(Mon - 18 Feb 2019 | 22:23:50)   آخر تحديث
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/general.establishment.of.housing/
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب القدامى في المعاهد التقانية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

وفاة شخصين وإصابة سبعة في حادثين على طريق دمشق بيروت

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   قريباً تخفيض عدد السلع المستثناة من الاتفاقية السورية- الإيرانية   ::::   الوزير خربوطلي : سنكافح جميع أشكال الفساد بوضع مؤشرات اداء لكل مؤسسة   ::::   إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب القدامى في المعاهد التقانية   ::::   عودة مقسمي الهاتف في زملكا وحرستا إلى الخدمة   ::::   23 آذار امتحان طب الأسنان الموحد   ::::   أكثر من 40 ألف طالب يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح في جامعتي دمشق والبعث   ::::   استجابة لما نشرته /سيريانديز/.. إجراءات تطول فرن المخبز الاحتياطي.. ولكن ؟!   ::::   مشهد غريب.. يتحدى قرار وزير التموين ؟!   ::::   معرض (صنع في سورية) للألبسة والنسيج.. منصة لعرض جودة المنتج السوري   ::::   أكثر من 13 مليار ليرة سورية قيمة التصدير عبر معبر نصيب خلال شهرين.. سيصل الاكتتاب هذا العام إلى 100ألف شقة   ::::   21 شركة سورية تشارك في معرض الغذاء العالمي (غلف فود) في دبي   ::::   مركز القياس والتقويم يجري الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد   ::::   إخماد حريق بمدينة عدرا الصناعية والأضرار مادية   ::::   ورشات الكهرباء باشرت على الفورعمليات إصلاح محطة توليد محردة بعد تعرضها لاعتداء إرهابي   ::::   لمصلحة من؟!   ::::   300 شركة بمعرض “صنع في سورية” للألبسة والنسيج..   ::::   جولة لوزير الصناعة في حماة شملت معمل الأحذية وشركتي السكر والبصل..   ::::   البضائع التركية المهربة تؤثر على السوق الداخلية.. الدبس: تكوين صناعات ضخمة للإسمنت والحديد والألمنيوم والزجاج   ::::   تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي   ::::   إخماد حريق ضمن مستودع في كلية الحقوق   ::::   ارتفاع أسعار الذهب بفعل هبوط الدولار 
http://www.
أرشيف صحافة وإعلام الرئيسية » صحافة وإعلام
صحيفة حكومية تشن هجوماً قوياً على مستثمر مول قاسيون وتصف ما يحدث بـ "الهيمنة"!
صحيفة حكومية تشن هجوماً قوياً على مستثمر مول قاسيون وتصف ما يحدث بـ "الهيمنة"!

 

شنت صحيفة تشرين الحكومية هجوماً قوياً على مستثمر مول قاسيون –دون أن تسميه- واصفة ما يقوم به بأنه "هيمنة واضحة"، و تساءلت الصحفية هناء غانم :هل يستحق المستثمر أو التاجر كل هذا الدعم من المال العام؟

و قالت الصحيفة في زاوية "بصراحة" ما يحصل من استغلال للشارع العام والتعدي على الحديقة الخلفية للبناء وبناء طوابق وصالات أفراح جديدة والتوسع من كل الجهات!!! وهنا نص الزاوية :

(..تستلهمني كثيراً ما أطلقته الجهات الوصائية من عبارات تجزم بأن هناك تغيراً منتظراً.. وتشدني تلك الشواهد التي حركت في داخلنا مكامن القوة الخامدة لإنقاذ المال العام من الهدر والإهمال ووضع تصور جديد لاستثمار أملاك الدولة لأن معظم ايجاراتها لا تليق بالمستأجر ولا حتى بسمعة الحكومة, قد تكون هذه من أبرز العبارات الرنانة التي ما زال صداها يرن في آذاننا.. أما التفاصيل فتقف على رأسها قصة مول قاسيون المؤجر كغيره  «بتراب المصاري» وفق التصريحات المعلنة  والذي أعيد استثماره بمبلغ تجاوز المليار ليرة كما يعلم الجميع وهو ما حاولت الجهات الوصائية تداركه لاستعادة حقوقها.

ماجاءت به الحكومة عمل يحسب لها وخاصة بعد أن عزمت أمرها بأنها لن تترك شبراً من أملاك الدولة إلا وسوف تعيد النظر فيه، لكن أين نحن اليوم من هذا الاستثمار «مول قاسيون» الذي تضاعفت مساحته أضعاف ما كانت عليه عندما استلمه المستثمر.. حيث قرر -وهذا واضح للعيان- استغلال الشارع العام والتعدي على الحديقة الخلفية للبناء وبناء طوابق وصالات أفراح جديدة والتوسع من كل الجهات المحيطة بالمول على حساب أملاك عامة بطريقة جديدة يعني «كأنك يا أبو زيد ما غزيت» التساؤل المشروع: هل هذا هو الاستثمار المنشود الذي تسعى الجهات الوصائية له!! أم إن عادة الانتقاد وتبيان الخلل وعرضه للعموم أصبحت محاولة لا تتعدى الضجة الإعلامية مع إبقاء أمر النيات غافلا وتجنب الدخول فيها؟.

مايحدث في مول قاسيون هيمنة واضحة, تقديراً أو قد يكون قد تجاوز مبلغ المليار ليرة .. بالنتيجة لا خلاف على أن هناك خللاً وإلا بماذا نفسر مايحدث؟ هذا وغيره من التساؤلات التي تستوجب البحث عن استفسارات لها لأن التصحيح في الأمور الاقتصادية وإن اختلفنا على بعض جزئياتها إلا أنه لا يعني أن نقف مكتوفي الأيدي أو أن تكون تلك العصا في العجلة.

بل لابد من أن نملك القناعة والإيمان في قدراتنا على التصحيح وما يجري يؤكد أن هناك لغزاً وشيفرة تحتاج  توضيحاً… فهل يستحق المستثمر أو التاجر كل هذا الدعم من المال العام؟ وهل يحق له ذلك؟ سؤال متروك في عهدة المعنيين لعلنا نجد له الإجابة الوافية والشافية.!! أم سنكتفي بمقولة «حلال على الشاطر»؟!..)

جدير بالذكر أن نفس المستثمر رسا عليه استثمار فندق الجلاء بمبلغ ضخم ..



 

تشرين - سيريانديز
الأربعاء 2018-05-16
  02:27:16
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

صحيفة حكومية : احباط واستياء من دورات التنمية الادارية للمعاونين والمديرين

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©