(Sat - 19 Oct 2019 | 08:33:57)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://escan.gov.sy/
http://sic.sy/
محليات

شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسه

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

التعليم العالي تصدر نتائج الموازي للفرع العلمي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

صدور نتائج مفاضلة الموازي للفرع العلمي

 ::::   المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية ترد ؟! .. بينما ورشاتها تواصل صيانة الطرق المعبدة حديثاً   ::::   التعليم العالي تصدر نتائج الموازي للفرع العلمي   ::::   أسعار المطاعم لم تعد محررة !   ::::   افتتاح سوق السقطية بمدينة حلب القديمة بعد إعادة تأهيله   ::::   تراجع أسعار الذهب   ::::   شروط التقدم إلى مفاضلة التعليم المفتوح للحاصلين على الثانوية في عام القبول نفسه   ::::   مصادر جامعية: لا يتم تفصيل اختصاصات على مقاس أحد في مسابقة الدكتوراه !   ::::   /عملتي قوتي/ في غرفة صناعة دمشق.. الدبس يؤكد أن مبادرة دعم الليرة تسير بقوة.. وحمشو يحذر.. ؟   ::::   الجمعية السورية لحوادث الطرق تدخل على خط انتقاد وزارة النقل.. ؟   ::::   بخبرات وطنية.. السورية للنفط تعمل على تأهيل عدة آبار في البادية التدمرية   ::::   وزير الأشعال العامة والإسكان: دراسة تأمين مساكن لأسر الشهداء والجرحى بمختلف المحافظات   ::::   إدراج سورية ضمن قائمة البلدان التي تتمتع بالامتيازات الجمركية للاتحاد الاقتصادي الأوراسي   ::::   فتح التسجيل المباشر لحائزي الثانوية-الفرع الأدبي للقبول في التعليم الموازي   ::::   إنفاق أكثر من مليار ليرة على المشاريع الاستثمارية في حسياء الصناعية   ::::   أكثر من 90 ألف طن قطن تقديرات الإنتاج للموسم الحالي   ::::   طرح 15 مشروعاً سياحياً للاستثمار في اللاذقية   ::::   تأهيل 3 وحدات سكنية في مدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية بحماة   ::::   وزارة الزراعة.. وعرقلة ملف الطاقات المتجددة !   ::::   تعديل اسم وزارة التعليم العالي لتصبح /وزارة التعليم العالي والبحث العلمي/ 
http://www.
أرشيف من اللاذقية الرئيسية » من اللاذقية
مالكة شركة طباع للسياحة والسفر باللاذقية السيدة زينة طباع : تقديم الخدمات السياحية والسفر المتميزة من الألف إلى الياء .
فرع جديد للشركة في أمريكا .. اللاذقية قبلة سياحية وهمزة الوصل ما بين الشرق والغرب .
مالكة شركة طباع للسياحة والسفر باللاذقية السيدة زينة طباع : تقديم الخدمات السياحية والسفر المتميزة من الألف إلى الياء .

سيريانديز – اللاذقية – تمام ضاهر

قالت سيدة الأعمال ومالكة شركة طباع للسياحة والسفر باللاذقية زينة طباع لسيريانديز : إن محافظة اللاذقية هي بوابة سورية الجميلة على العالم الخارجي ، وذلك بحكم موقعها الاستراتيجي على البحر المتوسط ، الذي مكنها من أن تكون  همزة الوصل مع قارات العالم كافة ، وهو موقع له خصوصية،  وتميز ، انعكس على طبيعة أهلها ، الذين يتميزون بعشق  البلد ، والرقي في التعامل ، وتقديم الخدمة المتميزة ،  مع الانفتاح على كافة الحضارات ، ومنها الغرب و العالم الجديد ، وأن البحر يمنح جيرانه طاقة عظيمة ملؤها الامل .

مشيرة إلى أن طموحها منذ تأسيس شركة طباع للسياحة والسفر منذ 18 عاماً  ، كان ارتياد عالم الأعمال ، من خلال بوابة السياحة ، التي تميز المحافظة السياحية  الاولى ، وموقع سورية الجغرافي ، والتاريخي،  وارثها الحضاري العظيم ، الذي نعتز به جميعاً كسوريين ، يمتلكون ثقافة التواصل مع الآخر ، وهي ميزة لا يمتلكها أياً كان ، ومن هنا تميز السوري بنجاحه في نسج علاقات مستدامة ، وهي المقوم الأساسي للعمل السياحي الناجح .

