(Mon - 29 Nov 2021 | 11:02:31)   آخر تحديث
http://www.
http://www.
https://ebank.reb-sy.com/ebank/Public/User/Login?ReturnUrl=%2febank%2fUser%2fBankServices%2fBalanceInquiry
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

زيادة طلبات المازوت الزراعي لمحافظة درعا حتى نهاية العام... وزير الزراعة: تأمين متطلبات تطوير الزراعة في المحافظة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

ضبط 6 أطنان مواد غذائية فاسدة في معمل كونسروة بالصبورة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بجواز شراء الكهرباء المنتجة من مشاريع الطاقات المتجددة

 ::::   زيادة طلبات المازوت الزراعي لمحافظة درعا حتى نهاية العام... وزير الزراعة: تأمين متطلبات تطوير الزراعة في المحافظة   ::::   الرئيس الأسد يصدر قانوناً بجواز شراء الكهرباء المنتجة من مشاريع الطاقات المتجددة   ::::   164 شركة في معرض المنتجات الإيرانية غداً   ::::   بعد «أوميكرون» الصحة تجدد دعواتها للالتزام بالمعايير الوقائية ؟   ::::   تمديد فترة الاعتراضات على نتائج مسابقة المسرحين حتى 23 الشهر القادم   ::::   من هم المستبعدون من الدعم الحكومي كمرحلة أولى ؟!   ::::   المسرح والموسيقا والغناء تضيء أيام الثقافة السورية   ::::   (الإسكان) تدعو المخصصين بمشروع الديماس للتسديد   ::::   أكثر من 563 ألف طن تقديرات إنتاج اللاذقية من الحمضيات للعام الحالي   ::::   بنك الشام يعلن عن بطاقة الدفع الفريدة والاولى من نوعها في سورية   ::::   وزير التموين ينفي ما يشاع عن شرائح مستبعدة من الدعم.. ويقول: القادر على تسديد مبلغ &#1637&#1632 أو &#1639&#1637 الف ليرة لوجبة طعام واحدة لا يستحقّ الدعم   ::::   لحام لسيريانديز : دفعات جديدة بتخصيص مساكن بالمحافظات في الأيام القادمة.. تصدر تباعاً   ::::   الفنانة صفاء رقماني تحصد جائزة أفضل ممثلة في مهرجان بغداد للمسرح   ::::   النفط تقرر رفع سقف التعبئة للآليات من المحطات المخصصة للبيع بسعر التكلفة   ::::   أجنحة الشام للطيران تطلق أول رحلة مباشرة من دمشق إلى أبو ظبي   ::::   استراتيجية جديدة.. «الصناعة» تطرح 22 شركة متوقفة عن الإنتاج للتشاركية.. والحكم على النتائج!   ::::   انطلاق فعاليات مهرجان سوق العيلة في حمص 
http://www.
أرشيف كنت هناك الرئيسية » كنت هناك
مع الصافي وليلى التي لم تزل ليلى ؟!
مع الصافي وليلى التي لم تزل ليلى ؟!

