاني / جوبكس/   ::::   على خلفية تجاوزات.. وزير النفط يطيح بعدد من مديري محروقات   ::::   وزير الاعلام: مؤسساتنا تعاني من النمطية.. ولن ننترك الإعلام يتحول إلى مسرح !   ::::   دورات تدريبية للعاملين في مجال مخابر المطاحن لضمان جودة دقيق الخبز   ::::   مرسوم تشريعي بإلغاء الاتحاد العام النسائي   ::::   وزير بمرتبة مواطن.. ترك اجتماعه على الفور لاستقبال رجل مقعد   ::::   تمديد منع استيراد المياه المعبأة عاما آخر   ::::   ضبط 130 كغ من اللحوم الفاسدة والمتفسخة بمستودع ومحل باللاذقية   ::::   أين المواطن من إعلامنا السوري.. وأين حق الصحفي بالحصول على المعلومات؟؟   ::::   الرئيس الأسد خلال اجتماع موسع للجنة المركزية لحزب البعث: العمل الحزبي يتطلب التواصل مع الناس لا أن يقتصر على الأعمال المكتبية أو الورقية.. وضرورة البحث عن أفكار وصيغ عمل جديدة   ::::   8 وزراء من حكومة خميس في اللجنة المركزية لحزب البعث   ::::   برامج زمنية لتنفيذ المشاريع التي أقرت في طرطوس.. ومجموعات العمل بدأت مهامها على الفور.   ::::   الرئيس الأسد يتكلم بلسان التربويين السوريين.. ماذا بين السطور يا ترى؟   ::::   ما قصة التنجيم في المكتب المركزي للإحصاء ؟!!   ::::   اهتمام بالأوضاع الصحية لجرحى أهالي الفوعة وكفريا في المشافي ورصد خدمات مراكز الإقامة المؤقتة   ::::   تعاون سوري تشيكي في الإدارة المحلية   ::::   اتحاد المصدرين يبحث مع وفد الرابطة الصينية العربية سبل تحفيز المستثمرين والمصدرين الصينيين للعمل في سورية 
أرشيف أخبار السوق الرئيسية » أخبار السوق
منع 100 تاجر «بينهم كبار» من الاستيراد بحجة تعدد السلع المستوردة
منع 100 تاجر «بينهم كبار» من الاستيراد بحجة تعدد السلع المستوردة