لافتة إلى أن الظروف التي مرت بها البلاد ،  أثرت بشكل او بآخر على القطاع السياحي ، لكن إرادة العاملين في هذا القطاع أبت إلا أن تستمر عبر تقديم الخدمات ، وهو أمر نتلمسه من خلال  الحركة السياحية المتنامية في اللاذقية ، خاصة في موسم الصيف ، وما تشهده المدينة ، ومرافقها السياحية من حركة نشطة ، خاصة في مجال السياحة الداخلية ، وهو دليل ثقة وقوة في آن ، مع طبيعة ومميزات أهل المحافظة ، التي  تفح  ذراعيها لاحتضان الزائرين ، ومن المتوقع ان تعود هذه الحركة الى سابق عهدها من الألق،  والتميز .

منوهة بأن شركة طباع للسياحة والسفر ، بدأت العمل منذ نحو عقدين ، شهدت خلالهما نمواً مضطرداً ، لا سيما في مجال حجز التذاكر للمسافرين الى كافة انحاء العالم  ، وصولاً إلى تنظيم الرحلات السياحية ، إلى الدول المجاورة ، كالأردن،  ولبنان،  ومصر ، وصولاً إلى الانتشار على مستوى العالم ، ودائماً لدى شركة طباع اتجاهات ،  ومسارات جديدة لرحلاتها الى شتى أصقاع العالم  ، إضافة الى خدمة تصديق الأوراق ، والترجمات ، وغيرها من الخدمات،  التي ينهض بها قطاع السياحة والسفر من ألفه إلى يائه .

موضحة بان عمل الشركة يبدأ من حجز تذاكر الطيران ، والتأمين الصحي من السفارات المطلوبة ، إضافة الى تأمين وسائط النقل ، من وإلى المطارات ، وخدمات استقبال في قلب المطارات ، مع حجز فندقي متميز ، وجولات سياحية  ، وتأمين جروبات ، وشعارنا هو تأمين خدمة السفر والسياحة من باب منزل الزبون بالاتجاهين .

مؤكدةً إن ما يميز شركة طباع عن غيرها من الشركات ،  هو نوعية الخدمة المقدمة للزبون ، وهو امرغير مرتبط بالامور المالية فقط ، وإنما برغبتنا في تقديم الخدمة الأفضل  بطريقة احترافية ، يقوم بذلك  كادر مؤهل،  يمتلك  مقومات النجاح ، من خلال  حب المهنة ، والآخرين ،  والسعي لإرضائهم ، عبر قاعدة الزبون دائماً على حق ، إضافة إلى المصداقية في العمل ، سواء في نوعية الخدمة ومستواها ، كمستوى الفنادق المستهدفة ، وتفاصيل الغرف الفندقية ، من خلال متابعة لأدق التفاصيل المرتبطة بذلك ميدانياً ، وبشكل يتلمسه الزبون ، ويحوز رضاه ، وهي قاعدة نعتمدها في شركة طباع ، من خلال المتابعة على مدار 24 ساعة .

 مشيرة إلى ان شركة طباع تولي جانب السياحة الداخلية الأهمية اللازمة ، عبر تأمين رحلات بحافلات سياحية عالية الجودة ، كانت وجهتها قبيل الأحداث والظروف الحالية الى كافة المناطق السياحية ، والأثرية  الشهيرة في سورية كتدمر ودمشق العاصمة ، وحمص ، وغيرها ، وثمة قاعدة تقول أن زائر هذه البلاد،  سيعود اليها حتماً ،  ولو بعد حين ، وهو امر ستثبت الأيام القادمة صحته ، ونحن متفائلين بعودة الحركة السياحية ، إلى سابق عهدها ، وألقها .

