(Tue - 14 Jul 2020 | 01:15:50)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
http://www.
محليات

قريباً .. قانون للنقاش في مجلس الشعب لتطوير عمل المقاولين

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

توضيح مهم من صحة اللاذقية حول (كورونا)

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   إغلاق قاعة المحامين في القصر العدلي بدمشق   ::::   5.5 مليارات ليرة مبيعات السورية للتجارة في حمص خلال ستة أشهر   ::::   تصحيح أوراق امتحانات الشهادات العامة.. جهود مكثفة لتلافي الأخطاء وإصدار النتائج بأسرع وقت   ::::   قائمة«شام»تعلن بيانها الانتخابي للدور التشريعي الثالث لمجلس الشعب   ::::   الزراعة تزود طرطوس و اللاذقية بكميات كبيرة من الأدوية البيطرية مجاناً للمربين.. للمعالجة والوقاية من مرض التهاب الجلد العقدي   ::::   مرسوم بإعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الداخلة بصناعة الأدوية البشرية من الرسوم الجمركية   ::::   سورية تتخطى ال 400 اصابة بفايروس كورونا   ::::   أستاذ في الاقتصاد ينتقد زميله وزير المالية ! عذراً وزير المالية الاعتراف بالخطأ فضيلة ؟   ::::   التربية : امتحان المواد التخصصية في الثانوية المهنية مكملة للتدريبات العملية   ::::   تعاون بين محافظة دمشق ومدير الاونروا في سورية   ::::   ضبط 28 طن من المواد المعاد تصنيعها في معمل لإنتاج المقبلات المعدة للقلي في ريف دمشق   ::::   وزارة المالية تخرج عن صمتها وتنشر بيانا حول تصريف الـ 100 دولار أو ما يعادلها من العملات الأجنبية   ::::   قرار يخص السوريين العالقين في الخارج.. ؟   ::::   غدا افتتاح السوق الشعبي الدائم في مدينة جرمانا   ::::   أضرار القطاع السياحي جراء كورونا خلال اجتماع للجنة منظمة السياحة العالمية   ::::   توضيح مهم من صحة اللاذقية حول (كورونا)   ::::   22 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة حالتين   ::::   الوزير البرازي يعفي مدير المؤسسة السورية للمخابز ويكلف زياد هزاع بدلا عنه   ::::   أكثر من 5 آلاف ضبط تمويني في دمشق خلال نصف عام   ::::   2700 مخالفة نظافة في 6 أشهر   ::::   90% من المواطنين زاد استهلاكهم من الخبز.. مديرا مخابز دمشق وريفها لسيريانديز: الانتاج جيد 
http://www.
أرشيف صحافة وإعلام الرئيسية » صحافة وإعلام
لمصلحة مَن؟
عن صحيفة الثورة

معد عيسى
تستمر الأطراف التي تصنع الأزمات في العمل على خلق أزمات جديدة كلما نجحت الجهات المعنية في تجاوز الأزمة السابقة بما يؤكد أن الأزمات المتتالية وراءها طرف واحد تتحقق مصالحه بوجود الأزمات.
المقصود بالكلام هو ما نشهده اليوم من ازدحام على محطات الوقود للحصول على البنزين، فبعد أن تجاوزت وزارة النفط موضوع الاختناق على الغاز من خلال السيطرة على الأمر بالبطاقة الذكية دخلت هذه الأطراف على الموضوع من باب البنزين والمثير في الأمر أن التسريب دائما يكون من مصادر باتت اليوم مكشوفة ومعروفة على الأقل للجهات المعنية التي بدأت تتحرك لفضح هذه الجهات، علما أن هذه الجهات تدرك أنه بسبب الحصار لم تصل أي ناقلة نفط من الشهر العاشر العام الماضي ولولا البطاقة الذكية لكان هناك منذ شهرين اقتتال على محطات الوقود.
تسريب موضوع رفع أسعار البنزين وتأكيد تطبيقه خلال أيام هو السبب وراء ما نراه من ازدحام على محطات الوقود مع العلم أن الموضوع مازال في طور الدراسة ووضع الأسس له في حال تم التوافق على إقراره، وهذه الدراسة حالة طبيعية تقوم بها كل الجهات المعنية مثل حالة دراسة إمكانية زيادة الرواتب التي يتم التطرق إليها كل فترة منذ عامين، ولكنها تبقى دراسات ولم يتم إقرارها، ولم تحدث ضجيجا في الشارع، ولكن من سرب خبر دراسة رفع سعر البنزين وحدد التوقيت هو المسؤول عن أزمة البنزين اليوم.
استكمالا للحملة بالأمس نشرت بعض الصفحات خبرا عن طلب قدمه بعض أصحاب محطات الوقود حول وجود الماء في البنزين مع علم الجميع أن التلاعب بمواصفات الوقود وإضافة الماء له والزيوت المحروقة يتم في محطات الوقود وهي الطرف المستفيد من الاختناق على البنزين، وهذا الأمر ليست وزارة النفط المعنية بتدقيقه وعلى الجهة المعنية أن تتأكد بسحب عينات من محطات الوقود التابعة لشركة محروقات والمحطات الخاصة بنفس التوقيت لأن المصدر واحد.
رئيس الحكومة كان واضحا في تصريحاته، وكذلك وزارة النفط من أنه لم يتم اتخاذ قرار بزيادة سعر البنزين حتى الآن، وأن الأمر مجرد دراسة قد تُعتمد وقد لا تُعتمد ، فلماذا كل هذا الازدحام ؟ فكل مواطن يحصل على مخصصاته بانتظام ولم يكن هناك مشكلة حتى لحظة نشر الخبر. فمن المستفيد من خلق الأزمة؟ ومن خلفه؟
وزارة النفط نجحت في إدارة المخازين وتوزيع الكميات بشكل عادل على الجميع رغم توقف التوريدات، ولكن ذلك تعارض مع مصلحة البعض الذين لا يعنيهم البلد ولا يمكنهم الظهور إلا من خلال الأزمات وأغشى الحقد على عيونهم من رؤية البلد يخرج من أزماته.

الثلاثاء 2019-04-09
  03:16:45
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

في زمن التحول.. الصحافة لاتموت

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

فتح مطار دمشق الدولي خلال أيام....وتوقعات بقبول تحاليل الـPRC من كل البلدان دون تخصيص

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©