(Sat - 22 Feb 2020 | 02:09:37)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://sic.sy/
محليات

إخفاء والامتناع عن تسليم اسطوات الغاز المنزلي لمستحقيها

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

إصابة مواطنين اثنين في انفجار عبوة ناسفة داخل سيارة في المرجة بدمشق-فيديو

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   خروج محطة تحويل كهرباء تل تمر عن الخدمة نتيجة عدوان تركي على خط التوتر المغذي لها بريف الحسكة الشمالي الغربي   ::::   إصابة مواطنين اثنين في انفجار عبوة ناسفة داخل سيارة في المرجة بدمشق-فيديو   ::::   شركات نقل تسير رحلاتها تدريجياً عبر طريق دمشق-حلب الدولي مختصرة الزمن والمسافة   ::::   وفد وزاري يزور منشآت اقتصادية بريف حلب الغربي الجنوبي المحرر من الإرهاب ويطلع على أعمال تأهيل الطريق الدولي   ::::   3 وزراء و14 محافظاً يجتمعون في حماة..   ::::   بشرى لموظفي التجاري قرض بمبلغ 100% من تعويضات نهاية الخدمة وبدون فوائد   ::::   رحال يدعو رجال الاعمال والتجار الذين غادروا سورية للعودة الى الوطن والمساهمة في إعادة بنائه وإعماره   ::::   تعميم بعدم بيع الذهب الكسر خارج دمشق وريفها.. وموصلي يعقب: رئيس جمعية صاغة دمشق غير مخول بنشر التعاميم !   ::::   هيئة دعم الصادرات: تطبيق برنامج اعتمادية الحمضيات يزيد الإنتاج والتسويق الخارجي   ::::   خلال شهر فقط.. إغلاق 1439 فعالية تجارية لارتكابها مخالفات جسيمة وإحالة 74 تاجرا مخالفا إلى القضاء   ::::   الصحة تؤكد عدم تسجيل أي إصابة كورونا بين الطلاب السوريين العائدين من الصين   ::::   مركز خدمة المواطن بالمزة التابع لوزارة الإٍسكان يطلق خدمات جديدة   ::::   السورية للتجارة تبيع عبر الذكية لغاية امس 3591008 كغ من جميع المواد   ::::   مطار حلب الدولي يستقبل أول رحلة جوية قادمة من دمشق بعد انقطاعه لأكثر من ثماني سنوات   ::::   عودة مركز هاتف الهامة بريف دمشق إلى الخدمة بعد إصلاح الأضرار التي خلفها الإرهاب   ::::   مطار حلب الدولي يفتتح اليوم بعد انقطاع دام أكثر من 8 سنوات بسبب الإرهاب   ::::   المعهد العالي للغات بجامعة دمشق يحدد موعد امتحان اللغة الأجنبية للقيد بدرجة الدكتوراه   ::::   في الاجتماع الثالث للجنة تنفيذ السياسة النقدية.. المركزي يسعى لإدارة السيولة وفق اسس مدروسة   ::::   منعاً للروتين وتسهيلا للإجراءات ..التجاري السوري يفوض الفروع بمنح القروض الشخصية لحدود 2 مليون ليرة سورية   ::::   ضمت محافظ دمشق ووسيم القطان.. عقوبات جديدة من الاتحاد الاوربي تطول 8 رجال اعمال سوريين 
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
الخبر اليقين على رفوف محال الالبسة!
هل يعقل ؟ 33 ألف يورو «فقط» رسوم كامل الالبسة المستوردة خلال عام !

سيريانديز- خاص

فاجأتنا الأرقام الخفيفة والمتواضعة والهزيلة الواردة حسب المعلومات المتوفرة عن قيم البضائع المستوردة  تارة وأضحكتنا تارات أخرى عندما قدمت صورة تكاد "مغبشة" تعكس قلة النظر حول أحد أهم موارد للخزينة العامة للدولة.

