(Thu - 12 Dec 2019 | 01:39:18)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://sic.sy/
محليات

المخالفات مستمرة.. ومحافظة دمشق تضبط مستودعاً يحتوي مواد فاسدة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

حسن لسيريانديز: تذبذب سعر الصرف يؤثر في بورصة دمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   دعوات لإعادة النظر بالقانون الضريبي.. كنعان يطلق دعوة إلى الإقلاع عن قانون الضرائب النوعية.. العدي: النظام الضريبي صعب جداً ومتردي ؟   ::::   إلغاء نسبة 25 بالمئة من اجازات الاستيراد للصناعيين   ::::   الصناعة تفخر بزيادة قيمة الإنتاج بنحو 80 مليار ليرة خلال عام   ::::   حسن لسيريانديز: تذبذب سعر الصرف يؤثر في بورصة دمشق   ::::   ضبط ومصادرة شاحنات ومستودعات تحوي كميات من البضائع التركية المهربة بحماة   ::::   اللاذقية: ضبط 4 أطنان من الأجبان بدون مواصفة ومنشأة لصناعة الراحة لا تتوافر فيها الشروط الصحية   ::::   وفد أبخازي في غرفة صناعة دمشق و ريفها   ::::   وزير السياحة: السويداء كانت الأنشط برخص الإشادة والمشروعات الجدية   ::::   التربية تحدد مواعيد وتعليمات التسجيل لامتحانات الشهادات العامة   ::::   قرار جديد يخص الوجائب المكشوفة للمطاعم والمقاهي والكافتيريا المرخصة في العاصمة   ::::   ما نتيجتها في الأسواق ؟.. اجتماعات متواصلة مع كبار المستوردين والمنتجين للمواد الغذائية الأساسية   ::::   الجمارك تعيد انتشارها.. خارطة طريق جديدة وصلاحيات واسعة لتجفيف منابع التهريب   ::::   الصناعة :عودة 82117 منشأة وحرفة صناعية إلى الانتاج   ::::   استمرار السلل الغذائية في صالات /السورية للتجارة/ مرتبط بطلب المواطنين عليها ؟   ::::   انتهاء المرحلة الثالثة من مشروع تأهيل أسواق حمص القديمة   ::::   سورية تنضم للشبكة الدولية لحماية الثروة الحيوانية   ::::   السورية للتجارة تبيع 15 ألف سلة غذائية خلال 3 أيام   ::::   أسباب لارتفاع أسعار الفروج والبيض في السوق السورية ؟   ::::   صنف مطور من القمح.. يغطي 4000 دونماً 
http://www.
أرشيف من اللاذقية الرئيسية » من اللاذقية
حكاية صورة بألف لون !

سيريانديز- مكتب اللاذقية- رشا ريّا

سنوات الحرب الخمس أنتجت ظواهر عدّة لا يمكن للمراقب إلّا أن يلحظها .. إحداها امتهان التصوير الفوتوغرافي من قبل الكثيرين من جيل الشباب.. كاميرا احترافية وموقع على الفيسبوك, هي مقدمات هذه المهنة أما النتيجة فهي لقب (فوتوغرافر) يحصل عليه أياً يكن, لكن ورغم شعبوية هذه الظاهرة في هذه الآيام فهنالك أفراد لا تستطيع إلا التوقف عندهم والتنهد براحة مطمئناً أن لكل قاعدة شواذ, فإذا أضحى التصوير "شغلة" من لا شغل له, فمازال هناك من يعتبره أسلوب حياة وطريقاً للحُبّ وتحدي الزمن ذاك الذي أبداً مازال يتحدانا.

خلال مرورك في أحد شوارع اللاذقية لا تستطيع إلّا أن تلتفت لشاب يقوم بجلسة تصوير, نظرة سريعة تكررها مراراً فتلمس شغفه وعشقه للكاميرا ولفن الصورة, خلال جلسة التصوير يبدو أنه ينسى الزمن, أو أنه والزمن شريكان في المهنة, يقول الزمن له: سأبطئ لأجلك فقط الآن، فاستغل الفرصة.

منذ سنتين ترافقه الكاميرا الإحترافية, لم يكن يحتاجها ليثبت لأحد أنه يملك بصيرة مميزة تمكنه من رؤية بل وخلق الجمال أيضاً, كان يعلم أنَّ التصوير ليس مشاعاً للجميع بل موهبة تقتضي الصقل والتدريب وهي ليست بالسهولة التي يراها البعض, عندها أخذ قرار البدء و قرر إثبات أنَّ بإمكانه امتلاك الجمال واختصاره في لقطة واحدة ثم أسره للأبد, فصوره غالباً ما تروي حكايات يريد بها إظهار دواخل وعكس روح من يلتقط صورته.

الفوتوغرافر الشاب سعيد سعيد تحدث لسيريانديز عن حكايته مع التصوير والتي ليست بجديدة, مازال يمتلك "نيغاتف" صور التقطها منذ سنوات عدة يعود بعضها لأيام الطفولة, فالتصوير لديه فن وحالة خَلق ويكفيه أن تُبدي إعجابك بالصور التي التقطها لك لينسى أجره, يضحك "لسا ما طلّعت حق الكاميرا", فأن تُحبّ نفسك بعينه وأن تؤكد له أن رؤيته لداخلك وللقصص التي تخبئها في قاع روحك صحيحة كافية لجعله راضياً بما أنجزه.

لا يستطيع سعيد أن يلتقط صورة فقط لأنها ستكون جميلة, على الصور أن تنطق حسب نظرته, ولذا قد يحتاج التحضير لجلسة تصوير لديه وقتاً  وقد تمضي فترة طويلة نسبياً دون أن يكون قد حسم أمره بخصوص المكان والفكرة التي يريد إيصالها, يحمل الكاميرا و يقف أمامك منتظرا اللحظة التي يحس أن عليه سرقتها دون سواها, فعندما تمتهن اصطياد الجمال عليك أن تتعلم الصبّر وتتقنه, على حدّ وصفه.

ولدى سؤاله عن خطواته القادمة والى أية مدارات ستحمله الكاميرا ؟ يتبين أن المصور الشاب على عتبة الدخول إلى مملكة الفن السابع فهو لن يكتفي بصور ثابتة بل سيبّث الحياة والحركة والصوت في مشروعه القادم ألا وهو الإخراج, لكنه لن يتخلّى بالتأكيد عن التصوير.

كثيرون  في هذه الآونة جعلوا من فن التصوير مهنة إلا أن شباباً كسعيد يحاولون كل يوم أن يعيدوا للصورة رونقها الأول حيث تختصر الصورة الواحدة كل مدارس الفن التشكيلي والمنظور الهندسي وتروي حكاية قد تطول لأكثر من ألف ليلة ولون.

سيريانديز
الأربعاء 2016-06-15
  04:56:33
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

الفرا: حملة الدكتوراه عملة نادرة ومسابقات الهيئة التدريسية ستكون للنساء فقط.. ؟.. وعقلية التعاطي معهم عجيبة؟

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

تكريم الاوائل من طلاب جلجامش للتدريب السياحي والفندقي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©