(Thu - 21 Mar 2019 | 09:23:21)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
http://sic.sy/
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

بيان من شركة الفيحاء الجديدة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

حلول لمعظم مشكلات «تل كردي».. ودعم استثنائي بزمن قياسي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   السورية للتجارة: طرح 120 طنا من البطاطا في دمشق بسعر 330 ليرة للكيلو   ::::   زار معمل شموط لتجميع السيارات.. خميس يجول في منطقة تل كردي الصناعية.. ويؤكد وضع حلول لكل مشكلة   ::::   قرض بفائدة 400 ليرة فقط من السورية للتجارة   ::::   «الكهرباء» تبرر أسباب القطع والوصل المتكرر خلال فترات قصيرة   ::::   التعليم العالي ترد على اتهامات «تقاضي مبالغ مالية» للحصول على المنح   ::::   قرار بتمديد عمل مكاتب ومجالس إدارة غرف التحارة السورية لمدة أربعة أشهر   ::::   بعد انقطاع لسنوات… انتعاش موسم الكمأة في بادية تدمر   ::::   الأول من نوعه على مستوى سورية.. مشروع ‏لاستخراج الغاز الحيوي في مبقرة حمص   ::::   صدور نتائج اختبار قيد اللغة لدرجة الماجستير بجامعة حماة   ::::   لجنة تتبع مشاريع حمص تتفقد قرى المنطقة الشرقية   ::::   أكثر من 5000 زائر للمعرض التخصصي للصناعات الدوائية والتجهيزات الطبية في حماة   ::::   بماذا خرج اجتماع رئيس الحكومة مع صناعيي دمشق وريفها ؟   ::::   في دمشق.. 18 مليون و600 ألف لتر مازوت تدفئة لـ 92 ألف عائلة… ضبط سيارة محملة بـ20 ألف لتر مازوت مغشوش!   ::::   تغييرات في محافظة دمشق طالت الخدمات الفنية وهندسة المرور والنقل   ::::   مهرجان جبلة للتسوق.. عروض تلبي رغبات الزبائن   ::::   تاجر الألماس يدفع مليوني ل.س فقط سنوياً.. أكبر صائغ ذهب يدفع ضريبة مليون ل.س   ::::   السياحة تستعيد نشاطها في درعا ومركز العلوم السياحية ينهض من جديد   ::::   السياحة تمنح رخصة تأهيل فني أولي لشاطئ مفتوح في اللاذقية   ::::   بحضور السيدة أسماء الأسد… احتفالية بإدراج التراث الثقافي السوري على قائمة التراث الإنساني العالمي-فيديو 
http://www.
http://www.
أرشيف صحافة وإعلام الرئيسية » صحافة وإعلام
صحيفة رسمية تهاجمها بشدة وتطرح تساؤلات حول قدرتها على النجاح في الاصلاح الاداري....«التنمية الإدارية» تمتنع عن تثبيت ذوي الشـهداء وتفرض عقوبات بحق البعض!

رولا سالم 
في الوقت الذي عملت فيه جميع الجهات العامة بمرسوم السيد الرئيس القاضي بتثبيت ذوي الشهداء تقديراً لدمائهم وتضحياتهم عبر تثبيتهم في جميع مؤسسات الدولة باستثناء جهة واحدة لا تزال تماطل وتخترع الذرائع لعدم تثبيتهم ألا  وهي وزارة التنمية الإدارية التي من أبرز مهامها محاربة الفساد وتنفيذ البرنامج الوطني للإصلاح الإداري، وحسب معلوماتنا وما أفادنا به ذوو الشهداء أنفسهم الذين لم يتم تثبيتهم هناك 6 من ذوي الشهداء في الوزارة لم يتم تثبيتهم إلى الآن، ثلاثة منهم في الإدارة المركزية وثلاثة في السجل العام للعاملين بالدولة ، والغريب وبحسب الوثائق المتوفرة هناك كتاب موجه إلى رئاسة مجلس الوزراء تقدم به ثلاثة من ذوي الشهداء يوضحون فيه عدم جدوى طلباتهم المقدمة لمكتب وزيرة التنمية الإدارية يطالبون فيها بالتثبيت، والتي كان الرد عليها الرفض القاطع، على الرغم من الالتزام بالدوام وتنفيذ المهام الموكلة إليهم  وعدم وجود أي سبب قانوني يمنع التثبيت، لافتين إلى أنهم تعرضوا للتهديد من قبل مديرة مكتب الوزيرة ومدير الشؤون الإدارية لمعرفة من قام بتحريضهم – حسب زعمهم – متوعديهم بعدم التثبيت واللجوء لمن قام بتقديم الشكوى لهم والاستنجاد به لتثبيتهم، كما ورد في الكتاب أنه تم استدعاء إحدى العاملات من ذوي الشهداء للتفاوض معها لسحب الشكوى وقطع التعامل نهائياً من قبل كل موظفي الوزارة بهدف إذلالها وتم فرض عقوبة ظالمة بحقها لإجبارها على الرضوخ وفي حال انصاعت لأوامر الوزارة يتم تثبيتها، وفي كتاب آخر موجه إلى مجلس الشعب واتحاد عمال دمشق يعترض فيه ثمانية عمال ممن تم تقييم أدائهم بدرجة ضعيف من بينهم ثلاثة من ذوي الشهداء، مطالبين بالنظر في موضوع التقييم الذي لا يستند إلى قانون والذي أثر في ترفيعهم والذي بني على اعتبارات شخصية ومزاجية تجافي منطق التقييم الموضوعي للعاملين في الدولة، ولعل أهم وثيقة تثبت التجاوزات التي ترتكبها وزارة التنمية الإدارية هو كتابها الموجه إلى رئاسة مجلس الوزراء بتاريخ5الشهر الحالي رقم 304 تطلب فيه الإسراع في إنهاء عقد عاملة من ذوي الشهداء والتعاقد معها في جهة أخرى، وجاء رد رئاسة مجلس الوزراء بتاريخ 10 الشهر الجاري رقم 4492 يبين فيه المجلس أن إنهاء العقد المبرم هو من صلاحيات الوزير المختص وعلى مسؤوليته كاملة وتنحصر صلاحيات مجلس الوزراء في معالجة وضع العاملة في مرحلة لاحقة من حيث تأمين فرصة عمل مناسبة تضمن عدم حرمانها من حقها الذي منحتها إياه القوانين والأنظمة.
يضاف إلى ذلك التجاوزات المالية، إذ قررت وزارة التنمية الإدارية بقرارها رقم 33 بتاريخ 12 شباط الماضي رفع سقف الشراء المباشر من مليون إلى مليوني ليرة لشراء كاميرات مراقبة مع مستلزماتها لزوم العمل في الوزارة، وطالب عدد من العاملين إنصافهم من قبل الإعلام وإيصال صوتهم إلى المعنيين بأنهم يحاربون في لقمة عيشهم رغم الظروف المادية الصعبة التي يعيشونها، الأمر الذي دفع بعضهم إلى التسرب والهروب إلى جهات أخرى.. تجعل السؤال اليوم منطقياً: هل يمكن لوزارة متعثرة إدارياً أن تحقق النجاح في مشروع على مستوى الوطن؟!

المصدر صحيفة تشرين
الخميس 2018-04-12
  05:34:55
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

إعلان أسماء المقبولين للاشتراك في مسابقة واختبار وكالة سانا

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

وزير السياحة: سورية خسرت 50 مليار دولار لتوقف القدوم السياحي الخارجي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©