(Thu - 17 Oct 2019 | 04:34:37)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://escan.gov.sy/
http://sic.sy/
محليات

تأهيل 3 وحدات سكنية في مدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية بحماة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

فتح التسجيل المباشر لحائزي الثانوية-الفرع الأدبي للقبول في التعليم الموازي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   بخبرات وطنية.. السورية للنفط تعمل على تأهيل عدة آبار في البادية التدمرية   ::::   وزير الأشعال العامة والإسكان: دراسة تأمين مساكن لأسر الشهداء والجرحى بمختلف المحافظات   ::::   إدراج سورية ضمن قائمة البلدان التي تتمتع بالامتيازات الجمركية للاتحاد الاقتصادي الأوراسي   ::::   فتح التسجيل المباشر لحائزي الثانوية-الفرع الأدبي للقبول في التعليم الموازي   ::::   إنفاق أكثر من مليار ليرة على المشاريع الاستثمارية في حسياء الصناعية   ::::   أكثر من 90 ألف طن قطن تقديرات الإنتاج للموسم الحالي   ::::   طرح 15 مشروعاً سياحياً للاستثمار في اللاذقية   ::::   تأهيل 3 وحدات سكنية في مدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية بحماة   ::::   برسم وزارة التربية ..هل ستلحظون اختصاص مناهج وطرائق التدريس في مسابقتكم ؟   ::::   وزارة الزراعة.. وعرقلة ملف الطاقات المتجددة !   ::::   اتفاق لإعارة 75 قطعة أثرية سورية من ضمنها 12 منحوتة تدمرية إلى المتحف الوطني بسلطنة عمان   ::::   كهرباء الحسكة تجهز شبكة خطوط 20 ك ف لتشغيل المجموعات الاحتياطية بمحطة مياه علوك   ::::   قسم جراحة القلب في مشفى حماة الوطني يجري أول عمليتي قلب مفتوح   ::::   سورية تفوز بفضية و6 برونزيات في أولمبياد إيران الدولي لهندسة الرياضيات   ::::   /إسمنت البادية/ تبدأ تداول أسهمها في سوق دمشق للأوراق المالية   ::::   تعديل اسم وزارة التعليم العالي لتصبح /وزارة التعليم العالي والبحث العلمي/   ::::   صيانة وتأهيل عدد من الطرق في الريف الشرقي لمحافظة السويداء   ::::   سورية تشارك في اجتماع وزراء الصحة لدول شرق المتوسط في طهران 
http://www.
أرشيف ثقافة ومنوعات الرئيسية » ثقافة ومنوعات
مسرحية « راحوا » ... جسدت وجع ثماني سنوات خلال ساعة من الزمن

آية قحف – سيريانديز
خلق العرض المسرحي " راحوا " المقام على خشبة مسرح نبيل يونس حالة جميلة من التفاعل لدى الجمهور الذي شعر بأن جراحه وآلامه تجسدت بكل صدق وتجريد ، إذ امتزجت مشاعر الجماهير بين البكاء والدهشة والأمل وهذا كله خلال ساعة من الزمن ، اتسمت بالتكامل بين الشكل والمضمون .
بين مخرج المسرحية فؤاد مختار بأن المسرح هو أبو الفنون  ، و المسرح السوري متعطش لنصوص حقيقة تتناول واقع حياتنا اليومية في ظل الحرب  لذلك أخذت " راحوا " فرصتها لتجسد الألم والحب ومرارالفقدان  ، موضحا تعامله مع ممثلين محترفين و أخرين حظيوا بفرصة لاعتلاء خشبة المسرح للمرة الأولى ولكنهم أثبتوا جدارتهم .
وأضاف مختار بأن قصة المسرحية تتحدث عن كل شخص فقد شيئا في ظل الحرب ، ، إذ إن الهدف من العمل إيصال رسالة وأوجاع كل مواطن سوري ومطالبه في ظل الأزمة ، مع التأكيد على انتصارات بواسل الجيش العربي السوري وتضحياتهم لتبقى راية سورية مرفوعة ، كاشفا أن العمل سيتم عرضه في الخارج خلال الفترة المقبلة ليمثل سورية ، وأما  عن أعماله القادمة فتمثلت في عمل مسرحي آخر تحت اسم " مات أهلي " وهو نص لجبران خليل جبران ، بالإضافة لفيلم " ناي " وهو إحدى فعاليات مشروع الحلم السوري الذي بدأ يبصر النور ، ووجه شكره لاتحاد شبيبة الثورة الذي دعم العمل  ولأحمد جمعة مدير مسرح نبيل يونس المتبني للمسرحية .
وأوضح حسام يازجي أحد الممثلين المشاركين في العمل بأن المسرحية مستقاة من الألم والحب والخيانة في زمن الحرب ، وأخذت طابعا نقديا جريئا على الصعيدين السياسي والاجتماعي ، لافتا  بأن شخصيته كانت لكاتب فقد يده التي تعد بمثابة صوت له أثناء الحرب وتعرف بعدها على 3 أشخاص شاركهم أوجاعهم ، مبينا بأن العمل كان أيضا بمثابة دعوة لإزالة الحواجز ونشر المحبة بين المواطنين ، واعتبر بأن التجربة المسرحية تركت طابعا خاص وبصمة مميزة لديه وأنه حاول أن يقدم جل موهبته على خشبة المسرح .


ولفت نجيب حاج بكري مشارك آخر في العرض بأنه وزملاءه  اتخدوا من خشبة المسرح منبرا للتعبير من خلاله عن الصورة الواقعية للمجتمع في زمن الأزمة ، مع تسليط الضوء على آلامه وأوجاعه وتطلعاته لغد أفضل ، بالإضافة لتناول الممارسات الدخيلة التي تعرض لها المجتمع السوري في سنين الحرب ، مؤكدين على الدعم الكامل لقوات لجيش العربي السوري في مواجهة الإرهاب ،  وتم الحديث أيضا  عن جانب إنساني  يتعلق بالشهداء ومدى حرصهم على بطولاتهم وعدم السماح لأي جهة بمصادرة هذه البطولات والتضحيات ، مع الإضاءة على عائلات الشهداء وضرورة انصافها ، وإمدادها بكل ما تحتاجه بعد التضحيات التي قدمها أبناء كل عائلة .
يذكر أن مسرحية " راحوا " هي نتاج لجموعة من الممثلين الشباب وهم حسام يازجي ، نجيب حاج بكري ، عفراء الضمان ، مريم النقشبندي ، موريس فياض ، باسل اسماعيل ، ولاء وطفة ، فؤاد مختار  .
وشارك في العمل أيضا سلام أحمد " سينوغراف " ، وفراس سعد في الإضاءة ، ونور الشعار مشرفة للصوت ، ومساعد مخرج ومسؤول عن الإضاءة  محمود الموسى .

syriandays
الإثنين 2019-02-04
  09:44:23
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

95 بالمئة من طلبة كلية الإعلام لا يرغبون “بالصحافة”!
السياحة والسفر

طرح 15 مشروعاً سياحياً للاستثمار في اللاذقية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2019
Powered by Ten-neT.biz ©