(Mon - 14 Oct 2019 | 15:14:19)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://escan.gov.sy/
http://sic.sy/
محليات

القطان: صندوق الدعم يعيد الدولار الى مادون 625 ليرة بفضل الإعداد الجيد والتعاون مع المركزي والمشاركة الكثيفة ..

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

تحديد موعد امتحان هندسة العمارة الموحد

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   الدبس يتوقع انخفاض سعر صرف الدولار الى مستوى قريب من السعر الرسمي.. ويؤكد.. /لابد من حزمة إجراءات/   ::::   وزير الصناعة:إبرام عقود بقيمة 203 مليارات ليرة وإقلاع 18 شركة عامة   ::::   القطان: صندوق الدعم يعيد الدولار الى مادون 625 ليرة بفضل الإعداد الجيد والتعاون مع المركزي والمشاركة الكثيفة ..   ::::   الدمج خفض تكلف إنتاح الطحين.. قاسم: 222 ليرة تقريباً قيمة دعم كيلو الدقيق التمويني حالياً   ::::   السويداء.. استلام نحو 1930 طنا من العنب العصيري   ::::   تحديد موعد امتحان هندسة العمارة الموحد   ::::   التربية تتجه لتحويل المدارس الصناعية إلى مراكز إنتاجية تدعم الاقتصاد الوطني   ::::   حملة التلقيح الوطنية الثانية ضد شلل الأطفال تنطلق عبر 967 مركزاً صحياً و2300 فريق جوال   ::::   منح /السورية للتجارة/ سلفة بقيمة 2 مليار ليرة على دفعات   ::::   مجلس الوزراء: تعزيز تواجد المؤسسات الخدمية في المنطقتين الشمالية والشرقية المحررتين من الإرهاب   ::::   دعم الليرة مبادرة وطنية.. وتعزيز الثقة بها واجب   ::::   محافظة اللاذقية: حريق وتهدم في أحد المنازل جراء اشتباك بين إحدى الدوريات المشتركة وأحد المطلوبين   ::::   تنظيف مجرى نهر بردى وفروعه في الربوة والمدينة   ::::   الصحة تطلق غداً حملة تلقيح وطنية ضد شلل الأطفال   ::::   برعاية الرئيس الأسد… تدشين محطة تحويل ضهر الجبل بالسويداء بكلفة ستة مليارات ليرة   ::::   100 شركة وطنية في معرض بغداد الدولي   ::::   بكلفة 18 مليار ليرة... 118 منشأة سياحية تعود للعمل   ::::   وسيم القطان: عندما فشل المخطط انسحب الأميركان تاركين الكرد لقمة سائغة للترك   ::::   وضع الخارطة الوطنية للسكن في التنفيذ.. وإحداث مناطق تطوير عقاري صغيرة للسكن الاقتصادي   ::::   41 منشأة صناعية وحرفية ومعمل دواء خامس تدخل حيز الإنتاج في طرطوس 
http://www.
أرشيف يحكى أن الرئيسية » يحكى أن
الكأس القطرية "المسمومة" لم تعد بعيدة عن حكامها.. هذه هي النقاط السِتّ التي سجّلتها دمشق في مصلحتها
الكأس القطرية "المسمومة" لم تعد بعيدة عن حكامها.. هذه هي النقاط السِتّ التي سجّلتها دمشق في مصلحتها

اعتبرت أوساط قريبة من دمشق أن الحكومة السورية قد سجّلت جملة نقاط لمصلحته هذا الأسبوع في أزمة باتت أقرب إلى معركة كسب النقاط محلّياً وعربيّاً وإقليميّاً ودوليّاً، وأولى هذه النقاط: فشل دعوة الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي إلى مؤتمر لتوحيد المعارضة السوريّة، بالإضافة الى المعلومات الكثيرة التي تتناقلها وسائل الإعلام عن خلافات عنيفة داخل "المجلس الوطني السوري" المعارض، حيث تتصاعد الاتّهامات المتبادلة بين مكوّناته وشخصيّاته الى درجة أنّ رئيسه الدكتور برهان غليون قد أعلن صراحة استعداده للاستقالة لحظة الاتّفاق على بديل منه في رئاسة المجلس.

