(Mon - 19 Apr 2021 | 09:02:28)   آخر تحديث
http://www.
https://www.takamol.sy/
https://ebank.reb-sy.com/ebank/Public/User/Login?ReturnUrl=%2febank%2fUser%2fBankServices%2fBalanceInquiry
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

مخلوف لـ المحافظين: تفعيل دور المجالس المحلية لضبط الأسواق والأسعار.. والإبلاغ عن المخالفات المرتكبة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

الرئيس الأسد يتلقى برقيات تهنئة من رؤساء روسيا الاتحادية وبيلاروس والإمارات وإيران وأبخازيا وملك ماليزيا بعيد الجلاء

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

رئيس مجلس الشعب حموده صباغ يعلن تحديد موعد الانتخابات الرئاسية في 26 أيار المقبل

 ::::   تكليف الدكتور محمد عصام هزيمة بمهام وصلاحيات حاكم مصرف سورية المركزي ريثما يتم تعيين حاكم جديد   ::::   (أكساد) توقع اتفاق تعاون مع جامعة دمشق.. بحوث علمية ومؤتمرات مشتركة وتبادل الخبرات والتدريب   ::::   مخلوف لـ المحافظين: تفعيل دور المجالس المحلية لضبط الأسواق والأسعار.. والإبلاغ عن المخالفات المرتكبة   ::::   الداخلية تعمم.. مؤازرة العاملين في التجارة الداخلية ومديرياتها والتشدد بملاحقة المحتكرين   ::::   التجارة الداخلية تحدد أسعار مبيع طن الاسمنت الأسود المنتج بشركات القطاع الخاص   ::::   اختصاصية أمراض صدرية: نحو ثلث مراجعي المشافي والعيادات الخاصة بأعراض صدرية مرضى كورونا   ::::   مرسوم تشريعي بإحداث هيئة عامة ذات طابع إداري تسمى مستشفى جامعة البعث مقرها مدينة حمص   ::::   رغم ارتفاع أسعارها.. حلويات رمضان حاضرة والمتسوقون يختارون ما يناسبهم ؟   ::::   ‏(الإتصالات) تعمل على إعداد قانون خاص بحماية البيانات الشخصية   ::::   مجلس الشعب يعلن فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية   ::::   الرئيس الأسد يتلقى برقيات تهنئة من رؤساء روسيا الاتحادية وبيلاروس والإمارات وإيران وأبخازيا وملك ماليزيا بعيد الجلاء   ::::   بعد دمشق… الخدمات الإلكترونية متاحة في اللاذقية   ::::   الرئيس الأسد يوجّه بوضع تحديد دقيق لصلاحيات ومسؤوليات الجهات المعنية بتنفيذ قانون حماية المستهلك الجديد   ::::   وزارة الصحة: ارتفاع في عدد إصابات كورونا المثبتة بمسحات الـ PCR   ::::   البرازي من غرفة تجارة حمص: لا تساهل مع مرتكبي المخالفات.. لا خطوة الى الوراء.. وتطبيق جميع مواد مرسوم حماية المستهلك   ::::   التجارة الداخلية ترفع سعر البنزين أوكتان 95 بمقدار 500   ::::   انخفاض طفيف بأسعار الخضراوات والفواكه في أسواق دمشق   ::::   مشروع حيوي بتركيب منظومة كهروضوئية بكلفة 140 مليون على أسطح المعهد التقاني الصناعي بطرطوس 
http://www.
أرشيف أخبار الغرف الرئيسية » أخبار الغرف
رؤية لدعم المشاريع المتوسطة والصغيرة واقتراح استصدار نص تشريعي يعفي الصناعيين في الأماكن المدمرة من الضرائب

سيريانديز- فادي بك الشريف

بينت غرفة صناعة حلب في رؤية ودراسة لها حصلت عليها سيريانديز حول معالجة موضوع المشاريع المتوسطة والصغيرة والحرف المهنية، أنها بحاجة للعديد من المتطلبات الهامة خلال الظرف الراهن نوردها  في الدراسة وفق الآتي:

أولاً: منح قروض مالية تشغيلية لمدة 18 شهر للمنشآت الصناعية الجاهزة للعمل.

ثانياً: حل مشكلة عائديه المحولات و المراكز التحويلية لتلك المنشئات والتي دمرت وسرقت ولم تعالج  حتى الان من قبل وزارة الكهرباء و وزارة الإدارة المحلية.

ثالثاً: اعادة النظر بإجراء الحجز على المنشآت الصناعية من مديرية المالية. حيث ان مديرية مالية حلب تقوم و وفق قواعد جباية الأموال العامة بإجراء الحجوزات على المنشآت الصناعية مقابل فروقات الضرائب المتحققة عليها عن أعوام 2011 وما قبل، وهناك ملاحظات على هذا الاجراء في ما يلي:

1 ـ ان هذا الإجراء لم يميز بين المنشآت المتضررة والمنهوبة والمدمرة وتحول أصحابها الصناعيين إلى عاطلين عن العمل.