المضحك في الأمر أن المعلومات كشفت أنه منذ عام وحتى اليوم بلغت جميع قيم البضائع المستوردة من الألبسة 112 ألف يورو على كامل الأراضي السورية، لتقدم لنا معلومة " عظيمة" مفادها أن المالية السورية حصلت ضرائب من هذه البضائع ولمدة عام من المستوردين بما قيمته 33 الف يورو! والغريب العجيب في ذلك أن البعض يقول انه يستورد ؟

 نعم هي كذلك، مضحكة لدرجة غدت فيها ألبستنا المستوردة خلال عام لا تمثلنا فعلاً، فوارداتنا الضريبية الهزيلة لم تعد تحث القائمين على موارد الخزينة العامة  بضرورة عودة الألبسة إلى حضن الوطن.

كيف لعاقل أن يصدق هذه الأرقام وهناك تعطل وغياب لعمل آلاف المعامل والألبسة في سورية وخروج جزء كبير منها عن عملية الانتاج نتيجة الظروف، كيف نقتنع بوثائقهم  وهناك دوام لاستهلاك السوريين لهذه المنتجات الضرورية والحياتية وغير القابلة للاستغناء عنها.

وهل يعقل أن تكون هذه الأرقام صحيحة وتعبر عن مستوردات التجار من الألبسة وطرحها في السوق !

يقول قائل: من يقف وراء تغطية هذا التهرب ولجيوب من تذهب الرسوم، أليست الخزينة العامة أحق بكل ليرة تذهب لجيوب المهربين والمتنفعين ومن حولهم؟

إن هذه الأرقام الهزيلة تبين بالعين المجردة أن أبواب التهريب مازالت مفتوحة أمام البعض ممن اصابهم قلة الحياء ومنعهم النظر لرؤية المهربين العراة امام اعينهم، فكان غض البصر من باب التقى والورع الجمركي "سكين ذو حدين"، تمثل الحد الاول فيها بدخول بضاعة دول بعينها ممن ناصت العداء لسورية والحد الثاني في استمرار إكساء الشعب السوري، وسط بقاء الجمارك حتى الآن عاجزة عن معرفة من يقوم بإكساء شعبها

وما يطلبه المواطنون: ملاحقة الألبسة المهربة في المحلات والتعرف إلى مصدرها!

كل يغني على ليلاه.. فالحديث عن التهرب الضريبي ما يزال يشغل الساهرين ممن يؤرقهم حال أموال الخزينة العامة للدولة لدرجة باتت فيه حبوب رفع الدعم الجزئي أو الكلي عن العديد من المواد الأساسية كالمهدئات لعيش المواطن  وشكلت أحد السياسات الموجعة والمؤلمة لا بل "المرة" اضطر هؤلاء الساهرون لتنفيذها تحت بنج مخدر الحبوب وشدة النعاس، ولكن على ما يبدو كان النعاس أقوى  من هؤلاء "السهرة" وربما عن غير قصد غفت عينهم قليلا أو سهت وشردت وسرحت عن أحد أهم موارد الخزينة وهو الألبسة!.

قال أحدهم  فجأة بعد انتهاء غفوته: أليس الألبسة المهربة القادمة من تركيا والأردن والمناطق التي يسيطر عليها المسلحون تعني بشكل ما تمويل الارهاب، لأن عوائدها تذهب للمسلحين.

رد عليه الثاني: "يا عمي المهرب وصل لمرحلة قدر فيها  يلبسنا دون ما تشوفوا المالية أو جماعة الضرائب، وهالشي شطارة " !

رجاءاً "مابدها طمزه" ؟

 

السبت 2015-04-18
  19:00:00
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

التعليقات حول الموضوع
الرجالي
فادي | 08:50:18 , 2015/04/19 | سورية
ياسيدي شو مشان الرجالي ماحدا قرب عليهن
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

جنّة الفنانين نقابتهم.. أعطني نقابة أعطيك فناً

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

5 مخالفات سياحية فقط منذ بداية العام في حلب … شحود: نصف المنشآت السياحية خارج الخدمة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©