النقطة الثانية: تصاعد أصوات عربية ودولية تحذّر من الأخطار التي تنطوي على وجود تنظيم "القاعدة" في سوريا ولبنان، إلى درجة أنّ وزير الدفاع الاميركي ليون بانيتا قد أقرّ صراحة بوجود بصمات "القاعدة" في التفجيرات التي وقعت أخيراً في سوريا، ناهيك عن تداعيات لبنانية بدأت باحتجاز السفينة "لطف الله 2" التي تحمل من الأسرار ما يفوق حجم الأسلحة التي كانت تنقلها.

النقطة الثالثة:العريضة التي وقّعها عدد لا يستهان به من شخصيّات قطرية بينها أفراد من عائلة آل ثاني نفسها، وهي تطالب باستقالة الأمير الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وتسليم الإمارة الى شقيقه عبد العزيز، ما يشير إلى أنّ الكأس التي حاول حكّام قطر أن يجرِّعوها لحكّام آخرين لم تعد بعيدة عنهم، على حدّ تعبير الأوساط القريبة من دمشق.

النقطة الرابعة: التطوّرات التي شهدتها طرابلس ومحاولة بعض الساسة اللبنانيّين المعارضين لها الإيحاء بأنّ حلفاء النظام السوري يقفون وراءها. فهذه الاتّهامات إذا كانت صحيحة تفترض بهؤلاء أن يلجؤوا إلى التهدئة في طرابلس بدلاً من التصعيد والتحريض الذي بلغ درجات قياسية.

النقطة الخامسة: تصريحات رئيس فريق المراقبين الدوليّين الجنرال النروجي روبرت مود التي أكّد فيها أنّ الحكومة السورية "تبدي تعاوناً كبيراً" مع هذا الفريق، خصوصاً بعد الانفجار الذي تعرّضت له بعثته في خان شيخون في ريف إدلب واحتجاز المعارضة المسلّحة لعناصرها، لتضطرّ إلى إطلاقهم لاحقاً.

أمّا النقطة الأخيرة والأكثر أهمّية: المواقف التي أطلقها رئيس الحكومة الروسية ديمتري ميدفيديف عشيّة مغادرته موسكو إلى الولايات المتّحدة الأميركية لحضور قمّة الثماني في كمب ديفيد وقمّة العشرين في شيكاغو، فهذه المواقف لم تكتفِ برفض أيّ قرار حول سوريا وإيران يخرج عن إطار القرارات الدولية، بل إنّها لوّحت بحرب كبرى في المنطقة قد تتحوّل حرباً نووية، الأمر الذي يدرك حكّام الغرب وبعض الدول الإقليمية خطورته، وقد يتّخذون منه مبرّراً لتحوّلات في موقفهم من الأزمة السورية.

وكالات
السبت 2012-05-19
  15:05:09
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

التعليقات حول الموضوع
النقطة الأهم
john dar | 04:46:42 , 2012/05/21 | syria
الربيع العربي المزعوم سيطال كل العرب ، الوطن العربي كله بيت واحد لايظن من يحرق غرفا فيه ان غرفته ستسلم من الحريق انتظروا وانظروا ماذا سيحل بدول الخليج التي شعلت النار بالوطن بيتنا الكبير وستصمد سوريا لأنه اسمها سور أي الحصن المنيع على الآنكسار وسترون من الباقي لله أولا الذي لايزول وفي الأرض السورية جنودها البواسل وقائدهم الأسد وسيهزم الجمع ويولون الدبر ، إن الناس قد جمعوا لكم فلا تخشوهم وقولوا حسبنا الله ونعم الوكيل
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

95 بالمئة من طلبة كلية الإعلام لا يرغبون “بالصحافة”!
السياحة والسفر

أجنحة الشام والتوثيق الرياضي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©