وأشارت السيدة طباع إلى أهمية المشاركة في المعارض السياحية ، والدولية ، على صعيد اكتساب المزيد من الخبرات ، وكانت هناك مشاركات عديدة لنا خاصة في معرض دبي الدولي ، وهذه الملتقيات هي نوافذ رحبة ، تتيح للعاملين في الشأن السياحي الاطلاع على العالم ، من خلال هذه المعارض ، وأجنحتها ، ومن خلال التواصل مع المكاتب السياحية المشاركة ، والاحتكاك بها ، والتشبيك معها بعلاقات عمل ، وتدوين الملاحظات ، وإعادة التواصل فيما بعد ، سواء من خلال زيارات الى هذه البلدان ، أو من خلال الاطلاع على مميزاتها ، وخصائصها السياحية .

مؤكدة إن الارتقاء بالعمل السياحي في سورية ، واللاذقية ، على وجه الخصوص ، يستلزم إيلاء مكاتب السياحة والسفر المزيد من التسهيلات ، والخصوصية ، والحسومات ، والدعم ، من قبل الفنادق على سبيل المثال ، فالمكاتب السياحية جزء أساسي من منظومة العمل السياحي ، وينبغي لنا الاقتداء بتجارب الدول المتقدمة في هذا المجال، والتي تولي جانب الحجوزات عن  المكاتب السياحية الأهمية المطلوبة ، سواء من ناحي الحسومات ، والخصوصية ، دون الخوض في التفاصيل المالية مع زبون المكتب ، وفق آلية معينة معتمدة عالمياً ، تمنح المكاتب السياحية تفضيلات في الحجوزات ، والأسعار بالخصوصية المطلوبة ، وهو امر مطلوب للنهوض بالعمل ، خاصة إذا علمنا وجود العديد من أنظمة الحجز السياحي ، والفندقي العالمية ، وفق عقود وقواعد معينة ، لا بد من احترامها .

لافتة إلى أن العمل السياحي الناجح،  يستلزم الإمساك بقواعد أساسية منها التسويق ، والتميز،  والابتكار ، وأن اللاذقية تتميز بالمعارف كونها مدينة ، ومجتمع صغير ، لكن التسويق الناجح،  خاصة في ظل انتشار وسائل التواصل الاجتماعي ، وهيمنته على الجيل الشاب الذكي المنفتح ، يفتح المزيد من الآفاق في العمل ، ويتيح المزيد من الخيارت غير التقليدية ، لا سيما مع تطور وسائل الاتصال ، والأجهزة الذكية ، والتي تتيح الاطلاع على كل جديد ، والتشبيك والترويج من خلال الانترنت ، وهو أمر نعتمده في شركة طباع بنسبة 90 % ، عبر التركيز على السوشال ميديا ، والوصول بيسر وسهولة الى الشريحة المستهدفة ، والجديدة من الزبائن ، والتي ما كان بالإمكان الوصول اليها سابقاً ، وشركة طباع تدعم العمل السياحي الجماعي ، والتشاركية،  سواء مع مكاتب سياحية داخل او خارج البلاد ، ولدينا أرضية ممتازة من العلاقات المتميزة ، ونعمل على تعزيزها من خلال تعزيز هذا  التواصل ،  سواء عبر إيمايل المكتب ، وصفحاتنا على فايسبوك ، أو مجموعات الواتس آب ، وحساب الانستجرام .

وحول العروض والاعلانات عن الرحلات السياحية ، من وإلى سورية ،  قالت السيدة طباع : يشهد موسم الصيف الإعلان عن كافة الرحلات ، ومقاصدها في جميع انحاء العالم ، مع إمكانية افتتاح رحلات جديدة ، بحسب الاقبال والطلب ، ونحن في شركة طباع نرحب بأي جديد في هذا الخصوص ، وهنا نعيد التذكير بأهمية إيلاء المكاتب السياحية الأهمية المطلوبة ، خاصة من قبل الفنادق ، لان اليد الواحدة لا تصفق ، ولا بد من العمل السياحي الجماعي كسلسلة واحدة ، وثمة أمثلة إيجابية في هذا المجال ، ونحن متفائلون بالقادم من الأيام ، والخير الذي سينعكس على الجميع ، خاصة في مجال عودة الجروبات السياحية الى سورية .

