(Thu - 27 Feb 2020 | 12:45:28)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://sic.sy/
محليات

قضماني: محصول القمح لم يسجل إصابات.. ومطالبة بتمديد تمويل الفلاحين بالسماد الآزوتي حتى نهاية آذار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

الاتصالات تطلق غداً بوابة الحكومة الالكترونية.. تقديم معلومات عن 3500 خدمة عامة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   مصطفى الخاني:هل يعقل أن النقابة تفصل أعضاء مثل جورج وسوف و تيم حسن بحجة انهم لم يحضروا شخصيا لدفع رسومهم السنوية   ::::   ما مصير الفائض من الناجحين في المسابقات وخاصة /السياحة وتشرين والإعلام/ ؟   ::::   الاتصالات تطلق غداً بوابة الحكومة الالكترونية.. تقديم معلومات عن 3500 خدمة عامة   ::::   وزارة الصحة: لم تسجل أي إصابة بفيروس كورونا في سورية   ::::   مخطط القابون السكني قبل منتصف العام الجاري   ::::   إجراءات جديدة لتخفيف الأعباء المالية على مالكي المقاسم في ماروتا سيتي   ::::   المركزي يلتقي المصارف العاملة في سورية لتقييم القرارات الصادرة مؤخرا   ::::   أسعار الذهب تحافظ على استقرارها في السوق   ::::   غداً مهرجان التسوق للمشروعات في خان رستم باشا بحماة   ::::   الصحة العالمية تتلقى مؤشرات إيجابية من الصين حول كورونا.. وإجراءات سورية الاحترازية أسهمت بعدم تسجيل أي إصابة فيها   ::::   إصابة مدير الجاهزية في المؤسسة العربية للإعلان بانفجار عبوة ناسفة مزروعة داخل سيارته بنفق الأمويين   ::::   الذهب ينخفض بمقدار 500 ليرة في السوق   ::::   دمشق الشام القابضة تعتز بمشاركتها بالمسؤولية الاجتماعية   ::::   مرسوم بإعادة تشكيل محكمة الإرهاب وتسمية قضاة تحقيق ونيابة فيها   ::::   تعرف على المجلس الجديد لنقابة أطباء سورية   ::::   دعوة إلى خطوات محددة تهدف إلى تخفيف آثار قانون سيزر   ::::   مسابقة 2020 ستعالج مشكلة نقص الكوادر التدريسية في جامعة حلب   ::::   فقاعة من طراز “رجل أعمال”..!   ::::   التموين تنفي أي تعديل على مخصصات الأفران من الطحين   ::::   مياه دمشق وريفها: تصريف نبع الفيجة يصل إلى 9 أمتار مكعبة بالثانية وتزويد المدينة والريف المحيط بها منه دون تقنين   ::::   مهندسون وأطباء لا يعرفون عن نقابتيهم سوى دفع الرسوم 
http://www.
أرشيف شؤون المغتربين الرئيسية » شؤون المغتربين
استراتيجية طرد العقول السورية تكلف الحكومة 100 مليار دولار وتحرمها من 450 مليار دولار في شباك من يصطادها..!
استراتيجية طرد العقول السورية تكلف الحكومة 100 مليار دولار وتحرمها من 450 مليار دولار في شباك من يصطادها..!
سيريانديز – إبراهيم غيبور
توقعت دائرة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية لقسم السكان في الأمم المتحدة في تقريرها عن هجرة السكان بما فيهم الأدمغة والكفاءات العلمية أن يبلغ عدد المهاجرين السوريين خلال العام الحالي نحو 2 مليون و205 آلاف و847 مهاجر أي ما يعادل 10.7% من سكان سورية وبذلك تكون الخسائر السورية من هجرة أدمغتها العلمية بنحو 100 مليار دولار بينما قدرت مكاسب الدول المتقدمة والمستفيدة من تلك الكفاءات العلمية بنحو 450 مليار دولار.
وبحسب تقرير العربي عن المعرفة لعام 2009 فإن سورية تعتبر من البلدان الطاردة للكفاءات العلمية وهي تحتل المرتبة الأولى بين الدول العربية حسب مؤشر هجرة الأدمغة المعتمد ضمن منهجية قياس المعرفة للبنك الدولي بنسبة 2.3% للمؤشر المتدرج من 1 إلى 7 وهذا ما أكده الدكتور نبيل مرزوق في ندوة الثلاثاء الاقتصادية التي بحثت في هجرة الكفاءات وأثرها على التنمية الاقتصادية تحت عنوان "الهجرة كحرية وفرصة".
وعلى الرغم من الجهود التي بذلتها الدول النامية خلال نصف القرن الماضي للنهوض بمستوى التعليم وبناء كادر علمي ووطني إلا أنها ما زالت تعاني من شح الكوادر العلمية واليد العاملة المؤهلة نتيجة هجرتها المستمرة قال مرزوق إن سورية لا تخرج من دائرة هذه الإشكالية وهي مطالبة بمواجهتها وليس بتجاهلها لأن النظرية الاقتصادية ونظريات التنمية تؤكد على الدور الهام الذي يلعبه رأس المال البشري في النمو طويل الأمد والمستدام منتقداً في الوقت نفسه وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لعدم امتلاكها أية بيانات عن توزع قوة العمل السورية سواء في الدول العربية والأجنبية.
 غير أن تقديرات التقرير الوطني للسكان لعام 2008 كشفت أن الفارق بين المقيمين في سورية والمتمتعين بالجنسية السورية نحو 3 مليون و372 ألف شخص عام 2007 أي ما يعادل 15% تقريباً من إجمالي عدد السكان وتبقى الإجابات حول توزعهم وتركيبتهم وأسباب هجرتهم والأمل بعودتهم والآثار المترتبة على هجرتهم بالنسبة للتنمية وبناء مجتمع المعرفة مجهولاً لدى أية جهة رسمية.
وأشار مرزوق أنه وبناءً على الإحصائيات الصادرة عن المكتب المركزي للإحصاء أن ذلك الرقم قد ازداد خلال الثلاث سنوات الأخيرة بسبب النمو البطيء المسجل في زيادة قوة العمل بنسبة 2.1% سنوياً مقابل ما يزيد عن 2.5% في القوة البشرية لذات الفترة.
وفي الوقت الذي استفادت منه المنظمات التي أقامتها الجاليات العربية والأجنبية في الاغتراب لتنظيم مساهمتها في بناء أوطانها الأصلية كجمعيات المغتربين المصريين واللبنانيين من خلال تنفيذ العديد من البرامج التنموية والعلمية في بلدانهم أنفرد العلماء السوريون والفنيون في دول اغترابهم على تشكيل منظمة سميت "نوسيتا" للتعاون فيما بينهم فقط من جهة ومن جهة أخرى لم تستفد سورية حتى الآن من مغتربيها الذين عبروا عن تعلقهم بأوطانهم ورغبتهم بتقديم ما لديهم من خبرة ومعارف لبناء وطنهم الأم عبر مقترحاتهم ومشاريعهم التي قدموها لمؤتمر المغتربين الأول وهذا يعود لعدم وضوح توجه حقيقي لدى الحكومة في المجالات التي يمكن أن تسخر بها إمكانات المغتربين وخبراتهم وهذا ما جعلهم عاجزين عن تقديم أي شيء رغم حماستهم واستعدادهم ومن خلال ذلك يتضح إن موقف الحكومة وممارساتها إزاء المغتربين قد أهدرت الإمكانيات مرتين المرة الأولى عند هجرتهم والثانية عند إهمال مبادراتهم وعدم الاستفادة منها.
أما عن خسارة سورية نتيجة لتلك الهجرات أكد مرزوق أن النزيف الدائم للخبرات العلمية السورية قد حرم البلاد من الانتقال إلى مجتمع المعرفة وإنتاج المعرفة وتكريس وضعية التخلف العلمي والتقني والإنتاجي وهذا ما تعاني منه سورية في الوقت الراهن وهذا ما وضع سورية حسب تقرير اليونسكو من الدول الراكدة والمهمشة علمياً ونتيجة لذلك احتلت سورية مرتبة متدنية في ترتيب التنافسية العالمية وفي مجال الصادرات عالية التقانة وحرمانها من إمكانيات تطوير التعليم والإدارة بشكل يضعف قدرتها الاستيعابية لعملية نقل التكنولوجيا إضافة لإضعاف القدرة الإنتاجية بشكل عام وهذا ما انعكس بشكل واضح على جذب الاستثمار الأجنبي المنتج.
وأخيراً وبما أن أسباب هجرة الكفاءات والأدمغة العلمية باتت معروفة وواضحة وفي مقدمتها تحسين مستوى المعيشة والدخل الذي يعتبر طموح كل فرد في أي مجتمع كذلك الرغبة في الإنجاز والتميز باعتباره هاجس إنساني ينمو مع اتساع الأفق والمخزون العلمي فقد استبعد مرزوق تحقيق ذلك إلا إذا توافرت شروط خاصة تتعلق بالبنية التحتية العلمية وأجواء البحث وحرية التعبير وحفظ الحقوق والتقدير الاجتماعي المناسب إضافة لإصلاح التعليم وإرساء أسس ديمقراطية التعليم والقضاء على الفساد واستعادة دور المؤسسات والقانون شرط لشعور الإنسان بالطمأنينة على حياته ومستقبله ومستقبل أبنائه وتصالح السلطة مع المجتمع من خلال مشاركته وإطلاق قدراته في البحث والتطوير والإبداع شرط أساسي لإلغاء علاقة الخوف والتسلط التي تفرضها بعض الجهات في علاقتها مع المواطن باحثاً أو عاملاً أو مواطناً كائن من كان. 
 
