(Tue - 21 Feb 2017 | 17:22:40)   آخر تحديث
http://www.sisc.sy/
محليات

الحسن لسيريانديز: لا تعديل على برنامج التقنين حالياً بحمص

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

وزير النقل السوري يصل إلى جنيف للمشاركة في مؤتمر النقل العالمي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   صناعة حلب تقيم معرضها التخصصي الثالث في عالم الازياء والأقمشة «خان الحرير»   ::::   قوائم بـ377 مخالفاً لأنظمة القطع الأجنبي.. و«المركزي»: إعادته خلال شهر أو الملاحقة بجرمي التهريب وغسل الأموال   ::::   الحسن لسيريانديز: لا تعديل على برنامج التقنين حالياً بحمص   ::::   بإدارة المهندس عمار محمد.. /السورية للتجارة/ علامة فارقة تحسب لوزير التموين.. الغربي: سعر موحد في محافظات القطر   ::::   مسوحات لـذوي الإعاقة شملت ألفي أسرة .. قادري: تنجز خلال 3 أشهر.. ونعمل على ملف الأيتام وتجنيد الأطفال   ::::   وزير الاقتصاد: صادراتنا إلى مصر ارتفعت لـ 563 مليون يورو .. وندعو للمشاركة بمعرض دمشق الدولي   ::::   جزماتي يحتفظ برئاسة جمعية الصاغة بدمشق.. الدولار والذهب العالمي يرفعان العيار 21 قيراط 400 ليرة   ::::   الصناعة مصّرة على جذب المستثمرين.. وتتخذ خطوات جادّة   ::::   البيت السوري في روسـيا قريباً   ::::   حمدان لصناعيين سوريين مقيمين في مصر: الحكومة تدعم عودة إقلاع أعمالكم في الوطن   ::::   وزير سابق يشكو: الحياة لم تعد تصلح للعيش !!   ::::   خطة اسعافية للمصالح العقارية بالتوازي مع تنفيذ مشروع الأتمتة   ::::   سورية حاضرة بجنيف للمشاركة في مؤتمر النقل العالمي مع 36 دولة في العالم.. مصادر:ضرورة إعادة تفعيل طريق الحرير عبر سورية.. وإعادة تشغيل الخطوط الجوية السورية إلى أوروبا   ::::   /سورية تنتصر/.. مرايا لبنان الدولية تطلق إصدارا خاصا في حفل بدار الأوبرا.. وزير الاعلام: سورية انتصرت على كل محاولات تقسيمها   ::::   5 مليارات ايرادات فنادق السياحة خلال 2016.. يازجي: شركتان جديدتان للتطوير السياحي وإدارة المنشآت السياحية   ::::   بعد 40 عام من المعاناة.. أبناء حي الرميلة بجبلة يحصلون على وثيقة لتثبيت حقهم   ::::   مواطن برسم الانتظار ؟!!   ::::   عقود لاستيراد مليون طن قمح تصل سورية تباعاً.. والمؤسسة السورية للأقماح في لمساتها الأخيرة..   ::::   لمنع احتكارها وبيعها في السوق السوداء.. آلية تنفيذية لضبط عمليات توزيع المشتقات النفطية على محطات الوقود   ::::   قريبا.... معرض الصحة الطبية بمشاركة كبرى الشركات الطبية الاجنبية 
أرشيف كنت هناك الرئيسية » كنت هناك
"حاج تحللي الله يرد عنك" !!
"حاج تحللي الله يرد عنك" !!
أيمن قحف – فيينا
عندما دخلت فيينا هذه المرة كانت لدي مشاعر مختلفة عن أي مرة، أوروبا اليوم غير أوروبا الأمس، بل ربما غير أوروبا الاستعمار القديم!.
تُشعرك أوروبا بتناقض فظيع ما بين منظومة القيم الأخلاقية والإنسانية التي أسست لعصر الحريات وحقوق الإنسان، وما بين انصياعها الأعمى وراء مصالح ضيقة لساسة يبحثون عن نجاحات انتخابية على حساب كل القيم وحقوق الإنسان التي يدافعون عنها.
قد يقول قائل: إنها مصالح أوروبا تتلاقى مع أمريكا والعرب الذين يدورون في فلكهم؟.
ونقول إنها القصة القديمة الجديدة تتكرر، مصالح على كومة من الجثث في البلاد التي "ينقلونها" إلى الديمقراطية من مواطنيها ومواطني أمريكا وأوروبا، فأية أخلاق وأية مصالح على جثث الضحايا!؟.
وقد يقول قائل: ألا يدافعون حقاً عن حقوق الإنسان السوري اليوم؟.
ونقول: نحن أمام حالتين، هناك من الساسة الغربيين من ينفذ مصالح معينة ويستغل الوضع القائم، وهذا ليس سراً، وهناك من تصله الصورة من مصادر غير نزيهة وغير محايدة ويتبناها ويبني عليها مواقف وقرارات، والسؤال هنا: هل يكفي أن "نحلل"؟، تطُن في أذني جملة زياد الرحباني الشهيرة:"حاج تحللي الله يرد عنك حاج تحللي"!!.
وأنا أسير في شوارع فيينا الرائعة الهادئة كسر صمتها "مظاهرة" من بضع أشخاص يهتفون ويغنون "ضد النظام السوري" !!، بحماية الشرطة النمساوية لسببين أولهما الالتزام بالترخيص وضبط أي شطط وتخريب محتمل، وثانيهما حماية المتظاهرين.