وحول الخطط المستقبلية لشركة طباع قالت : بحكم إقامتي في الولايات المتحدة الامريكية ، أعمل حالياً على افتتاح فرع جديد لشركة طباع في أمريكا ، خاصة في ظل تعاطف منقطع النظير مع الشعب السوري ، وهناك أعداد كبيرة  من الأمريكيين  الراغبين في زيارة سورية ، وهو أمر نعمل عليه في الوقت المناسب ، ويمكننا القول : إن الحرب رغم قسوتها ،  وبشكل غير مباشر ، قدمت دعاية إيجابية لسورية ، الأمر الذي يدفعنا الى التفكير بتنظيم رحلات الى البلد ، خاصة في ظل الاحتكاك مع الجالية السورية ، والمهاجرين خلال الأزمة،  او قبلها ، والانطباعات الإيجابية عن السوريين لدى الشعب الأمريكي ، الذين كانوا خير سفراء لبلادهم ، سواء في أمريكا،  او أوروبا ، عبر ثقافتهم ، وعاداتهم ، وكرمهم ، ومحبتهم وانفتاحهم على الآخر   ، أو من خلال أساليب عيشهم ، فكانوا صلة وصل مع تلك الشعوب .

ومن جانبنا نقوم وبشكل دائم بالترويج لسورية ، واللاذقية ،  خاصة وسط الجالية السورية في المغترب ، وذلك من خلال الصور ، والمناسبات ، التي نتشاركها عبر مواقع وسائل التواصل ، وهناك صدى إيجابي لذلك ، وصورة حقيقية تصدر عن البلد ، الأمر الذي شجع الكثيرين ، في طلب تنظيم رحلات الى الوطن ، وحالياً أعمل على ترجمة ذلك من خلال حجوزات .

مؤكدة إن اللاذقية تمتلك كافة مقومات وعناصر الجذب السياحي ، سواء من ناحية البيئة الجاذبة المتنوعة ، و الطبيعة الخلابة ، والبحر ، والأرضية السياحية كالفنادق والمنتجعات ، والمطاعم المتميزة ، والمقاهي التي تتصف بمستوى عالي ، وانا فخورة بهذا الكم الهائل من المنشآت،  التي نهضت خلال السنوات الأخيرة ، وهو أمر يمنحنا التفاؤل بمستقبل هذه المحافظة على الصعيد السياحي ، مع التركيز على جودة الخدمة ، وسوية الفنادق ، وتجهيز الغرف الفندقية ، وهو امر هام في العمل السياحي ، وينبغي الحفاظ عليه ، أسوة بالدول المتقدمة ، وما ينقصنا هو تقديم الدعم المتبادل ، والعمل الجماعي كل من موقعه لانجاح الحركة السياحية ، والنهوض بها كرافعة اقتصادية أساسية للنهوض بالبلد .

مشيرة إلى التأسيس لاجتذاب السواح الروس الى سورية وخاصة الى اللاذقية ، بحكم القواسم المشتركة والعلاقات المميزة بين البلدين والشعبين الصديقين ، وهو امر يجب العمل عليه ، في جانب تعزيز الزيارات ، والعلاقات،  والتبادل السياحي .

 وختمت السيدة طباع بالقول : إن المرأة السورية تمتلك مقومات النجاح ، بعزيمتها ، وإرادتها ، وان عناصر نجاحها تبدأ بالثقة بالنفس ، و تنظيم الوقت ، وهو واحد من أسرار الاستمرارية ، إضافة الى تحديد الهدف ، والإصرار على النجاح ، عبر تجاوز العقبات ، والصعوبات ، التي تحفزنا للاستمرار بقوة ، والفشل لا يعني النهاية ، فهو يمنحك الخبرة المطلوبة ، والشجاعة لاستكمال الطريق ، دون الالتفات الى الخلف .

وان المرأة السورية قوية بحكم الانتماء ، الى هذا الشعب العظيم الفريد المقاوم ، الذي يعشق الحياة ، ويجيد الابتكار ، وهو امر يميزنا عن بقية المجتمعات ، لأن حياتنا أصعب من غيرنا ، الامر الذي جعلنا نتصف بالذكاء ، وانا أفتخر بكوني ابنة هذه الأرض العظيمة .

سيريانديز
الخميس 2019-08-07
  20:23:51
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

95 بالمئة من طلبة كلية الإعلام لا يرغبون “بالصحافة”!
السياحة والسفر

أجنحة الشام تنفذ «التدخل الإيجابي» لحفظ كرامة السوريين المسافرين عن طريق مطار بيروت بتسيير رحلات يومية بين بيروت ودمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©