 
 
syriandays
الأربعاء 2010-04-28
  13:11:57
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

التعليقات حول الموضوع
أرقام خاطئة
أمل | 02:50:24 , 2010/04/29 | سوريا
استاذ ابراهيم غيبور المحترم لقد حضرت المحاضرة وما ورد من ارقام عن الخسائر هو بالدولار وليس باليرة السورية أي خسرت سوريا 100 مليار دولار خلال50سنة الماضية وربح الغرب 450 مليار دولار أرقامك عند تحويلها للدولار تشوه الحقيقة الرجاء اخذ العلم والتصحيح اذا اردت الموضوعية والعلمية
اسباب الهجرة وليش ما حدا عم يرجع
رضوان | 08:03:15 , 2010/04/29 | الأمارات
اغلب الناس عم تهاجر بسبب الوضع المادي والمعيشي في سوريا حاليا قسم مهم عم يغترب بسبب الجيش وطبعا بسبب القوانين ما عم يرجع قبل 5 سنوات وطبعا بدل مل تشجع الحكومة الناس حتى ترجع عم ترفع بدل الجيش لن الناس عم تقطف مصاري عن الشجر مو عم ينحرق دمها بالغربة والشمس والشغل والتعب والذل ........................ الخ بدكم الناس ترجع عطوها سبب ترجع وساعدوها لأن مش كل الناس مرتاحة بالغربة
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

جنّة الفنانين نقابتهم.. أعطني نقابة أعطيك فناً

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

وزير السياحة يصادق على عقد استثمار مشروع فندق كارلتون القلعة في حلب

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©