عدت لتحليلاتي التي اعتقدت أنها ستكون في هدوء، لكن التظاهرات لاحقتني حتى في فيينا!
وصوت زياد عاد يرن في أذني "ابنك حمار يا ثريا، ذكي الصبي بس حمار" !
و"الحمار "هنا شكيب ابن زياد في المسرحية الذي لا يستوعب الدروس ولكنه نجح في ضرب "الآنسة" حتى أدماها!، كم شكيب لدينا اليوم في شوارعنا ولماذا؟.
كم مسؤولاً غربياً أصبح ضدنا لأنه لا يعرف ما يجري والإعلام السوري والدبلوماسية السورية غائبان عن المسرح الدولي الناطق بالانكليزية وبقية لغات العالم ؟!
تذكرت عشرات الرحلات إلى أوروبا مع النائب الاقتصادي السابق عبد الله الدردري، زيارات حققت نتائج رائعة في التقارب السوري الأوروبي، فهِمونا أكثر من خلال رجل يتكلم بلغتهم ووفق عقليتهم، تم بناء جسور جيدة مع أوروبا، وكان هناك اتفاق على معظم الأمور باستثناء بندين كان الأوروبيون يطلبونهما "برفق": حقوق الإنسان والحريات السياسية "التعددية"، وكانت أجوبة الدردري دبلوماسية تهرّب فيها بذكاء من مواجهة المسؤولين والبرلمانين لسبب بسيط: أنه غير مخول بالملفات السياسية وليس لديه تعليمات من الخارجية بمنح أية وعود.
ما يحصل في سورية اليوم من إصلاحات يفوق بكثير ما رجانا الأوروبيون بشأنه لسنوات، وكان يمكن لو خطونا أي خطوة صغيرة آنذاك أن تشكل درع حماية لنا اليوم في هذه الظروف، حقاً لا يفهم المرء كيف يكون رئيس الجمهورية مقتنعاً ومعلناً لسياسات تكفل الحريات والإصلاح السياسي، ومن ثم لا تقوم المؤسسات بدورها لتنفيذ سياسات الرئيس المعلنة منذ سنوات؟!.
نرفض بوضوح منطق العقوبات والقرارات "التعسفية"، ونرفض المساس بشخصية رئيس منتخب شرعياً، ولكن لا بد أن نعترف أن الأوروبيين، كشعب والكثير من السياسيين ليسوا بهذا السوء ولا بهذه السلبية تجاهنا، ليسوا كلهم ساركوزي وكاميرون وميركل وأشتون، هناك أناس منصفون وواقعيون، وبدلاً من أن يلجأ وزير الخارجية إلى "الحل الأسهل" وهو "أن ننسى أوروبا من الخارطة" علينا أن نمد جسور التواصل مع الشعوب الأوروبية والبرلمانات والإعلام وكل القوى المؤثرة لنوضح لها حقيقة الأمور والدور السيئ الذي يلعبه بعض قادتهم ضد سورية والعرب والمسلمين وضد مصالح شعوبهم حتى، وبنفس الوقت ليس عيباً أن نعترف بالأخطاء في الماضي والحاضر، ونحاسب من ارتكبها – على الأقل بإبعاده عن موقع المسؤولية ـ لأنه ببساطة "لن يتراجع"!.
لم أجد فضائية عربية في فنادق أوروبا نقلت الحوار الذي أجراه الرئيس الأسد مع التلفزيون السوري، فالفضائية السورية غير موجودة ويمكن ببساطة إقناع الإدارات بإضافتها، وحضرت اللقاء على CNN مترجماً للانكليزية، أي ببساطة تواجدنا إعلامياً لأنهم أرادوا ذلك وبطريقتهم وقطعوا اللقاء وقت أرادوا واستضافوا معلقين بوجهات نظر معادية، ونحن نظن أن دورنا فقط "إقناع" المواطن السوري المقيم في سورية!.
إنها "حرب إعلامية ودبلوماسية" نصر على أن نخسرها وكأنه ليس لدينا من يمكنه أن يفعل أكثر مما يفعل القائمون على المؤسستين الدبلوماسية والإعلامية!؟.
• حاشية اللحظة الأخيرة:
بعد أن اختتمت كتابة مقالتي سمعت خبرين الأول أسماء قائمة العقوبات الأوروبية الجديدة التي طالت مجموعة من الشخصيات بينها مؤسسات اقتصادية ورجال أعمال – لا علاقة لهم بالسياسة – لزيادة الضغط على الاقتصاد السوري ورجالاته، وهو أمر متوقع ..
أما الخبر الثاني فهو أن جهة ما في سورية – لم أعرف من هي - أصدرت قراراً بمنع سفر كبير صناعيي ومصدري سورية "أبو كامل شرباتي"!، لا أدري السبب، ولكن أعرف أن الرجل مواطن صالح، وهو أكبر صناعي ومصدر في سورية، وهو رئيس الاتحاد العربي للصناعات النسيجية ورئيس غرفة صناعة سابق ، والأهم أن لا علاقة له بأي نشاط سياسي لذلك "نفد" من العقوبات الأوروبية والأمريكية، ولكن "هيهات" نحن ننوب عنهم في "كربجة" آخر هرم اقتصادي!.
الغريب أن مراسيم العفو التي صدرت أعفت حتى المجرمين، القرارات التي صدرت مؤخراً سمحت لغلاة المعارضة بالدخول والخروج من سورية دون سؤال، فهل "أبو كامل" لديه "ارتكابات" أكبر مما ذكرنا لتصدر بحقه مذكرة "منع مغادرة "؟!.
عن بورصات وأسواق
الأربعاء 2011-08-24
  19:29:34
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

