(Wed - 22 Aug 2018 | 05:44:48)   آخر تحديث
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=55696
http://peife.gov.sy/
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
https://www.facebook.com/search/top/?q=%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%26%20tourism%20in%20syria
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

جهود مستمرة لإعادة الحياة لكل القطاعات في دير الزور.. وضع بئري نفط بالإنتاج وافتتاح محطتي مياه

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

رئيس الحكومة من القنيطرة: إنشاء مبقرة ومعمل ألبان وشراء كامل محصول التفاح.. 2 مليار ليرة لدعم المشاريع الزراعية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في رحاب جامع الروضة بدمشق

 ::::   رئيس الحكومة من القنيطرة: إنشاء مبقرة ومعمل ألبان وشراء كامل محصول التفاح.. 2 مليار ليرة لدعم المشاريع الزراعية   ::::   انقطاع التيار الكهربائي عن محافظة حلب بسبب عطل فني   ::::   استجابة سريعة من /النفط/.. تركيب محطة بنزين متنقلة قرب مبنى محافظة حمص.. والوضع مستقر في مختلف المحافظات.. الوزير غانم من حمص: البطاقة الذكية خلال شهر.. وتمت زيادة الكميات   ::::   حاكم المركزي: لا صحة لطرح عملة ورقية من فئة الخمسين ليرة   ::::   جهود مستمرة لإعادة الحياة لكل القطاعات في دير الزور.. وضع بئري نفط بالإنتاج وافتتاح محطتي مياه   ::::   جهود مستمرة لإعادة الحياة لكل القطاعات في دير الزور.. وضع بئري نفط بالإنتاج وافتتاح محطتي مياه   ::::   التجارة الداخلية: إجراءات لتأمين احتياجات المواطن وتشديد الرقابة على الأسواق   ::::   افتتاح معرض للقرطاسية وصالة للسورية للتجارة وتجهيز ثلاثة مخابز في اللاذقية   ::::   النفط تحضر مفاجأة سارة لسكان حمص و عابريها...حلول فورية لمشكلة البنزين تظهر خلال ساعات   ::::   الغربي: إنشساء 12 مجمعا تنمويا في مختلف المناطق   ::::   العمل جار لتأهيل 5 مراكز صحية في درعا   ::::   تخصيص أبناء الشهداء وجرحى الجيش المصابين بالعجز الكلي بنسبة 5 %من مجموع طلاب المدارس الخاصة   ::::   وزير النفط: أتمتة الآليات الحكومية ومحطات الوقود حققت وفورات وصلت إلى 10 مليارات ليرة   ::::   السياحة تصدر نتائج الدورة التكميلية لطلاب الثانوية المهنية الفندقية   ::::   معرض دمشق الدولي يستقبل زواره بدءا من الـ 7 من أيلول ولغاية الـ 15 منه   ::::   المشافي الجامعية جاهزة لتقديم الخدمات الطبية خلال عطلة عيد الأضحى   ::::   صدور نتائج امتحانات الدورة الثانية للشهادة الثانوية.. نسبة النجاح 79.70% في العلمي و58.40% بالأدبي   ::::   مناقشة 17 مشروع تخرج لطلاب الدفعة الثالثة من المتميزين الدارسين في البرامج الأكاديمية   ::::   أكثر من 41 ألف شخص يتنافسون لعضوية المجالس المحلية   ::::   وفد وزاري في الغوطة الشرقية 
http://www.
أرشيف صحافة وإعلام الرئيسية » صحافة وإعلام
ضحكة الأطفال وإعادة الإعمار
ضحكة الأطفال وإعادة الإعمار

رسام محمد

يقول كولن ولسن في كتابه الشهير رحلة نحو البداية: (إن فرحة شابة صغيرة ترقص رقصتها الأولى لا تقل عن فرحة قائد عسكري جلب النصر لبلده).
ويقول أحد الوزراء كما نقل عنه: (إن السعادة لا ترتبط بحجم الانفاق)!!!!‏

من هذين القولين سننطلق للحديث عن أطفالنا المحرومين من الفرح ونحن في عطلة الصيف وعلى مشارف العيد نتساءل أليس من حق الأطفال الفقراء أن يفرحوا ولو بمقومات بسيطة ودونما انفاق؟‏

إن دور الدولة والمنظمات الشعبية والجمعيات الخيرية الأساسي هو تأمين متطلبات العيش الكريم للمواطن الفقير وإن ضحكة الطفل أثمن بكثير من ثوب جديد فكيف سنصنع الفرح للأطفال؟‏

الشيء الأكيد أن وزارة السياحة إلى الآن لم تنجح في تحقيق خططها لتأمين السياحة الشعبية للفقراء وفي مقدمتها السياحة في شواطئ مجانية تضمن احترام المواطن وقد تحولت تلك الشواطئ بقدرة قادر إلى منتجعات ومطاعم من ذوات النجوم.‏

لقد كانت الرياضة الشعبية المجانية ثروة للبلد قدمها القائد الخالد، فنرى في دمشق وحدها مدناً رياضية كاملة مثل الجلاء وتشرين وبالفيحاء التي تحولت لمدن استثمارية للأغنياء فقط ولم يعد بإمكان ذوي الدخل المحدود دخولها.‏

كما أن الاتحاد الرياضي لم يستفد من عائداته الاستثمارية -التي باعها للقطاع الخاص ولا من مهرجانات التسوق وعائداتها- للترفيه أو بناء جيل رياضي عماده أبناء الطبقة الأقل دخلاً.!‏

كما أن الجمعيات الخيرية التي تستشرس للحصول على أموال المنظمات الدولية لتنفقها في مشاريع غير ذات جدوى تستهدف فئات قليلة من ذوي الحالات الخاصة وتترك جيلاً من الأطفال الأصحاء دون تقديم برامج تبقيهم أصحاء نفسياً ويشعرون بالفرح!‏

ونسأل هنا عن دور منظمة طلائع البعث التي تحتفل كل عام بتنسيب مئات الآلاف من التلاميذ للمنظمة ثم تتركهم وشأنهم حتى أنها سلمت معسكراتها طواعية كمراكز إيواء بدل أن تستبسل للقيام بدورها في تقديم الفرح والترفيه وتنمية المواهب للأطفال السوريين.‏

ننظر في وجوه الأطفال الباحثين عن ضحكة وسط الملل وفي وجوه أهاليهم العاجزين فنتأكد من أننا نسير في الاتجاه الخاطئ.‏

كل ما نقوم به لا يعادل قيمة رسم ضحكة على وجه طفل فقير ولا نظنها مكلفة إلى هذا الحد؟‏

أليست هذه الضحكة جزءاً أساسياً من إعادة الإعمار؟.‏

عن صحيفة الثورة
الإثنين 2018-06-04
  07:25:14
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

دموع ناعورة شيزر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

السياحة تعلن عن مسابقة واختبار للتعاقد مع عاملين من جميع الفئات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©