كتب : أيمن قحف

لم أكن في يوم من الأيام صحفياً يعمل في مجال الفن أو الثقافة، ولكن منذ طفولتي أحب الفن والثقافة ولديّ أذن "سمّيعة" وأحاول ما أمكن أن أربّي أولادي على سماع الطرب الأصيل وأن لا ينجرفوا إلى صرعات الفضائيات وإذاعات "الشباب"..
وبالتالي لم تتكون لي علاقات مع الوسط الفني سوى عبر شاشة التلفزيون أو السينما أو الإذاعة ومسجلة السيارة!
من بين العلاقات التي نمت "بصورة روحية" دون لقاء كانت محبتي لوديع الصافي الفنان والإنسان..
أستمع إليه بكل جوارحي فيحلّق بي في عالم جميل، يرحل بي إلى ضفاف الأنهار وظلال الأشجار، يأخذني صوت وديع الصافي إلى البراري النقية والجبال الأبية.. يعيدني صوته إلى قصص الحب المبكرة..
صوت الصافي يغمرني بالتفاؤل كلما سمعته وليس مثله دواء لراحة النفس والأعصاب..
ذات مساء منذ قرابة العشر سنوات اتصل بي الصديق الكبير والشخصية الاستثنائية الأب إلياس زحلاوي يدعوني لمرافقته في رحلة إلى لبنان.. رحبت بالدعوة وفرحت بها لأن رفقة الأب زحلاوي من أحب الأمور إلى قلبي، ففي عالم نتحول فيه من بشر إلى آلات وأشياء من المهم جداً أن تكون قريباً من رجل يخاطب روحك ويسمو بها دون أن ينسى أنك صاحب عقل يفكر.. وهذا هو الأب زحلاوي..
انطلقت بنا السيارة صباحاً باتجاه لبنان ولم أسأل أبداً ما هو البرنامج وأين سنذهب، فالمهم عندي مرافقة الرجل الجميل الذي أوصل صوت سورية الجميلة بنغمات الموسيقية الرائعة إلى العالم من خلال (جوقة الفرح).
زار الأب زحلاوي بعض من يعتبرهم أبناءه –وما أكثرهم- وكانت الوجوه تشرق لزيارته وكلامه الجميل..
عند الظهيرة اتجهت بنا السيارة إلى قرية جميلة قريبة من بيروت –لا أذكر اسمها للأسف- وفجأة وجدت نفسي أجلس في بيت وديع الصافي..
كانت المفاجأة أكثر من سارة، ولطالما تمنيت أن أحضر له حفلة حيّة وإذ بي أجد نفسي فجأة في بيته وهو يرتدي ثياباً مريحة.
بعد عناق حار مع صديقه القديم الأب زحلاوي سلّم علي بحرارة وود شديدين..
دارت أحاديث كثيرة حصلت من خلالها على جواب لسؤال لطالما دار في خلدي: لماذا لا يشيخ وديع الصافي؟
الأمر ببساطة لأنه رجل يحب جميع الناس، لم يترك للحقد أو الكره أو حتى الغضب طريقاً إلى نفسه أو قلبه، لم يُذكر أمامه أحد إلّا تحدث عنه بكل خير ومحبة، والأمر الذي أنا متأكد منه تماماً هو صدق وديع الصافي عندما يتحدث بمحبة عن الناس، وليس مجاملة وليس كلام على اللسان..
وجدت أمامي شيخاً في الثمانين وقلب طفل بريء..
لم أحاول يومها أن أكون صحفياً، فقد استغرقت في الاستمتاع بكوني مع إنسان لطالما أحببته والآن أتعلم منه درساً في التواضع ومحبة الناس وهذا ما جعله يقاوم العمر..
ولكنني سألته فقط: أستاذ وديع، ربيع أيامك لم ولن يغيب ولكن قل لي هل ليلى لم تزل ليلى؟!
أطربه السؤال وأشرق وجهه وقال لي: ليلى لم تزل ليلى وستبقى ليلى حتى آخر العمر.
أمسك عوده الجميل، وقال لي: لصديقي وحبيبي أيمن "أبو أحمد" سأغني هذه الأغنية.. دندن على العود وبدأ يغني:
الليل يا ليلى يعاتبني           ويقول لي سلّم على ليلى
الحب لا تحلو نسائمه          إلا إذا غنى الهوى ليلى
رجعت ألم أحلامي            وأحيا بين أنغامي
وغاب ربيع أيامي             وليلى لم تزل ليلى
مضت عشر سنوات أخرى ومازال الصافي ذلك الشاب الذي لا يشيخ..
syriandays
0 2009-04-22
  12:10:42
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

التعليقات حول الموضوع
صفاء
ابراهيم | 06:32:46 , 2009/04/22 | سوريا
.............................................................................................................................................. الأب الياس زحلاوي : تماما أتذكر انه بنفس الفترة التي تتحدث بها عن الأب زحلاوي ذكرت لي نفس الكلام عن هذا الرجل الكبير وديع الصافي : كذلك الأمر من مدة غير بعيدة كان مثالا في حديثك عن سر احتفاظ الإنسان بشبابه جميل ان يصل الإنسان إلى هذا المستوى من نقاء السريرة , إن ماكنت تحدثنا به لم يكن عابرا إنما كان محاولة لنقل تجارب هؤلاء الرجال الانقياء إلى الآخر وتعميم معاني الصدق وصفاء النفس , انك تذكرنا بقول للإمام علي وهو : من حسنت سريرته قويت علانيته .
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

وزير الاعلام:: قانون جديد داعم للصحفيين وانتقال إلى إعلام فاعل ولا مركزي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

أجنحة الشام للطيران تطلق أول رحلة مباشرة من دمشق إلى أبو ظبي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©