التعليقات حول الموضوع
الى السيد القحف
مواطن | 00:48:28 , 2011/10/10 | سوريا
وكانك تعيش في المريخ و ليس في كوكب الارض و الذي تهيمن عليه مصالح الدول الكبرى و دون ان تعير اي اهتمام لمصالح و رغبات الشعوب في الحرية و الديمقراطية التي باتت شعارات تستخدمها تلك الدول كذريعة للتدخل في شؤون الدول التي لا ترضخ لاملاءاتها و خلاصة الكلام ان اوروبا و امريكا تريد ان تعيد امجاد الاستعمار القديم بالتدخل العسكري المباشر كما في ليبيا و حول استغؤلبك عدم وجود تغطية اوربية لحديث السيد الرئيس مع التلفزيون السوري اكبر دليل على تجاهل تلك الدول لمصالح الشعوب المنادية بالحرية و العدالة الدولية و اقول لك لو ان اوباما او ساركوزي او غيره من المسؤولين الاوربيين يدلي بتصريح عن مقتل قط ي احد الشوارع لكانت الفضائيات العبرية عفوا ( العربية مشان ما تفهمونا غلط ) قبل الاجنبية قد تهافتت و تسابقت على نقل و تغطية ذلك الحوار و هذا اكبر دليل على انهم يصمون اذانهم و لا و لا يعيرون اهتمام لا لحقوق الانسان و لا لشئ سوى مصالحهم الشخصية من عربان و اجانب و الا لما كانو سكتو عن احداث البحرين التي تم قمعها بكل وحشية من قبل قوات سعودية لانها حرام بينما في سوريا التظاهر والقتل بدون ذنب حلال واما عن قولك عدم وجود مسؤولين يتحدثون لغة الاجانب بطلاقة كي يوصلوا افكارنا و مشاكلنا الى الغرب فانا لن اقول لك ما رايك لا بالدردري و لا بالشرع و لا بالدكتورة بثينة شعبان و لا بغيرهم من المسؤولين بل ساقول لك ما رايك بالسيد الرئيس الدكتور بشار الاسد الذي عاش و درس في اوروبا و هو متقن للغة الفرنسية و الانكليزية و كم من الحوارات و الللقاءات مع القنوات و الصحف الاجنبية التي شرح فيها موقفنا و اوضاعنا ,l .... و ما من مجيب او مستمعه ......و لكن ياللاسف يبدو انك ممن يصمون اذاناهم و لا يريدون الاستماع الا لما يوافق رغباتهم و اهدافهم ............... فارجو من الجميع ان يفكر في مصلحة البلد و يترك المصالح الشخصية...... فالوطن اولا وعاشت سوريا السد حرة ابية
بصراحة مع الشكر
syria soul | 07:12:10 , 2011/09/06 | syria
كنا نتمنى من السيد القحف أن يكون أكثر موضوعية و أكثر إنصافا فكلنا نعرف مدى تورط الدردري مع الحكومة السابقة في وصول البلد إلى ما وصلت إليه المهم ومن باب العلم بالشيء فإنني وبحكم عملي فإنني أسافر كثيرا فالفنادق الموجودة في أوروبا لا تهتم كثيرا للنزلاء وما يهوون من محطات فالمهم عندهم أن تكون محطة على الأقل لكل لغة محكية في هذا العالم وطبعا المحطات المتكلمة باللغة العربية لا يوجد لدينا غير الجزيرة والعربية أنا لا أقول أنه ليس هناك ضعف سوري إعلامي ولكنني أريد أن ألفت نظركم إلى أن الغرب لا يعرف أن يتعامل غير مع هؤلاء العربان المستعربين. وبالنسبة للسيد الدردري الذي يتكلم لغة انكليزية بطلاقة فإنني أود ان أذكر السيد أيمن بأن وزير الاقتصاد في الحكومة الجديدة هو مممن يعيشون في أميركا لمدة طويلة فما رأيك بلغته يا سيد أيمن؟ هذا فقط كمثال.... وأخيرا أتمنى من السيد أيمن أن يقرأ كلماتي ويكتب بمصداقية كما تعودنا منه ولكم جزيل الشكر
الصحافة في شخص
عبد الحق علواني | 02:48:57 , 2011/08/25 | دمشق
يبدو انه لا يوجد صحفي في سورية غير أيمن القحف .. ما هذه السخرية
أصبت....
مواطن | 01:36:43 , 2011/08/25 | سورية
كعادتك يا صديقي .... استخدمت عبارات حياتية لامست بها روح الحديث الصباحي المتألم من الذي غفى عليه ليلة أمس وقبلها وقبلها من أخبار عن فظائع تُرتكب ...وتُرتكب وتُرتكب
الكيل بمكيالين
جهينة | 02:51:47 , 2011/08/25 | سورية

