(Wed - 13 Nov 2019 | 23:08:52)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://escan.gov.sy/
http://sic.sy/
محليات

أعضاء مجلس محافظة دمشق يطالبون.. لكن الأجوبة قاصرة!! قريباً رسائل نصية لأصحاب المخالفات الغيابية.. واستثمار أربع مواقف سيارات مأجورة في دمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

هل ستعود ؟.. محافظة دمشق تزيل التعديات والإشغالات غير النظامية من ساحة كراجات العباسيين بدمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   هل ستعود ؟.. محافظة دمشق تزيل التعديات والإشغالات غير النظامية من ساحة كراجات العباسيين بدمشق   ::::   2000 جمعية أهلية مرخصة في البلاد.. الناتج على الأرض غير مقنع!!   ::::   المشاريع الصغيرة والمتوسطة تحظى بدعم البعث..السباعي :على الجهات المعنية اتخاذ القرارات اللازمة التي من شأنها خلق قفزة نوعية في عمل الهيئة   ::::   إخماد ثلاثة حرائق في طرطوس   ::::   بعد ساعات عما طرحته /سيريانديز/.. إشادة بالجهود المبذولة لإعادة النظر ببدلات أملاك الدولة المؤجرة   ::::   10 مليارات لمجالس المدن والوحدات الإدارية وقاعدة بيانات تشمل كافة المنشآت الحرفية والصناعية   ::::   /سيرونكس/: لا إيقاف لتقسيط المفروشات الخشبية والمبيعات تفوق الـ3 مليون   ::::   الوزيرة حسني تنهض بواقع العقارات المؤجرة للقطاع الخاص وتحول عائدات الدولة من هزيلة إلى 37 مليار ليرة   ::::   مجلس الوزراء يقر الاستراتيجية الوطنية لتطوير محصول القمح.. القادري: أصناف عالية الانتاج   ::::   12ألف ولادة و250 حالة عقم هذا العام.. أسعار القطاع الخاص أعلى من مشفى التوليد الجامعي بـ 15 ضعفاً   ::::   نسور قاسيون: النقاط الثلاث هدفنا أمام التنين الصيني   ::::   20 ألف عائلة حصلت على المازوت في القنيطرة بمعدل مليوني لتر.. أسعد لسيريانديز: 100 لتر لكل عائلة والتوزيع حاليا للدفعة الثانية   ::::   الرئيس الأسد : رغم كل العدوان أغلب الشعب السوري يدعم حكومته.. روسيا تساعد سورية لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما في العالم   ::::   وزير مالية سابق: لسنا بحاجة لإنفاق 4000 مليار ليرة.. ؟   ::::   مسؤول سابق يقترح رسوماً جديدة... ؟   ::::   ضبط سيارة تتاجر بمادة المازوت المدعوم في الدويلعة بدمشق   ::::   خدمات الكشف المبكر عن سرطان الثدي متواصلة في مشافي ومراكز صحية بمختلف المحافظات   ::::   التوسع في صناعة الأدوية البيطرية ودعم تصديرها   ::::   للاستمرار بدفع رواتب المتقاعدين.. 3.5 مليار ليرة شهريا للتأمينات الاجتماعية   ::::   تخفيض الحد الأدنى لقبول أبناء وبنات الشهداء في الصف الأول الثانوي 
http://www.
أرشيف أخبار المال والمصارف الرئيسية » أخبار المال والمصارف
لماذا لا يُسن تشريع يعالج قروض لذوي الشهداء بميزات تفضيلية؟

سيريانديز

ربما حان الوقت لفتح ملف قروض الشهداء وخاصة العسكريين منهم، ومعالجتها بميزات تفوق تلك الممنوحة للمقترضين الذين تعثروا عن سداد قروضهم للمصارف العامة وفق قوانين الجدولة التي صدرت خلال السنوات الخمس الأخيرة.
إن مجرد قراءة لمجمل التشريعات التي عالجت قروض المقترضين الذين تعثروا بالسداد منذ بداية الحرب على سورية وبميزات جيدة، يدفع إلى التفكير بأهمية دراسة تسوية ومعالجة ديون الشهداء الحاصلين على قروض من المصارف العامة ولاسيما العسكريين منهم، وهؤلاء يمكن منحهم ميزة تفضيلية في معالجة قروضهم قد تصل إلى إعفائهم من التسديد وفق ضوابط وشروط خاصة قابلة للنقاش من قبل الجهات الوصائية.
وقد يسأل سائل: لماذا لا يكون أحد الحلول الممكن طرحها لتسوية قروض شهداء الحرب على سورية يتضمن إعفاء كل شهيد من مبلغ القرض الحاصل عليه وفق سقف معين، أي أن يطول الإعفاء الكامل قروض الأفراد وخاصة قروض الدخل المحدود حتى سقف مبلغ معين، أما القروض التي تفوق ذلك السقف وهي قليلة جداً قياساً بقروض الدخل المحدود، فإنه بالإمكان تسويتها وفق أحد التشريعات الناظمة لجدولة ديون المصارف العامة، مع فكرة أن تتحمل وزارة المالية مبالغ القروض المترتبة على الشهداء، بينما تتحمل المصارف العامة جميع الفوائد المتراكمة على المبالغ التي ستخضع للإعفاء.
إن طرح تشريع كهذا جدير بالاهتمام، ويحتاج عملية إحصاء بسيطة تقوم بها المصارف العامة عبر فروعها المانحة للقروض تطلب من خلالها معطيات عن تلك القروض، مع العلم أن هناك قروضاً مُصرحاً عنها من ذوي الشهداء وأخرى لاتزال غير معروفة، وهذا الأمر ربما يحتاج أيضاً مراجعة ذوي الشهيد للإخبار عن القرض أو من خلال التنسيق مع الجهات المعنية التي تمتلك قاعدة بيانات كاملة عن الشهداء لتتم مطابقتها مع الحاصلين على قروض من المصارف المعنية.
ويمكن عدّ هذه الخطوة فيما لو صدرت بتشريع خطوة إيجابية تزيد من الاهتمام بذوي الشهداء وأسرهم والتخفيف قدر الإمكان من أعبائهم، وهي في الوقت نفسه مكرمة تُضاف إلى العطاءات التي قُدمت إلى ذوي الشهداء بمراسيم وتشريعات كانت بمنزلة التضحيات التي قدموها خلال سنوات الحرب على الإرهاب، مع الإشارة إلى أن معظم القروض التي حصل عليها الشهداء قبل استشهادهم هي قروض دخل محدود، أي تتراوح مبالغها بين 300– 500 ألف ليرة.
وتجدر الإشارة إلى أن العديد من المراسيم والتشريعات التي صدرت خلال سنوات الحرب على سورية نظمت تسوية ديون المصارف العامة ومنحت ميزات تفضيلية للمقترضين المتعثرين، وكان آخرها القانون /26/ لعام 2015 الذي يجري تعديله حالياً بما يتوافق مع إطلاق عجلة القروض وتهيئة الفرصة لأصحاب المنشآت الممولة من المصارف العامة والتي تعثر أصحابها عن السداد لجدولة ديونهم ومنحهم تسهيلات ائتمانية جديدة تساعدهم في إعادة تشغيل منشآتهم.

تشرين
الأحد 2018-08-12
  11:10:27
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

مافيات تشفط المليارات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

جولة لوزير السياحة ومحافظ ريف دمشق على المسارات السياحية والخدمية في منطقة /السيدة زينب/

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©