دمشق- سيريانديز

منعت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية حوالي 100 تاجر من الاستيراد بحجة تعدد النشاط التجاري، حيث جاء منعهم حسب كتاب حصلت «تشرين» على نسخة منه بعد التدقيق في قواعد بيانات التجارة الخارجية في دائرة الدراسات ورسم السياسات الخارجية.
وطالبت وزارة الاقتصاد مخاطبة مديريات الاقتصاد بأسماء المستوردين كل حسب مديريته لجهة مقابلتهم والتدقيق في أصولية وثائقهم المقدمة ثانياً، مع التقييم النهائي لأوضاع المستوردين متعددي النشاط التجاري لجهة الاستمرار أو وقف منحهم موافقات على طلبات الاستيراد، إضافة إلى استخراج أسماء المستوردين متعددي النشاط التجاري عام 2017 بالتنسيق مع مديريات الاقتصاد والتجارة الخارجية في المحافظات.
تعدد النشاط التجاري مسموح
عند سؤال غسان القلاع رئيس غرفة تجارة دمشق عن هذا الأمر وإمكانية قيام التاجر بتعدد نشاطه التجاري أكد أنه بإمكان التاجر استيراد أكثر من مادة شرط ألا يكون ضمن إجازة استيراد واحدة.
وهو ما أكده التاجر بسام سلطان عضو غرفة تجارة ريف دمشق، الذي أكد أحقية التاجر في باستيراد أكثر من سلعة بحسب ما أجاز له سجله التجاري، حيث سمح له منذ أكثر من 30 عاماً استيراد السلع المسموحة من قبل الدولة، ليشدد على أن التاجر ليس كالصناعي ملزماً بالتعامل بصنف محدد فقط، حيث يجيز له التعامل بأكثر من صنف على ألا يكون استيرادها ضمن إجازة واحدة.
وعند سؤاله عن أسباب إصدار هذه القائمة في هذا التوقيت أشار إلى أنها تشكل نوعاً من التضييق على بعض التجار من أجل تجار آخرين  وخاصة أن في القائمة تجاراً كباراً ولهم باع طويل في العمل التجاري.
اعتراض
منع التجار من الاستيراد استوجب قيامهم حسب ما علمت «تشرين» تقديم اعتراض إلى وزارة الاقتصاد على إجرائها الذي اعتبروه غير منصف وهذه الشكوى جاءت من المستجير من الرمضاء بالنار، لأن المستوردين  قدموا شكواهم للجهة مصدرة القرار! وخاصة أن القائمة تضم تجاراً يزاولون مهنتهم حسب الأصول ولا يقومون بأي عمل مخالف ويملكون محال تجارية ومستودعات ويمارسون المهنة منذ سنوات طويلة، حيث استغرب التاجر أحمد كريشان، وهو ضمن الأسماء الممنوعة من الاستيراد، اتخاذ هذا الإجراء بحقه كونه يمارس مهنة التجارة بشكل نظامي منذ 2001 ولم يتم التوقف عن العمل أبداً، والبضاعة التي يستوردها وهي عبارة عن «المكسرات» يقوم ببيعها في محله مع امتلاكه مستودعاً خاصاً يضع فيه ما يستورده من بضائع التي يدوّن عليها اسمه بالكامل منعاً لحصول أي إشكالية، ليشدد على أن عمله ضمن القانون ولا يخالفه أبداً بدليل أنه لم يتم تنظيم أي مخالفة في حقه حسب ما يقول، ليشدد مرة ثانية على نظامية عمله، وخاصة أنه يقوم بتأدية كل الواجبات المترتبة عليه تجاه الدولة كدفع الضرائب ودفع رواتب العاملين لديه وتسجيلهم في التأمينات الاجتماعية، ويمكن للجهات المعنية التدقيق هذا الأمر عبر البيانات المتوافرة لديها، ليستهجن مرة أخرى هذا الإجراء، الذي اعتبره عشوائياً وفي غير محله.
تجار معروفون
بدوره أكد أحد التجار الذي رفض ذكر اسمه أن التجار المشمولين في القائمة تقدموا باعتراض إلى وزارة الاقتصاد، التي أخبرتهم بضرورة تقديمه إلى ديوان وزير الاقتصاد الدكتور أديب ميالة وليس إلى ديوان مديرية الاقتصاد والتجارة الخارجية، ليشير إلى أن أغلبية التجار هم تجار نظاميون ومعروفون وكبار ولديهم مستودعات وأحد الأسماء الواردة في القائمة تورّد إلى المؤسسات العامة ومنها المشافي. وشدد على الالتزام بتعليمات وزارة الاقتصاد بخصوص عملية الاستيراد، وخاصة حسب التصنيف الذي أصدرته الوزارة في شهر أيلول من العام الفائت، إذ يتم استيراد كل سلعة ضمن إجازة استيراد واحدة وليس مجموعة من السلع، على أن يتم إحضار أكثر من سلعة لكن كل واحدة لها إجازة استيراد خاصة، ليؤكد أنه لا يوجد قرار بمنع استيراد التاجر أكثر من سلعة، فالسجل التجاري أجاز له هذا الأمر.
أسماء وهمية
وحول أسباب قيام وزارة الاقتصاد بهذه الخطوة أكد أن مبررها حسب كتابها أن بعض التجار يقدمون أسماء وهمية للحصول على إجازة استيراد من أجل بيعها، وهذا غير صحيح بالنسبة لأسماء بعض التجار الموجودين في القائمة الذين يملكون باعاً طويلاً في مهنة التجارة ويرفدون السوق بسلع هامة، ومنع هؤلاء من الاستيراد سيؤدي إلى فقدانها من السوق وارتفاع أسعارها، مشيراً إلى أنه تم رفع كتب إلى غرفة تجارة دمشق من أجل معالجة هذه المسألة، علماً أن التجار الموضوعين في القائمة حاولوا التحدث مع وزير الاقتصاد عن قائمة المنع والاعتراض على ذلك عند زيارته الإثنين الفائت مع وزير المالية ووزير التجارة الداخلية إلى غرفة تجارة دمشق، وقد تم وضع ورقة من أجل بيان مظلوميتهم والرغبة بالتحدث له عن هذا الأمر، لكنهم لم يوفقوا في ذلك بسبب ازدحام الجلسة بالكثير من القضايا الاقتصادية الهامة.

 

 

صحيفة تشرين
الخميس 2017-03-16
  09:50:20
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.sisc.sy/
https://www.facebook.com/www.syriatourism.org/
http://sic.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com

وزير الاعلام: مؤسساتنا تعاني من النمطية.. ولن ننترك الإعلام يتحول إلى مسرح !

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

800 منشأة دخلت الخدمة خلال عامين.. وزير السياحة لوفد من الولايات المتحدة واستراليا و8 دول أوربية: رأيتم بأعينكم الصورة الحقيقة عن سورية وما خلفه الإرهاب

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©