إلى السيد وزير الاعلام مع الشكر .. من يقرأ المقال يعرف كم كان أيمن القحف مدللاً عند الدردري (عشرات الرحلات إلى أوربا مع الدردري) لذلك لم يكتب عنه أي كلمة سيئة لن المصلحة قبل كل شيء .. هذا هو الإعلام لمن لا يعرف؟

!!!!!

 ،  التعليق على التعليق :لا تقلقي ياجهينة .. السيد القحف حر لأن لا أحد ولي نعمته لا في الدولة ولا غيرها  الجميع يعرف أن الدردري والحكومة لم تدفع قرشاً للتغطية الإعلامية

عذرا
عامرعلوان | 05:15:24 , 2011/09/28 | سوريا
بيكفينا ياسادة ياكرام انه مازال بمجتمعنا ووطننا رجال يتكلمون ويكتبون بالاخلاق والادب وينقلون بصدق مااحسوه والسيد ايمن منهم ومن يعرفه يقدر هذا الشيئ
هروب
مواطن | 23:36:27 , 2011/09/26 | سوريا
رغم منع السفر تمكن ابصناعي الكبير جدا من مغادرة البلد و كل هروب و انتم بخير
هروووووووووووووب
مواطن | 13:05:58 , 2011/09/26 | سوريا
للمعلومة فقط تمكن الصناعي الكبير و الكبير جدا و الذي يملك طائرة خاصة و رغم منع السفر من السفر خارج سوريا و كل هروب و أنتم بخير
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://sic.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2017
Powered by Ten-neT.biz ©