2 ـ صحيح ان هذه الضرائب هي عن سنوات كانت فيها المنشآت تعمل بشكل طبيعي . ولكن هذه الضرائب هي فروقات بين ما قررته المالية وبين بيان أعمال الصناعي المدعم بالوثائق والقيود، علماً ان هذه الإجراءات تأخرت من 4 إلى 6 سنوات بسبب تقصير المالية في تصديق بيان اعمال الصناعي بحيث انعكس التقصير على الصناعي وهو الآن في وضع محرج و صعب. و لتبرير هذا الاجراء وتغطية التقصير قامت وزارة المالية بتعديل المادة 13 من قانون الدخل والذي يقضي باعتبار التكاليف قطعية إذا لم تعالجه الدوائر المالية خلال خمسة سنوات بحيث فتحت المدة إلى 10 سنوات وذلك بالمرسوم 17 لعام 2013 حيث نصت المادة 3 الفقرة هـ  على ما يلي : " هـ - يعطى البيان الضريبي المقدم من المكلف ضمن المهل القانونية المشار إليها في المادة 13 صفة التكليف القطعي في حال تأخر الدوائر المالية عن مباشرة إجراءات التكليف بعد خمس سنوات من تاريخ البيان وبدون أي فوائد أو غرامات وغير قابل للطعن كما يجوز بقرار من وزير المالية تمديد الفترة السابقة سنة فسنة ولمدة خمس سنوات أخرى كحد أقصى وبدون أي فوائد أو غرامات وغير قابل للطعن."

وبناء على ذلك و لأهمية الموضوع نقترح التعامل مع قضية التكاليف الضريبية وفق الأسس التالية :

1 ـ استصدار نص تشريعي يعفي الصناعيين في الأماكن المتضررة والساخنة والتي أصابها الدمار من الضرائب والرسوم ( ضريبة الدخل على الأرباح وضريبة الدخل المقطوع  – ضريبة الدخل على الرواتب والأجور وملحقاتها ـ رسوم السيارات والمعدات المتنقلة السنوية ).

2ـ قبول النتائج المذكورة في البيانات الضريبية عن أعوام 2012 و2013 واعتبارها تكاليف قطعية.

3ـ  تقسيط المبالغ المستحقة على الصناعيين عن اعوام 2011 و ما قبل و التي لم تسدد خلال الفترة التي ينص عليها القانون ، وكذلك مبالغ التحصيل عن تلك الأعوام بحيث يتم تقسيطها بدون غرامات وفوائد على ثلاث سنوات تبدأ من تاريخ بدء إنتاج المنشأة الصناعية بعد انتهاء الأحداث، وتحدد مديرية الصناعة هذا البدء .ويطبق ذلك على المنشآت التجارية من تاريخ بدء مباشرتها للعمل ثانيةً.

4ـ وقف الإجراءات التنفيذية المتخذة بحق تلك المنشآت الصناعية وأصحابها.

رابعاً: موضوع التأمينات الاجتماعية، والذي نرجو أن تتم معالجة أوضاعها وفق الأسس المقترحة التالية:

1 ـ ايقاف عقود عمل جميع العمال المسجلين في التأمينات الاجتماعية اعتباراً من تاريخ توقف المنشأة عن العمل بسبب الأحداث الأمنية التي تمر بها البلاد على ان يسمح لهؤلاء العمال عند استقرار الأوضاع الأمنية وإعادة تأهيل المعامل والمنشآت الصناعية وشروعها بالإنتاج والعمل وتقديم الخدمات أن يغطوا فترة التوقف برغبتهم في دفع الألتزامات التأمينية عن اشتراكاتهم وحصة رب العمل عن فترة التوقف, وعند عدم توفر الرغبة لديهم بذلك تنزل هذه الفترة من خدماتهم الفعلية وتعتبر بمثابة إجازة بلا أجر.

2    ـ  تشكل لجنة مشكلة برئاسة السيد المحافظ لبحث و دراسة المعامل والشركات الصناعية والمنشآت التجارية والسياحية وغيرها الخاضعة للإعفاء وبدء سريانه وانتهائه بناءً على طلب صاحب العلاقة ويكون قرارها بهذا الشأن قطعياً غير قابل لأي طريق من طرق الطعن أو المراجعة . 

خامساً: جدولة القروض السابقة بما يتناسب مع الوضع الراهن، حيث ان هناك العديد من المنشآت تحتاج لدعم مادي لاستمرارها في العمل وهذا يقتضي المعالجة، علما ان كافة القوانين و المراسيم التي صدرت فيما يتعلق بإعادة جدولة القروض لم تكن مقبولةً حيث أنها لم تراع الظروف التي تعانيها تلك المنشآت وهذا واضح من العدد المحدود جداً من المنشآت التي استجابت لتلك القوانين والمراسيم حيث أنها شكلت عبئاً مالياً إضافياً في وقت يحتاجون فيه لمن يرفع عنهم هذا العبء . ولذلك فإننا نقترح بهذا الشأن ما يأتي :

1ـ وقف مطالبة المتضررين بأقساط القروض المستحقة وغير المستحقة خلال فترة الأزمة وعدم ترتيب أية فوائد أو غرامات عليها على أن يتم جدولتها بعد وضع المنشأة بالتشغيل الفعلي بعد استتباب الأمن استناداً إلى وثيقة تصدرها المديريات المختصة، وتتم الجدولة  على ثلاث سنوات من بدء هذا التشغيل مع إعفاء عقود الجدولة من رسم طابع العقد ودفعة حسن النية.

2    ـ منح قروض ميسرة بفوائد بسيطة ضمن أقل المعدلات ولمدة طويلة تصل إلى 10 سنوات والتفريق في ذلك بين المنشآت المتضررة كلياً التي تمنح المدة القصوى وبين المنشآت المتضررة جزئياً بحيث تتناسب المدة مع حجم الضرر, بحيث يستفيد أصحاب المنشآت المدمرة كلياً من المدة القصوى للقرض.   

سيريانديز
السبت 2015-05-02
  20:05:37
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

محمد هرشو يخترع مصطلحاً لافتاً : (الادارة بالمصادرة)!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

أجنحة الشام للطيران تستأنف رحلاتها الجوية الى موسكو من جديد

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©